المصور والصحفي (( سعد بشير فنصة )) ..يكتب عن تاريخ التصوير الضوئي والتوثيق الأثري و الإنساني في سورية – التصنيف الوثائقي – أولا: دمشق – ثانياً: المحافظات السورية – الجزء الاول 1860-1960 م – ‎Issam Hajja -2-1 –

Issam Hajjar Issam Hajja تاريخ التصوير الضوئي والتوثيق الأثري و الإنساني في سورية الجزء الاول 1860-1960 سعد بشير فنصة التصنيف الوثائقي أولا: دمشق المتحف الوطني: تضم البومات الصور للمتحف الوطني ذات التصنيف المتحفي بدءاً من عصور ماقبل التاريخ والتي تحتوي توثيقاً للعرض المتحفي وبالأخص حفريات يبرود وحوضة دمشق ومن ثم يضم ألبومان لمتحف الشرق السوري القديم بقاعاته المتعددة ماري وابلا واوغاريت وتل حلف والخويرة. ومن ثم ألبومان يوثقان القطع المعروضة في الجناح الكلاسيكي حسب قاعاته وعدداً كبيراً من القطع غير المعروضة والمحفوظة في المستودعات.ويضم أيضا آثارا وتماثيلاً من حديقة المتحف وكنيس دورا اوربوس مفصلاً لوحاته الجدارية إضافة إلى مدفن يرحاي التدمري الأرضي، والذي بدأ إنشاؤه في متحف دمشق الوطني 1950.كما يحتوي ذات الألبوم على أعداد كبيرة من صور النقود تقارب الألفي نقد من غير المعروض في الخزائن. وهناك ألبومان خصصا للمتحف الإسلامي بقاعاته وعروضه المتنوعة من خزفيات وفخار وخشب ومعادن إضافة إلى مجموعات ضخمة من النقود الإسلامية التي ضربت في مختلف المدن وبعهود متلاحقة.كما أفرد توثيقاً كاملاً للقاعة الشامية التي أعيد إنشاؤها ملحقة بالمتحف الإسلامي وفيها صوراً لأعمال الترميم نهاية الخمسينات. وأخيراً وليس آخراً ألبوماً للمعرض الدائم للفن التشكيلي والذي يضم توثيقاً لأعمال المقتنيات الفنية من نحت وحفر ورسم لرواد الفن التشكيلي الحديث إضافة إلى عدد من المعارض المؤقتة التي أقيمت في العقود السابقة إضافة إلى معرض الزجاج وغيره.وتوج هذا التوثيق بألبومان أفردا للزيارات الرسمية التي أمت المتحف خلال أربعين عاماً من شخصيات وملوك ورؤساء دول صديقة أو كانوا من الاثاريين والعلماء أصحاب الفضل والثناء إضافة إلى الندوات العلمية المتخصصة كندوة الآثار الكلاسيكية 1969 أو مؤتمر الزجاج عام 1953. ومن الأهمية التحدث عن ثلاثة ألبومات توثق دمشق كمتحف في الهواء الطلق وأقصد دمشق القديمة بكنائسها ومساجدها وأبوابها ودورها وحماماتها وحواريها وسبلها وأزقتها ومدارسها وتربها وأضرحتها. وبعض هذه الصور تعود إلى ثلاثينيات القرن الماضي ومنها صوراً اختلفت معالمها الأصلية أو أزيلت ولم يتبق منها سوى الصورة التي تحكي عنها قصصا محزنة.كما أفردت البومات خاصة للمسجد الأموي والتكية السليمانية وشقيقتها السليمية وقصر العظم. وخصوصية هذا التوثيق انه يضم بين دفوف ألبوماته صوراً نادرة يعود بعضها إلى ماقبل الخمسينات وأكثرها بعد وقبل أعمال الترميم ماقبل الأخيرة للمسجد الأموي، وتمثل صورها الأرضيات والجدران وتفصيلات للفسيفساء والأعمدة والأروقة والحرم.كما تظهر بعض الصور طبقات من حفريات الأرضيات التي تظهر الطبقة المملوكية، والتي هي أقدم الطبقات المكتشفة إلى الآن، وتظهر بعض الصور تيجان الأعمدة وأجزاء من العمد والتي تعود إلى بقايا معبد “جوبيتر” الروماني. كما تصف بعض الصور أعمال الترميم الفسيفسائي والتي تبين بوضوح طرائق إعادة التشكيل والرصف والأعمال الأخرى.وكذلك قصر العظم قبل أعمال الترميم التي انتهت في العام 1952 حيث توثق بعض الصور أعمالا فنية دمشقية أصيلة ومن ثم معروضاته المتحفية الفلكلورية. وهناك أيضاً توثيقاً للحفريات الطارئة التي أقيمت في سوق مدحت باشا وتحديداً بالمنطقة المسماة قوس الخراب حيث تظهر بعض الصور بقايا وقواعد العمد للشارع المستقيم والذي ينصف دمشق القديمة داخل السور. وأخيراً الألبوم الذي يختص بريف دمشق وضواحيها وخاناتها في النبك وقارة وغيرها ويوثق لبعض اللوحات الجدارية القديمة (الفريسك) من دير مار موسى الحبشي. ثانياً: المحافظات السورية اللاذقية: يوثق هذا الألبوم عدداً من الدور التاريخية والأبنية والمكتشفات، إضافة إلى المتحف. حماه: يضم أساساً صوراً للمتحف القديم في دار العظم قبل الحريق عام 1982 ويوثق المشغولات الخشبية والحجرية والزخارف في هذا القصر إضافة إلى عدد من المساجد والحمامات الأثرية. دير الزور: الأبنية القديمة والجسر القديم وجسر عين ديوار. السويداء: المتحف وبعض المواقع المحيطة كقنوات وشهبا ومعبد عتيل وسبع وصلخد إضافة إلى القوس البيزنطي. الرقة: المدينة القديمة والسور والمتحف وبعض المكتشفات الفخارية والخزفية إضافة إلى المئذنة العباسية وباب بغداد ومن ثم الرصافة وصور نادرة لقلعة جعبر قبل الغمر في مياه بحيرة الأسد، ومئذنة أبي هريرة قبل وأثناء نقلها. حمص: الأبنية الأثرية والمتحف. تدمر: تكثر الصور التي توثق آثار تدمر وتعد بالآلاف ولعل أكثرها أهمية تلك التي تسجل أعمال الترميم الهائلة التي أقيمت في تدمر عبر سنوات ماضية إضافة إلى المعابد والمدافن البرجية والأرضية وأعمال الحفريات ورفع الأعمدة وإنشاء المتحف، وهناك تصنيف ضخم للتماثيل التدمرية المكتشفة. في أنحاء هذه المملكة التاريخية وبالأخص الجنائزية منها. بصرى: كما تفرز الصور في تدمر تفرز في بصرى للكثير من الأعمال الهندسية والحفريات في المدينة القديمة والمسرح والمسجد العمري والكاتدرائية العظمى، ولعل أهم الصور وأقدمها على الإطلاق هي الصور التي توثق المسرح قبل أعمال الكشف الترابي عن ثلثيه السفليين من مدرجاته وتبين أعمال الترحيل والحفر وإزالة بعض الأبنية السطحية عنه كذلك المدينة القديمة. درعا: وتضم ألبومها إضافة للمسجد العمري، دير الراهب بحيرة والحمامات المركزية- وخان الدبس ومدرسة أبي الفداء والكاتدرائية. الأرشيف المتخصص: هناك مجموعة من الألبومات المتخصصة لعل أهمها التصوير الجوي والذي يوثق غالبية المواقع الآنفة الذكر من الجو بما فيها دمشق القديمة والحديثة إضافة إلى عدد من التلال والقلاع والمدن القديمة. وهناك أيضاً ألبومات خاصة منها: تلال الفرات- فسيفساء سورية- الألبسة والأزياء الشعبية- قصر الحير الشرقي والغربي- الأيقونات- والحفريات الطارئة في دمشق القديمة- والتلال الأثرية. أما مدينة حلب فقد بقيت مستقلة في توثيقيها وتتبع إدارياً دائرة آثار المنطقة الشمالية طوال العقود الماضية ولديها أرشيفاً خاصاً ومستقلاً عن دمشق. سعد بشير فنصة كاتب ومصور فنان يعمل حالياً لتأسيس أول متحف لتاريخ التصوير في سورية ———————————————– هوامش ومراجع: 1. ” مجمع اللغة العربية” بحث ميداني للكاتب دمشق 1983 والذي عمل فيما بعد مصوراً في متحف دمشق الوطني.. ولا زال. 2. الحوليات الأثرية العدد( 13) 1963 محمد أبو الفرج العش- إعادة إنشاء القاعة الشامية في متحف دمشق الوطني. 3. أحمد القرملي 1931- 2003 مصور الآثار السورية غادر مديرية الآثار نهائياً عام 1970 ليعمل مصورا لدى مديرية السياحة بدمشق آنذاك. 4. مروان مسلماني1935 مصور الآثار السورية تقاعد من مديرية الآثار عام 1994 لقيت معارضه عن الآثار السورية قبولاً واسعاً وبحثاً فريداً نال وسام الاستحقاق السوري عام 1983 كما حاز على الدكتوراه الفخرية بفن التصوير. 5. فليكس بون فيس: مصور فرنسي أوفد مع بعثة دبلوماسية إلى بيروت منذ عام 1860 خلال نهاية الأحداث الدامية التي عصفت بلبنان واستقر وعائلته في بيروت. 6. أدريان بون فيس: اختلطت الصور بين الأب والابن لذلك ضاع التحديد الزمني بدقة لجميع الصور بين جيل الأب والابن . 7. خالد معاذ: – تاريخ التصوير في بلاد الشام- دراسات تاريخية وأثرية- دمشق مطبوعات المديرية العامة للآثار والمتاحف 1980. 8. قتيبة الشهابي- دمشق تاريخ وصور- دمشق مؤسسة النوري للطباعة والنشر 1994. مصدر المقالة: موقع “غيث العبد الله للتراث والفنون – السقيلبية”الرابط الالكتروني: http://ghaith-a.com/archives/68568

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.