أخبار عاجلة
الرئيسية / الكل / التصوير والحياة / تستحق أن توثق تاريخ حلب بمعرض للتصوير الضوئي وأن يقام لها العديد من المعارض ..وبمشاركة الــ 33 مصوراً في المعرض ..
تستحق أن توثق تاريخ حلب بمعرض للتصوير الضوئي وأن يقام لها العديد من المعارض ..وبمشاركة الــ 33 مصوراً  في المعرض ..

تستحق أن توثق تاريخ حلب بمعرض للتصوير الضوئي وأن يقام لها العديد من المعارض ..وبمشاركة الــ 33 مصوراً في المعرض ..

محطات هامة تاريخ بمعرض للتصوير
شارك في المعرض 33 مصوراً

حلب توثق بمعرض للتصوير الضوئي

محطات هامة تاريخ بمعرض للتصوير مازن بغدادي

الثلاثاء 25 آذار 2008

محطات هامة في تاريخ حلب تستحق أن توثق وأن يقام لها العديد من المعارض، ومن هذا المنطلق أقام فرع اتحاد الصحفيين بحلب بالتعاون مع الجمعية الحرفية للمصورين معرض التصوير الضوئي بعنوان «تاريخ حلب» في صالة تشرين للفنون الجميلة.
فوتوغرافياً قدموا 165 لوحة جسّدوا من خلالها مراحل هامة من تاريخ حلب الغني بتراثه وعراقته، وحضر الافتتاح السيد عبد القادر المصري أمين فرع حلب للحزب ورئيس اتحاد الصحفيين في حلب وعدد كبير من المهتمين بمجال التصوير الفوتوغرافي.

eAleppo تواجدت في المعرض ورصدت الآراء التالية:

جمال أبو دان- رئيس الجمعية الحرفية للمصورين في حلب قال: بإيعاز من الجمعية تم الإعداد من قبل أعضاء الجمعية لإقامة معرض للتصوير الضوئي يتحدث عن تاريخ حلب، والهدف منه التواصل بين أعضاء الهيئة العامة وبث روح الجماعة بينهم بشكل يعطي الاستمرارية لجميع أعمال الجمعية، واختيارنا لموضوع تاريخ حلب جاء بسبب أهمية هذه المدينة وغناها بتراثها وهي من أقدم المدن في العالم كما
محطات هامة تاريخ بمعرض للتصوير جمال أبو دان هو معروف، وقد ضم المعرض لقطات كثيرة وتركنا حرية اختيار المكان والزمان للمصور من أجل أن يعبر عن رأيه.

وأضاف السيد أبو دان: الجمعية حالياً بصدد التحضير لإقامة معرض للتصوير الضوئي في السابع من نيسان القادم في ساحة سعد الله الجابري تحت عنوان «جرائم الصهيو أميركية في غزة» وقد نفذنا في الفترة الماضية معرض عن الجرائم الصهيو أميركية في لبنان.

وعن الجمعية الحرفية للمصورين بحلب يقول: تأسست عام 1972 وتضم أصحاب فعاليات التصوير ومن ضمنهم محلات التصوير، ويبلغ عدد أعضاءها 400 عضو ويتزايدون باستمرار عبر الأنشطة الكثيرة التي نشاهدها بشكل دائم.

أما السيد أحمد حفار المشرف على المعرض فقال: هذا هو المعرض الأول للمصورين الصحفيين لهذا العام وهو بمناسبة أعياد آذار المجيدة محطات هامة تاريخ بمعرض للتصوير أحمد حفار وضم 33 مصور منهم مصورين صحفيين ومنهم مصورين فوتوغرافيين عبروا بلوحاتهم التي كانت بقياس 30×45 سم عن تاريخ حلب من عام 1920 ولغاية هذا العام كل بحسب وجهة نظره الخاصة ورؤيته الفنية.

المصور زهير أعرج من جريدة البعث ذكر: شاركت في أكثر من ست معارض ومشاركتي اليوم تتمثل بست صور تتكلم عن حلب وعن حضارتها وثقافتها ودياناتها وعن المشاريع الحالية الجديدة التي تنفذ فيها.

وعن مشاركته تحدث المصور أيمن سيرجية تحدث: بشكل عام أنا أهوى تصوير وتوثيق الآثار بالإضافة إلى صور المهن والحرف والمشاريع الجديدة في المحافظة، وهذا هو المعرض الثالث الذي أشارك فيه، وكنت قد شاركت في معرض عنوانه “دمشق درة التاريخ” أقيم قبل فترة في دمشق، ومشاركتي في هذا المعرض محطات هامة تاريخ بمعرض للتصوير زهير أعرج تتمثل بثلاث لوحات الأولى عن جامع الدباغية وصورة عن باب المقام والأخيرة تمثل حارة قديمة من أحياء حلب، ونحن أعضاء نادي التصوير الضوئي نشارك بشكل دوري في معارض تقام في حلب ودمشق، والمعرض القادم الذي سأشارك فيه سيكون تحت عنوان “أبواب حلب القديمة”.