الجديد
الرئيسية / التراث اللامادي / كتب الأستاذ #يحيى _مساد Yahya Massad #وجبة_فوتوغرافية بصراحة .. قد يمتعض البعض من محتوى هذه الوجبة ولكن علينا ان نتعامل مع الأمر بموضوعية وصراحة مع النفس قبل الصراحة مع الغير .. الموضوع مؤرق وحساس ..علينا أن نحترم أنفسنا وذائقة المتلقين وأن نقدم لهم شيء يليق بهم وبذائقتهم ..
كتب الأستاذ #يحيى _مساد Yahya Massad #وجبة_فوتوغرافية   بصراحة .. قد يمتعض البعض من محتوى هذه الوجبة ولكن علينا ان نتعامل مع الأمر بموضوعية وصراحة مع النفس قبل الصراحة مع الغير .. الموضوع مؤرق وحساس ..علينا أن نحترم أنفسنا وذائقة المتلقين وأن نقدم لهم شيء يليق بهم وبذائقتهم ..

كتب الأستاذ #يحيى _مساد Yahya Massad #وجبة_فوتوغرافية بصراحة .. قد يمتعض البعض من محتوى هذه الوجبة ولكن علينا ان نتعامل مع الأمر بموضوعية وصراحة مع النفس قبل الصراحة مع الغير .. الموضوع مؤرق وحساس ..علينا أن نحترم أنفسنا وذائقة المتلقين وأن نقدم لهم شيء يليق بهم وبذائقتهم ..

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

بصراحة .. قد يمتعض البعض من محتوى هذه الوجبة ولكن علينا ان نتعامل مع الأمر بموضوعية وصراحة مع النفس قبل الصراحة مع الغير .. الموضوع مؤرق وحساس .. وهو ليس إنتقاص من قيمة أحد أو التقليل من كفاءة أحد بل نحن نضع النقاط على الحروف .. الموضوع بإختصار انه علينا أن نحترم أنفسنا وذائقة المتلقين وأن نقدم لهم شيء يليق بهم وبذائقتهم .

عندما يأتيك ضيوف إلى المنزل أو المكتب انت تقوم بواجبهم وتقدم لهم ما يليق بك أولاً ويعكس شخصيتك وثقافتك وأخلاقك وكرمك وذوقك.

وكلما كان نوع الضيوف يهمك اكثر ولهم مكانة أو مصالح مشتركة فتعتمد نوعية الضيافة على تلك المواصفات .. لأنك في النهاية تريد أن تترك انطباع ايجابي عندهم حتى لو قمت بالمجاملة والمبالغة بضيافتك لهم .. العملية تعكس شخصيتك والهدف الذي تريد أن تتركه عندهم ويلامس مشاعرهم.

موضوع التصوير وما تقدمه للمتلقين لا يختلف عن هذا الموضوع .. فانت تقدم ما يعكس شخصيتك ولكن ليس الجميع يهتم لهذا الجانب والبعض يعتقد انه لا يملك اكثر مما يقدم وهنا الخطأ الفاحش .. الاتيكيت لا يعني ان تقدم أغلى انواع الطعام أو الشراب كي تترك انطباع بالكرم أو الذوق والرقي .. الموضوع يعتمد على طريقة التقديم وليس النوع .. وإلا لاصبح الذوق والرقي مرتبط فقط بطبقة معينة من المجتمع ولأصبح التصوير الجيد مرتبط بمن يمتلك الأغلى من المعدات وللأسماء الأكثر شهرة .

مخطيء من يعتقد ان تقديم الطعام أو الحلويات بأطباق من ذهب أو فضة سيزيد من شهية الأكل أو سيجعل الذي يتناول الطعام يستمتع بالأكل أكثر دون الإهتمام بالطعم والذوق والمحتوى الحقيقي لوجبة .. تقديم الوجبة بتلك الطريقة ستعكس مدى الثراء فقط وليس الجودة في الأكل .. فالأطباق الغالية ستبقى لك على المائدة وربما ستبقى مليئة بالطعام أو الحلويات التي قدمتها ولكن إنعكاس ما قدمته من نكهة ومذاق سيبقى في ذاكرة الضيوف وربما يكون مغايراً تماماً لما فكرت به وربما اعطى انعكاساً سلبياً لما كنت تهدف إليه .

التصوير لا يختلف عن هذا التشبيه .. فالإهتمام بالمحتوى أهم من الطبق نفسه .. والإهتمام بالمحتوى والمذاق أهم من سعر الطبق .. وكلما كان المحتوى بسيطاً وجذاباً وله نكهة طيبة سيعطي إنعكاساً إيجابياً وسيقى المذاق والإنطباع ولن يهتم أحد بالأطباق المليئة أو الفارغة على المائدة بعد أن يغادر الضيوف مهما كان انطباعهم الذي ربما لن تعرفه رغم كل ما قمت به .

قدم ما يليق بك وتذكر اننا جميعاً ولدنا على الفطرة والبساطة .. فإذا قدر الله لك ان تكون غنياً فلا يعني ان تبدأ بالتفكير بالأطباق الذهبية أو الفضية .. هناك أسس وقواعد عليك معرفتها وتعلمها في فن التقديم وهناك مدارس خاصة لتعليم الاتيكيت . وكذلك مدارس في فنون الطهي والطعام والحلويات .. كذلك هو التصوير علم وفن ويحتاج إلى اتقان كي يكون ما تقدمه يستحق الإعجاب .. فإذا كنت ذواقاً فستستمتع بكل جزئية من محتوى الطبق الذي أمامك وبالتأكيد ستضيف إلى معرفتك شيء جديد وستقدم لضيوفك فيما بعد أفضل منه لأن الخبرة التي اكتسبتها ستكون مضاعفة .

همسة : الاتيكيت ليس فقط في تقديم الطعام والشراب .. التصوير كذلك يحتاج أن تكون على وعي وإدراك وان تقدم ما يليق بك وبضيوفك .. إستمتع بقراءة ردات الفعل على وجوههم حين تراهم مستمتعين بما قدمت من محتوى جميل وطيب لهم .

#Yahya_Massad

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏