الدكتور قاسم..كتب: شلة المساء اعلام في الشعر والصورة والصحافة والادب ،احيت الكلام على نغمة المير وشعاره الجنس العذري الذي يروج له منذ عقد من الزمن ، جلسته بوح وانطلاقة موهبة عجيبة غريبة يستمع اليها الحسون الصائم عن شعره الهايكو والحامل في طياتة توت النسوة.. – تصوير: د. قاسم قاسم – بواسطة: ‏‎Saleh Rifai‎‏ — مع ‏‎Soubhi Zeaiter‎‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏٨‏ أشخاص‏، و‏بما في ذلك ‏‎Saleh Rifai‎‏‏‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏طاولة‏‏‏‏‏
الألبوم ‏اللقاء الثقافي
تمت إضافة ‏صورة جديدة‏ بواسطة ‏‎Saleh Rifai‎‏ — مع ‏‎Soubhi Zeaiter‎‏ 

كتب الدكتور قاسم:
شلة المساء اعلام في الشعر والصورة والصحافة والادب ،احيت الكلام على نغمة المير وشعاره الجنس العذري الذي يروج له منذ عقد من الزمن ، جلسته بوح وانطلاقة موهبة عجيبة غريبة يستمع اليها الحسون الصائم عن شعره الهايكو والحامل في طياتة توت النسوة بينما البزون استعان بماركيز ليصادق على نظرية المير بعد بلوغ العمر الرذيل . وحين يتم الغرق في مستنقع البلد لايبدو ان الاراء متفقة لان البعض يقرأ الامور من داخله وليس من الواقع لذلك عارض الصالح المير وذكره بالواقع الطائفي المرير وقبل ان يفرط عقد اللقاء جاءنا زائر وما ان بدأ يحدثنا عن عمله في الورق حتى تفرقت الشلة وانفرط اللقاء .
تصوير د. قاسم قاسم

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏٨‏ أشخاص‏، و‏بما في ذلك ‏‎Saleh Rifai‎‏‏‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏طاولة‏‏‏‏‏

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة