الجديد
الرئيسية / Top News / أعلنت مجلة TIME اليوم أن الناشطة المناخية #غريتا_ تونبرغ ..هي شخصية عام 2019م.. وإليكم كواليس تصوير الناشطة غريتا تونبرغ لغلاف مجلة TIME
أعلنت مجلة TIME اليوم أن الناشطة المناخية #غريتا_ تونبرغ ..هي شخصية عام 2019م.. وإليكم كواليس تصوير الناشطة غريتا تونبرغ لغلاف مجلة TIME

أعلنت مجلة TIME اليوم أن الناشطة المناخية #غريتا_ تونبرغ ..هي شخصية عام 2019م.. وإليكم كواليس تصوير الناشطة غريتا تونبرغ لغلاف مجلة TIME

كواليس تصوير الناشطة البيئية غريتا تونبرغ لشخصية العام في غلاف مجلة TIME

كواليس تصوير الناشطة البيئية غريتا تونبرغ لشخصية العام في غلاف مجلة TIME

أعلنت مجلة TIME اليوم أن الناشطة المناخية غريتا تونبرغ هي شخصية عام 2019 وبذلك تصبح الشابة البالغة من العمر 16 عام أصغر شخص يحصل على جائزة مجلة TIME السنوية، تم التقاط صورة الغلاف من قبل المصورة المستقلة Evgenia Arbugaeva التي نشأت في منطقة القطب الشمالي الروسي، شاهد الفيديو التالي الذي يحكي قصة الفتاة الناشطة في مجال المناخ ثم تابع القراءة…

 

 

* تقول المصورة Evgenia Arbugaeva عن صورة غريتا تونبرغ

“عندما طلبت مني مجلة TIME تصوير غريتا تونبرغ كنت أفكر كيف يمكنني التقاط

صورة تجمع بين اللطف والشجاعة في الوقت نفسه، كيف يمكنني تصوير الجرأة الشديدة

والقوة الموجودة بداخلها والتي اشعر بأنها ميزات شخصية غريتا، يجب ان اقول أنها لم تكن

مهمة سهلة”.

 

 

بدأت المصورة العمل من خلال Mood Board مع مراجع من Botticelli

و Monet والأساطير الإسكندنافية وبطاقات التارو وفن الحقبة الرومانسية،

قامت غريتا بجولة في مدينة لشبونة ثم تم اتخاذ القرار بالتصوير على شاطئ صخري

بالقرب من لشبونة.

 

اكتشف ايضاً | شاهد كيف تم استخدام الدرون في تصوير غلاف مجلة التايم

 

“أثناء وقوفها لالتقاط الصورة الفوتوغرافية كان لون السماء مزيجا بين الوردي والذهبي،

كانت الاضاءة ناعمة وجميلة وكان المد في المحيط يرتفع وكانت الأمواج تدور حولها،

وقفت غريتا تونبرغ بقوة وبدون حركة، فقط بضعة خصال من شعرها تتحرك بسبب نسمات

الهواء اللطيفة وهي تنظر الى المحيط الذي قامت بعبوره”.

 

 

تتابع المصورة: “في هذه اللحظة، شعرت كما لو أن جميع عناصر وقوى الطبيعة تتماشى معي

للحصول على الهدية الأكثر قيمة للمصور، وهي صورة ذات قصة”.

اصبحت Greta Thunberg اقوى صوت في القضية الأكبر التي تواجه الكوكب، فهي تجسيد

حقيقي للأجيال القادمة التي نأمل ان تحدث تغيير كبير في مكاتب السياسة تجاه قضية الاحتباس الحراري.

 

 

كانت هذه هي السنة التي انتقلت فيها أزمة المناخ من وراء التعتيم الإعلامي إلى صدارة

الاخبار والصحف، من الضجيج السياسي إلى رؤية عالمية ولم يقم احد بفعل شيء لتحقيق ذلك

اكثر من غريتا تونبرغ .

 

 

هل ترى بأن غريتا تونبرغ تستحق الحصول على لقب الشخصية الاكثر تأثيراً لعام 2019؟

شاركنا برأيك في خانة التعليقات اسفل المقال ولا تنسى تقييم الموضوع في الاسفل

لمساعدتنا على تقديم محتوى افضل.