أحدث المقالات

إليكم قائمة لأنجح الــ10 مخرجين لم يصنعوا اي فيلم سيء حتى الآن..

10 مخرجين لم يصنعوا اي فيلم سيء حتى الآن

يعتبر سبيلبرغ وكاميرون وكوبولا وفينشر وكوينز من كبار الـ مخرجين ممن يملكون افلام يعرفها اغلب عشاق السينما، قاموا ببناء تصورات فكرية لا تصدق، ولكنهم وقعوا في فخ الافلام السيئة مرة على الأقل، بدأ كاميرون مع فيلم Piranha وبدأ فينشر مع فيلمAlien، وضاع الأخوان كوين في فيلم The Ladykillers وعلق سبيلبيرغ في 1941، كوبولا وضع علامة سوداء على ما كان سيكون أفضل ثلاثية في الوجود.

لكن بالنسبة إلى عدد آخر من الـ مخرجين فإنهم تفادوا الوقوع في هذا الخطأ، لذلك قمنا باختيارهم في قائمتنا لانجح 10 مخرجين حتى الآن، وقبل ان نبدأ لا بد لنا من توضيح انه غالباً ما يتم اتهام بضهم بأنه مبالغ به وانه لا زال بحاجة لبعض الوقت، لكن ما يستحق الذكر هو انه جميع من في هذه القائمة قد أرضوا الجماهير والنقاد على حد سواء.

1. بول توماس أندرسون

بول توماس اندرسون لديه بعض الأفلام المتميزة وبعضها ذات الآراء المنقسمة, ورغم أن There Will Be Blood متميز وسيفتخر به لكن أندرسون يملك فلم مثل Vice الذي ربما يُعتقد أنه أقل من المتوسط نوعاً ما، Vice هزلي في الخصوصيات وأكثر غرابة في هيكليته. يمكن أن يرميك هنا وهناك، ولكن لا يبدو أن المخرج يفقد التركيز في القصة على الرغم من أسلوبه غير التقليدي.

محاولته الكوميدية الأخرى، Punch-Drunk Love، هو مثال رائع آخر لمخرج ليس فقط ذو مفاهيم فريدة، بل ذو طرق سرد قصص أصلية، والأكثر إثارة للإعجاب من كل ذلك، يسمح لك أن تقول فيلم جيد و آدم ساندلر في نفس الجملة.

منذ بدايته مع Haard Eight، أظهر أندرسون قدر من التنوع. لقد أنجز الميلودراما والكوميديا ​​والملاحم، بول كان لديه مواهب مثل فيليب سيمورهوفمان ودانيال داي لويس وواكين فينيكس. لكنه غالباً ما يضع موهبته من أجل النجاح المتفوق، أندرسون مخلص لما يحب، وهو بالتأكيد مخرج للمثلين الجيدين.

2. دانيس فيلينوف

قد يكون داميان تشازيل هو المخرج الذي يتحدث عنه الجميع هذا العام، مثل اليخاندرو إيناريتو من قبله، إلا أن فيلينوف قام برفع المستوى، وذلك من خلال ترشيحات أفضل صورة وأفضل مخرج.

قد يكون Arrival هو أفضل أعماله، ولكن حتى رواد السينما الأكثر خبرة لم يدركوا من قبل إلى متى سيخرج أفلاماً عالية الجودة، بدأ مع Maelstrom الغريب والكوميدي المظلم، الذي يبدو بعيد جداً عن Arrival أو Sicario في النوع والأسلوب، ولكن ليس في جوهره.

اقرأ ايضاً | افضل 10 حلقات من مسلسلات تم عرضها على التلفاز

وللأسف، لن يقوم فيلينوف بإطلاق فيلم آخر لمدة تسع سنوات، لكن Polytechnique كان جهد رائع في السنة الثانية، تصويره للمأساة والطريقة التي تثير العواطف يجعل منه السلف الأمثل للفيلم الأفضل الثاني لفيلينوف، وتلك التحفة التي تدعى Incendies. التأثير العاطفي في هذا الفلم أكبر، والموهبة المحيطة بالفيلم والسيناريو التي يعملون به متوفقان كثيراً.

ولم يساهم Prisoners و Enemy سوى في ترسيخه كموهبة من الدرجة الأولى، على الرغم من أن جميع أفلامه لا تحظى بالتقدير الكافي في شباك التذاكر، إلا أن Sicario قدمه أخيراً للجمهور وبعد تألق Arrival البديهي، يبدو أنه قد يكون الشخص الوحيد الذي يتعامل مع التتويج بواحد من جواهر التاج العلمي Blade Runner.

3. مارتن سكورسيزي

يمكن لأي شخص التخلي عن مشاهدة Boxcar Bertha أو Shutter Island ، ولكن الحقيقة أن ليس هنالك أي فلم سيء من أفلام سكورسيزي، وقد أخرج 24 منهم.

كان لديه الكلاسيكية في السبعينيات Taxi Driver، وفي الثمانينيات Raging Bull والتسعينات Goodfellas، استكشف شوارع نيويورك وأبهر جماهيره في المدينة الكبيرة كما لم يقم أي شخص آخر بذلك.

فترة االسبعينيات الخاصة يمكن أن تخسر أمام العقد الملحمي الذي قام به فرانسيس فورد كوبولا، وفي عقد من الزمان مثل الثمانينيات، عندما بزغ نجم سبيلبرج وكاميرون والعديد من الـ مخرجين الكبار الآخرين، كان سكورسيزي يجتمع معهم جميعاً، وفوق كل شيء لم يصنع فقط أفضل فلم ملاكمة على الإطلاق، بل ربما كان أعظم فيلم رياضي على الإطلاق من خلال Raging Bull.

في نهاية المطاف فاز سكورسيزي بجائزة أفضل مخرج بفضل The Departed لكنه استحق الجائزة عدة مرات قبل ذلك، افلام مثل Shutter Island أو Boxcar Bertha تعتبر أحياناً انخفاض في مسيرته المهنية.

4. دافيد لينش

إذا كان هنالك مخرج لا نرى الكثير من الأفلام له هذه الأيام، فهو دافيد لينش، يعد لينش أحد أكثر الرجال فناً في عالم الأعمال، وقد صاغ مساراً فريداً في السينما لكنه لم يخرج فيلم طويل منذ عام 2006.

أخذ مثل هذا الاستراحة لسبب جيد، في Inland Empire ذهب الى الخيال العميق الذي يملكه الرجل نفسه، وربما كان في القسم السفلي من أفلامه.

من الصعب العثور على العديد من الـ مخرجين التجريبيين مثل لينش الذين جمعوا مثل هذه النتائج الإيجابية، حتى أنه تولى واحدة من أكثر المهام طموحا وصعوبة من خلال اخراج Dune في عام 1984، لقد خدم في الأدب الكلاسيكي، على الرغم من تصويره الاستثنائي ضمن ساعتين و 17 دقيقة الذي لم يكن من الممكن القيام به.

أحضر لينش لنا Easehead وهو فيلم مثير للقلق والاهتمام، ومن الصعب ألا يحب، ثم جاء Ehephant Man الكلاسيكي، وفي النهاية Blue Velvet و Mulholland Dr، كلها إبداعات أنيقة للغاية ومدروسة من عقل مبتكر.

5. Park Chan-wook

قائداً حركة الأفلام الكورية الجنوبية المتنامية باستمرار، كان بارك شان ووك ذو عمل متقن الصنع، افلامه مليئة بجميع أنواع العواطف، كان The Handmaiden مثالاً رئيسياً لتوسعه في هذا النوع، في الواقع من الصعب مقاربة الفيلم مع أي فيلم بعينه، يمكنه تقديم عنف وروح مرحة وجدية صادقة، وينجز كل ذلك بشكل مقنع في نفس الفيلم.

ثلاثية Vengeance له هي واحدة من أفضل الثلاثيات الموجودة، على الرغم من أنها لا ترتبط بالقصة، إلا أنها تبدو في صميمهما كما لو أنها كذلك، والكلام عن Vengeance هو عن تفضيل المعجبين أكثر من النجاح النقدي، لكن أي استياء سرعان ما اختفى عندما ضرب Oldboy الشاشات في عام 2003.

هو واحد من أفضل الأفلام الانتقامية في الذاكرة الحديثة، ولكنه بديل كامل لمعظم الأفلام التي تحمل موضوعاً، بعد الانتهاء من الثلاثية، صور بارك شان ووك أكثر في الجو السينمائي، أدى هذا في نهاية المطاف إلى انتاج Stoker، والذي ينبغي اعتباره في يوم من الأيام أثر كلاسيكي. وهو يبلغ من العمر 53 عام فقط، لذا توقع أن أفضل أعماله ستأتي.

6. كريستوفر نولان

سواء إن أحببته أم كرهته، لقد أنجز كريستوفر نولان الكثير على مدى العقدين الماضيين، لقد بنى قاعدة معجبين موالين له من خلال تقديمه قصص الخيال العلمي والبطل الخارق والجريمة.

قدم أول فيلم طويل له Memento، هذا ما زال يعتبر أفضل فيلم له من قبل عدد كبير من النقاد، على الرغم من أن The Dark Knight هو عمله الأكثر شعبية ببساطة.

في الواقع غالباً ما يتم انتقاد نولان بسبب بعض الجوانب الفنية في أفلامه الأخرى، ولكن عندما يتعلق الأمر بالقصة، وتوفير الروعة والجاذبية في آن واحد، فلا يوجد أحد أفضل منه، لن يكون بروعة ستانلي كوبريك لكن من الصعب القول بأن نولان ليس من انجح الـ مخرجين حالياً.

7. ويس أندرسون

هو مخرج مثير أكثر للخلاف، ولكن اعماله على القدر الكافي من الروعة، تتضمن طرقه الفنية المذهلة إعطائنا لحظة غريبة تلو الأخرى في فلم وجعلها تبدو طبيعية تماماً، ولسبب ما بنفس القدر من الغرابة، فإن هذا ينجح لكن ليس مع الجميع.

على الرغم من أن لديه عدد كبير من الأشخاص الذين يعتقدون أنه مخرج مبالغ فيه، إلا أن أندرسون يتمتع ببعض الدقة والحنكة في افلامه التي تشعر وكأنها نسمة من الهواء النقي، من الصعب الجدال على الأقل على جمالية أفلام مثل The Grand Budapest Hotel  و Moonrise Kingdom.

8. اليخاندرو ايناريتو

بغض النظر عن مدى المبالغة التي وجدها في فلم Revenant، فإن الفوز بجائزة أفضل مخرج في حفل توزيع جوائز الأوسكار مرتين على التوالي أمر مثير للإعجاب، أصبح ايناريتو المخرج الثالث الذي حقق هذا بعد جوزيف مانكيويتز وجون فورد.

كان فلم Birdman واحد من الأفلام الأكثر مصداقية وقوة في هذا العقد، وهي قصة سردت بشكل طبيعي، الكثير من هذا الشكر يعود إلى مايكل كيتون وبقية الطاقم، ولكن ايناريتو كان نشط بشكل لا يصدق من خلال عمله في الكاميرة وصنع واحد من أكثر السيناريوهات الرائعة ليناسب الفلم.

فلم The Revenant جمع الجمال والوحشية كما اختبر اينيريتو إرادة نفسه ومواهبه، لقد كان هنالك ما يكفي من الأشياء ظاهرة في الأشجار والسماء لتملئ فيلم وثائقي من ناشونال جيوغرافيك، لكنه كان يظهر مشهد ساحر ويتبعه آخر.

جاءت بداية اينيريتو مع روعة العنف في فلم Amores Perros وانتقل بعد ذلك إلى 21 Grams المؤثر وبعده Babel. قد يكون فلم Biutiful العمل الوحيد لهذا لمخرج الذي لا يستحق الكثير من التقدير.

ما سوف ينجزه فيما بعد هو لغز غامض، ولكن اليخاندرو جونزاليس اناريتو أساس مجموعة سوف تسيطر على احتفالات جوائز هوليوود في السنوات القادمة، سيحظى بمنافسة كبيرة من دينيس فيلنوف وداميان شازيل والعديد من الـ مخرجين الآخرين.

9. هايو ميازاكي

ملك الأنيمي ويعتبر بمثابة والت ديزني الياباني، ميازاكي هو الفائز بجائزة الأوسكار والذي لديه عدد قليل من المشاريع التي يمكن أن نعتبرها دون المتوسط.

وحتى أولئك الذين ليسوا معتادين على أنواع الأنيمي، فإن عناوين مثل Ponyo و Spirited Away و Princess Mononoke ربما تكون معروفة، ذلك لأنها لا تعتبر كلاسيكيات أنيمي فقط، بل أفلام أجنبية كلاسيكية بشكل عام.

يمكن أن يعتبر فيلم Spirited Away بشكل بديهي أفضل عمل في الرسوم المتحركة اليابانية، مثل هذه التحفة الفنية التي تحولت إلى الفيلم الأسيوي الوحيد الذي فاز بجائزة أفضل فيلم رسوم متحركة في جوائز الأوسكار.

ومع ذلك، يعتقد الكثيرون أن فلم Princess Mnnoke الغني والخيالي هو أفضل فيلم، وفلم Ponyo لا يعتبر قصة طفولة مبهجة فحسب، بل قصة ذات مواضيع بناءة وطاقم صوتي يشمل مات دامون وكيت بلانشت وليام نيلسون.

لم يكن لدى ميازاكي أبداً أي مشروع لم يأتِ برأي عالمي رائع وشخصيات تتحدى العادة، وإذا كنت من الأشخاص الذين يحكمون أكثر على شخص ما بالأرقام، فإن أقل درجة لميازاكي على Rotten Tomatoes هي 87٪.

10. كوانتين تارانتينو

هو معروف بإسلوبه ومشاهده العنيفة، والحوار الجذاب. كل ذلك يجتمع لإعطاء تجربة نادرة. كان لديه ثمانية أفلام طويلة كلها ممتعة تقريباً، النقطة الوحيدة التي قد يسقط فيها منطق هذا النجاح هي إذا قمت بذكر أول فيلم حقيقي له My Best Friends Birthday.

تارانتينو استهل التسعينيات بعاصفة، بدء بفلم Reservoir Dogs لم يختبر الفيلم قدراته وراء العدسة مثل الأفلام التي ستتبعه، ولكن تم التعامل معه بطريقة جعلت تارانتينو يبدو وكأنه محترف.

وإلى جانب ذلك كان هنالك أحد النصوص الرائعة، لقد فاز بجائزة أفضل سيناريو أصلي في فيلم Pulp Fiction، وهو فلم كان العديد من المشاركين يقولون أنه يجب أن يفوز بجائزة أفضل صورة في ذلك العام، في فلمه الثاني فقط كان لدى تارانتينو الكلاسيكية التي سيستخدمها كل مخرج محترف لفلم سينمائي لمدة قرن قادم.

ومنذ ذلك الحين، اقترب تارانتينو من النجاح الحرج الذي حققه Pulp Fiction، من أفلام Kill Bill و Inglourious Basterds و Django Unchained وحتى عندما لا يكون على قمة مستواه، كما هو الحال مع ثنائية مع روبرت رودريغيز في Death Proof أو Jackie Brown، لا يزال لديه أسلوب يأسر مشاهديه.

ما رأيك بهذه القائمة بانجح 10 مخرجين في هوليوود؟ هل هناك مخرجين اخرين يجب ان يتواجدوا في هذه القائمة؟ شاركنا برأيك في خانة التعليقات.

Ahmad Nassar

مؤسس موقع مدرسة الإبداع العربية … مصور وصانع افلام مستقل، يهمني نشر الثقافة والوعي بأهمية الفنون البصرية والعمل على توفير محتوى تعليمي مجاني في احد اصعب المجالات واكثرها كلفة وحصرية في عالمنا العربي…

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة