الرئيسية / التراث اللامادي / كتب الناقد العراقي #حسين _نجم Hussein Najem..عن الهم الأول من هموم المصور العراقي..الذي لم يحالف الحظ كثير من المصورين العراقيين بالسفر خارج بلدهم لأسباب عديدة، يتربع على قمتها الوضع المادي، ويتلوه الوضع السياسي المربك للبلد ..
كتب الناقد العراقي #حسين _نجم   Hussein Najem..عن الهم الأول من هموم المصور العراقي..الذي لم يحالف الحظ كثير من المصورين العراقيين بالسفر خارج بلدهم لأسباب عديدة، يتربع على قمتها الوضع المادي، ويتلوه الوضع السياسي المربك للبلد ..

كتب الناقد العراقي #حسين _نجم Hussein Najem..عن الهم الأول من هموم المصور العراقي..الذي لم يحالف الحظ كثير من المصورين العراقيين بالسفر خارج بلدهم لأسباب عديدة، يتربع على قمتها الوضع المادي، ويتلوه الوضع السياسي المربك للبلد ..

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏ليل‏‏

هموم مصور عراقي.
لم يحالف الحظ كثير من المصورين العراقيين بالسفر خارج بلدهم لأسباب عديدة، يتربع على قمتها الوضع المادي، ويتلوه الوضع السياسي المربك للبلد، وأسباب اخرى كثيرة، رمت بثقلها على الفن بشمولية الكلمة وعلى الفوتوغراف بالخصوص، مما أنعكس سلبآ، على مستوى المصور العراقي، مقارنة بجيرانه من الدول العربية.
وعلى الرغم من كل ذلك، إلا أننا نجد المصور العراقي، يجتهد ويثابر، كي يعبر عن ذاته، ويبعث برسالته، من خلال بعض المتنفسات، التي تتيحها المسابقات الداخلية على ندرتها وقلتها، والخارجية-العربية منها والعالمية.

لذا لا نستطيع فصل المنتح الفني بالظروف المحيطة بالمصور ولا بالمؤثرات الخارجية التي يعيشها ذات البلد.

حيث يأتي الوضع السياسي بالمرتبة الثانية بعد الوضع المادي، وقوة جواز البلد بالمرتبة الثالثة.

مما يعني ان كل المؤثرات الخارجة عن إرادة الفنان هي تؤثر سلبآ أو أيجابآ بالمنتج العام وبالنوعية الفنية.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏ليل‏‏
  • Ali Alnouri احسنت استاذ حسين لكن اسمحلي ان اضيف لكلامك الجميل ان المصور الذي تتكلم عنه دائما يكون ابداعه وموهبته واجتهاده اقوى بكثير لان المصور الذي يسافر الى الخارج يجد الطبيعه والعمل والشارع والتكوين وغيره وكل شي جاهز اما المصور الذي لم يحالفه الحظ بالسفر فهنا تكمن الاراده والقوه والسعي لتطوير الذات لكي يصقل موهبته بشكل جيد وينافس المصورين العالميين واعتقد في الفتره الاخيره المصور العربي وضع له بصمه كبيره في عالم الفوتوغراف وبدأ اسمه يلمع مع مصورين عالميين..
    اعجبني موضوعك جدا وانا اتلهف للقادم منك استاذنا ومعلمنا القدير..

    Hussein Najemتم الرد بواسطة Hussein Najem
  • Haidar Alkhayat والله استاذ حسين الوضع المادي مهم لعمل اي شيء — الفنان الفوتوغرافي يحتاج لعدة تصوير متكاملة وامكانية للسفر وتوثيق المحيط الخارجي كالدول الاجنبية

    Hussein Najemتم الرد بواسطة Hussein Najem
  • حكمت العياشي التفاته جميلة جداً… رغم المعوقات التي تواجه ألمصور واللي ذكرت بعضها أعلاه ولكن العراق غني بكل محاور التصوير. وهنا التحدي مع الكم الهائل من المصورين ومحدد ببيئة معينة ولابد من إخراج أعمال مميزة ومنفردة وبتكوينات مختلفة… المشكلة الكبرى برأي الفقير المشكلة المادية أن كان خارج العراق أو داخله والمشكلة المهمة تسويق الأعمال
    شكراً لك لأنك تعيش هم المصور وتطرح مشاكله ومساهمة في إيجاد الحلول الناجعة والناجحة لذلك من خلال المناقشة المهنية.
    • Hussein Najem مداخلاتك تكاد تكون تتناغم مع الفحوى واتفق معك في كثير منها.
      أما توجه المصور داخليآ نحو محاور عدة هذا أمر مفروغ منه بحد ذاته.
      لكن الا يحتاج دعم داخلي وثقافة عامة وتوعية جمعية وتذليل سبل كي يتوجه المصور لهذه المحاور.
      انت وأنا وكثير منا يعرف مدى التقصير في هذا الجانب من بعض الجهات التي تعني بفن الفوتوغراف.
    • حكمت العياشي محبي هذا الفن عليهم تحدي الصعاب والظروف القاهرة وعدم وجود داعم حقيقي غير مبرر للكسل وإلقاء اللوم على المشاكل اللي ألمصور جزء منها
      العمل بالممكن وفق الظروف اللي يعيش بيها ألمصور فن بحد ذاته…
      بانتظارك وهمومك القادمة
    • Hussein Najem حكمت العياشي انتظارك يكلفك “باگلة ودهن” هههههههه.
      سنستعرض كل ذلك ابو منتظر فقط انتظرني.