يقدم الزميل المصور الليبي#طه _كريوي Taha Krewi ..مجموعة #نصائح_ لمصوري_ الطعام الـ “Food Photography” عن تجربة..

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏طاولة‏، ‏طعام‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏طعام‏‏
نصائح لمصوري الـ “Food Photography” عن تجربة.

بعد مدة لا بأس بها من تصوير ما أقوم بطبخه، طيلة المدة الماضية وبالذات في فترة الحجر الصحي وحظر التجوال، وصلت لقناعات تتركز في عدة نقاط مهمة وهي كالآتي:

1- لا تصور ما تقوم بطهيه، إن كان ما طهوته سيقدم للأكل في الحال.
2- لا تصور أبداً وأنت جائع.
3- من المستحسن أن تقوم بتصوير ما قد طبخته إما في وقت بعيد عن وقت الوجبات، أوأن تكتفي بتصوير ما يطبخه غيرك.

والسبب بكل بساطة لأنك ستعطي أولوية للأكل على حساب الصورة، إما بسبب الجوع أو لتلهفك لتذوق ما طبخت والتعرف على نتائج الطبخة، وكذلك بسبب أن الوقت الذي من المفترض أن تقضيه في تجهيز المكان وتجهيز ما يراد تصويره، وتجهيز الإضاءة والمعدات، في حين لن يكون لديك صبراً لذلك، أو أيضاً قد يكون هناك معك من يتضور جوعاً وينتظر تناول الطعام، وسيكون التصوير إما عائقا له أو عامل تأخير، وسيتسبب إما في حصولك على نتائج تصوير دون المستوى، هذا عدى حصولك على تذمر ممن ينتظرون الطعام بسبب التأخير أو نتيجة أن الطعام قد برد.

حقيقة أن تلعب دوري الطباخ والمصور معاً، آمر ليس بالهين ويحتاج للكثير من الجهد والوقت والصبر.

ملاحظة:
– صور “الخبز” بكاميرا Nikon منذ عدة أيام
– صور أطباق “طبيخة البطاطا” اليوم بكاميرا الهاتف

by TAHA KREWI Photography™ 2020©

طـﮧ ڪريوي Taha Krewi
31 مايو/ أيار/ ماي 2020

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏طعام‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏طعام‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏طعام‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏طاولة‏، ‏طعام‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة