تعرف على ماهية الضوء وطبيعته .. وتعرف على الإضـــاءة ..مشاكلها وحلـــولها ..

الإضـــاءة مشاكل وحلـــول
ماهية الضوء وطبيعته

الضوء كان سببا لحدوث بعض الخلافات بين العلماء فيما مضى والسبب في ذلك ظهوره بطبيعتين!
ذو طبيعة موحية. ولكنه وبخلاف موجات الصوت والماء مثلا ينتقل في الفراغ أيضا
في أحيان أخرى يبدو وكأنه دفق من الجسيمات الصغيرة. فأي طبيعة غريبة تلك التي يتمتع بها الضوء؟

إن أعظم إنجازات عالم الفيزياء الكلاسيكية “اسحق نيوتن” تناولت الضوء بنظريته الجسيمية التي كونها عنه.
فقد أرشده ثبات المركبات اللونية الظاهري للضوء الأبيض في تجاربه على المنشور الزجاجي. إلى تكوين نظرية جسيمية له
وقد بين في تجربة أخرى مفادها أنه إذا سلطت حزمة ضوئية على حاجز معتم له أطراف حادة، فإن ظله الملقى على حاجز أبيض قريب منه، يبدو واضحا محددا كالحاجز نفسه. وقد استنتج من هذا أن الحزمة لا يحيد أو ينحرف منها شيء أبدا عند حافة الحاجز وإلا لبدا ذلك على حواف الظل لو أن الضوء ينتشر انتشار الموجات.
ودفعه هذا إلى استنتاج أن الضوء يتألف من جسيمات تسير بحسب قانونه الأول في خطوط مستقيمة تبقى هكذا ما لم تأثر في ذلك الحاجز أي قوة .

وكان استنتاجه هذا بداية لولادة نظرية نيوتن الجسيمية في الضوء التي أهملت بعد ذلك لصالح النظرية الموجية، إذ أثبتت مشاهدات أكثر دقة أن حافة ظل الحاجز ليست واضحة تماما بل مشوشة، مما يدل على انحراف الحزمة حول الطرف الحاد. ودلالة هذا هو أنه بطبيعة موجية.

وكان من أبرز المعارضين لهذه النظرية الجسيمة التي اقترحها نيوتن هو العالم كريستيان هويغنز والمؤيد القوي للطبيعة الموجية للضوء
وقد تكون ظاهرة الحيود والتداخل هي الظاهرة الأبرز في سطوع نجم الطبيعة الموجية للضوء .. وعاملا مهما يعزز فكرة هذه الطبيعة .
وكما نعلم جميعا …فإن عبور حزمة ضوئية لشق ضيق ، يسبب انحرافها قليلا عند حافته .. ومن ثم انتشاره .
فالنمط الذي تتراكب فيه حزمتان منحرفتان من الضوء لا يمكن تعليله إلا باعتبار الضوء أمواجا من قمم وقيعان . بحيث لو تلاقت قمتان أو قاعان معا أنتجا بقعة مضيئة في حين أن التقاء قمة بقاع يخلف بقعة مظلمة ” وهذا ما يعرف بالتداخل

لكن … وبعد كل هذا النزاع والخلاف … والآراء المتناقضة …. أين هي الحقيقة؟؟ … وأي الطبيعتين هي طبيعة الضوء … ؟؟
لعل الفضل في اكتشاف حقيقة الضوء … والتي تبين في نهاية المطاف أنها تحمل كلا الخاصيتين ” الموجية والجسيمية ” .. عائد إلى عالم الفيزياء الألماني ” ماكس بلانك ” فقد كان أول من ارتأى أن الضوء ليس موجي الطبيعة فقط ولا جسيمي الطبيعة فقط بل إن له خصائص الطبيعتين … أي أن هاتين الطبيعتين وجهان لعملة واحدة هي الضوء !!
وقد كان هذا بداية لنشوء علم مكيانيك الكم ….
وقد قام آلبرت آينشتاين بتوسيع هذه النظرية فيما بعد معتبرا أن انعكاس الضوء وانكساره وحيوده هي مظاهر تدل على طبيعة الضوء الموجية … بترددات وأطوال موجية كأمواج الصوت كذلك.
وما يكسبه طبيعة جسيمية هي ظاهرة ابتعاث الذرات وامتصاصها للضوء… مما يدل على أنها دفق من الجسيمات أطلق عليها اسم ” الفوتونات ”
ومما ساعد كذلك على توحيد الخواص الموجية والجسيمية للضوء هو اكتشاف ظواهر ضوئية جديدة مثل الظاهرة الكهروضوئية وظاهرة كمبتون وظاهرة إنتاج أشعة اكس وظاهرة إنتاج وتلاشي الجسيمات فكان لابد من أن توضع نظرية توحد كل تلك المشاهدات …. وقد تم ذلك فعلا بما يعرف الآن بنظرية الكم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
تتبع الضوء خارج المنزل

من لا يملك فلاش أو أي مصدر اضاءة صناعي عليه تتبع الأجواء
خارج المنزل حتما سيجد أن إضاءة الشمس هي الحل الأنسب حيث أن إضاءة الشمس تختلف بإختلاف حالة الطقس.

*في الصباح الباكر قبل شروق الشمس سنحصل علي إضاءة باردة جميله ينتشر فيها ضوء السماء
بانسيابية ، لكنها منخفظة نوعا ما وتحتاج الى ضبط اعدادات الكاميرا بما يتوافق وكمية
الضوء المتوفرة في المكان،ستنعدم الظلال الحادة القوية ولن يضايقك السطوع القوي
أو الانعكاس المزعج،فقط لا تتأخر في التقاط المشاهد التي تريدها .

[COLOR=”rgb(65, 105, 225)”]*شروق الشمس [/COLOR]وقت مناسب للتصوير عندما يكون الضوء بارد نسبيا،بإمكانك تفعيل
دور هذه الاضاءة بإضافة تأثيرات مناسبة للعمل كأن تنير نص وجه الشخص المراد تصويره
وتجعل نصفه الاخر معتم قليلا أو ان تجعل بعض عناصر الصورة داخل حيز الضوء المباشر
وعناصر أخرى خارج هذا الحيز بحيث تكون اضائتها أقل نسبيا من اضاءة العناصر
التي داخل حيز الضوء المباشر.
العاكس هنا دوره مهم للغاية للقضاء على بعض المناطق المتعمة في العمل ان اردت
أن يكون العمل مضاء بالكامل/فقط اجعل العاكس في الجهة المقابلة
للشمس حركه حتى ينعكس الضوء
المرتد منه على العناصر التي تريد اضائتها.

[COLOR=”rgb(65, 105, 225)”]*وقت الظهيرة[/COLOR] عندما تكون السماء صافية
سنحصل على إضاءة قويه كافيه لتصوير أي مشهد شريطه أن لا تكون الإضاءة مباشرة لتفادي الظلال الحادة القوية.
أو ان تقضي على هذه الظلال باستخدام العواكس الدائرية الصغيرة وتوجيه الاضاءة المرتدة
منها الى مناطق الظلال الحادة.
تستطيع فلترة الضوء بأي مرشح/النوافذ الزجاجية(الضبابية/الثلجية)/القماش الأبيض
الورق الخفيف…الخ
الإضاءة المتغلغلة من النوافذ الزجاجية او اي مرشح اخر تكون ناعمة جميلة منتشرة
بشكل رائع.
كذلك الغيوم تعتبر مرشحات للضوء فاليوم الغائم مثالي للتصوير/على ان تختار التوقيت
المناسب/ساعات الصباح الأولى وما قبل الغروب بساعة تقريبا.

[COLOR=”rgb(65, 105, 225)”]*بعد العصر[/COLOR] عندما تقل كثافة أشعة الشمس سنحصل على إضاءة دافئة جميلة
يميل لونها الى البرتقالي الخفيف لكن ستظهر لك بعض الظلال ان اردت التخلص منها
استخدم العاكس الذهبي كي يمتزج لون الضوء المترد منه مع لون اضاءة الشمس
أو استخدم العاكس الفضي الذي يعكس لك نفس لون الضوء الاساسي.
ـــــــــــــــــــــــ
مــــع جريدة

أمامك كوب قهوة وجريدة
وبالقرب منك نافذة مشرعة
ترحب بصباح جديد مشرق
بعد ان تحتسي فنجان القهوة
داعب اشعة الشمس المتغلغلة من النافذة
دعها تعانق كوب القهوة الفارغ وصفحات الجريدة
بعد ان تكون المشهد المناسب أمسك بالكاميرا
اضبط اعدادتها صوب الكاميرا وصور
صدقا ما الطف صباحك وما اجمله عندما تكون نتيجتك
مرضية لذاتك

هنا إن ادركت مدى اهمية اشعة الشمس
ستجدك تكرر التجربة أكثر من مره

بإختصار:
*حدد مكان سقوط الاضاءة المتغلغلة من النافذة.
*رتب عناصر الصورة المراد التقاطها كما يحلو لك.
*أجعل العناصر بالقرب من مكان سقوط الاضاءة(ان كانت الاضاءة مباشرة) حتى تتفادي الانكاسات المزعجة أو السطوع القوي .
*إن كانت الاضاءة مفلترة بشكل جيد أترك العناصر في مكان سقوط الاضاءة المتغلغلة
من النافذة،ستجد انها ناعمة منتشرة.
*هناك مناطق ظلال حادة قوية..؟
استخدم عاكس فضي لانه يعكس الضوء دون تغيير لونه
لتقضي على الظلال الحادة أو لتخفف من حدتها وقوتها ولتحصل على بعض التفاصيل المهمة في المناطق المعتمة

هذا كل ما في الأمر
وصباحك كوب قهوة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تحديد الشعر باستخدام اضاءة الشمس

الصباح الباكر بعد شروق الشمس أو بعد العصر تقريبا أختر المكان المناسب للشخص المراد تصويره
وأجعله يقف وظهره للشمس بحيث تكون انت مقابل له وللشمس
هنا ستحصل على اضاءة كافية لتحديد عناصر مهمة في الصورة
الشعر/الكتفين
هناك مشكلة بسيطة ستنخفظ الاضاءة في اماكن أخرى والتي لا تقع عليها
اضاءة الشمس
الحل المناسب في هذه الحالة:
إما ان تستخدم عاكس(ذهبي) ليمتزج لون الاضاءة المرتده منه
مع لون الاضاءة الطبيعية(المصفرة قليلا)
أو عاكس (فضي) لعكس الضوء دون ان يغير لونه
أو ان تستخدم ومضة فلاش موجه للعناصر المعتمة على ان لا تكون قوية
يكفيك القليل منها
حتما ستحصل على اضاءة موزعة بشكل جيد
مع تأثير جميل جدا وهو تحديد شعر الموديل وكتفيه
دون الحاجة لمصادر ضوء اضافية
ـــــــــــــــــــــــــ

أعكس الضوء ولا تعكس شارع

لنتعرف على العواكس واهميتها

أحببت ان اتحدث قليلا عن العواكس والوانها وفاعلية كل واحد منها
*العاكس ألابيض:
يعطيك انعكاس للضوء بلون ابيض براق جميل
*العاكس الفضي:
انا افضل هذا العاكس كثيرا لان الضوء المرتد منه
أقوى من الضوء المرتد من العاكس الأبيض
وميزته الحقيقة أنه يعكس نفس لون الضوء
*العاكس الذهبي:
لم استخدمه حتى الان
لان الضوء يرتد منه بلون ذهبي/أصفر
وحتى لا احصل على لونين للضوء افضل استخدام العاكس الفضي هنا
لانه يعكس لي الضوء المراد استخدامه بلونه الحقيقي.
جميل ان نستخدمه مع اضاءة الشمس عندما تكون بلون برتقالي خفيف.
*العاكس ألاسود:
تحتاجه فقط عندما ترغب في عدم انعكاس الضوء
اللون الاسود لا يعكس الضوء بل يمتصه
ـــــــــــــــــــــــــ
مرشحات الضوء
لتنعيم الضوء لابد من فلترته ولكي تنشر الضوء عليك استخدام المرشحات الضوئية
قد لا يطول انتظارك وبحثك فقط التفت حولك اعتقد انك ستجد مرشح مناسب
قطعة قماش قد تفي بالغرض وقد تكون قطعة بلاستيكية ضبابية/ثلجية آو ورق شفاف
ما اريد التوصل اليها هو ان تنعم ضوء الشمس قدر المستطاع وان تنشره جيدا
كي تحصل على مبتغاك دون كلفة اضافية

الهدف الاساسي من استخدام المرشحات الضوئية هو ان تجعل الضوء القاسي
آكثر نعومة وآنتشار لتضمن آن لا تكون الظلال الحادة القوية والسطوع سببا
في خسارتك لاعمال كثيرة كلفتك الوقت والجهد

تآكد قبل ان تلتقط اي مشهد ان الاضاءة غير قاسية كإضاءة الشمس القوية المباشرة
ان كانت مخالفة لتوقعاتك وقاسية لدرجة انها لا تطاق فالحل هو ان تقوم بفلترة الضوء
باستخدام مرشح مناسب تضعه بين الضوء المباشر والعنصر المراد تصويرة
ـــــــــــــــــــــــــــــ
خلاصـــــــــــــــة

لتنفيذ عمل معين تحتاج الى اضاءة
ناعمة منتشرة غير قاسية لتنعدم الظلال الحادة القوية أو تقل نسبتها
وإن كنت لا تملك الاضاءة الصناعية المناسبة
فالبديل الممتاز هي الاضاءة الطبيعية
اضاءة الشمس أو اضاءة السماء الخفيفة
باستطاعتك تسخيرها لصالحك والتعامل معها بشكل ممتاز
لتنفيذ أي عمل ترغبه دون الحاجة لدفع مبالغ طائلة
فقط اخرج من المنزل قليلا
ابحث عن المكان المناسب والتوقيت الرائع
وتوقف عندما تشاهد الضوء ناعما منتشرا والظلال خفيفة جميلة
..
..

استخدم ادواتك البسيطة للقضاء (الظلال الحادة ان وجدت)
كـ العواكس المناسبة
القصدير عاكس والاطباق المعدنية الفضية عاكسة ايضا
اخترت القصدير والاطباق المعدنية الفضية لانها متوفرة في كل بيت
خطوة بسيطة توفر عليك الكثير والكثير
امسك العاكس واجعله مقابل لمصدر الضوء
وحركه قليلا حتى يرتد منه الضوء على مناطق الظلال
للقضاء عليها وان اردت تخفيفها فقط
فابتعد قليلا عن العنصر المراد تصويره
..
..
استخدم العاكس الفضي داخل المنزل او خارجه
لتحصل على نفس لون الضوء الاساسي ولانه يعكس الضوء اكثر من العاكس الابيض
استخدم العاكس الذهبي خارج المنزل أو داخله عندما
يميل لون الضوء الى البرتقالي الخفيف/المصفر ان اردت
اضافة لون برتقالي خفيف/مصفر على العنصر المراد تصويره
من الجهة المقابلة للضوء الاساسي
استخدم العاكس الابيض لاضافة بريق جميل للعمل
العاكس الاسود يمتص الضوء ويقضي على الانعكاسات
..
..

فلترة الضوء مهمة جدا
الأمر اسهل مما تتوقع
استخدم أي مرشح للضوء
واجعله بين مصدر الاضاءة والعنصر المراد تصويرة
قطعة القماش البيضاء/الاوراق الخفيفة البيضاء/القطع البلاستيكية الثلجية او الضبابية
ستجد الكثير من المرشحات أختر الانسب منها
شريطة ان لا يؤثر على لون الضوء المرشح وان لا يقلل جدا من كثافته
..
..

استغل الظلال الخفيفة في الاماكن القريبة منك
تحت شجرة كبيرة مرتفعه ستجد ظل خفيف
تحت سور عال بعد العصر ايضا ستجد ان الظل خفيف
فقط اختر الوقت المناسب والمكان الملائم
والظلال الخفيفة الجميلة
ـــــــــــــــــــــــــ
الظــــــــــــــل

تحدثت سابقا عن تخفيف الظلال او القضاء عليها
باستخدام العواكس المناسبة..الخ

هذا ان كانت الظلال تحتل مساحات صغيرة في العمل
أو عندما تسقط في اماكن معينة تؤثر سلبا على عناصر العمل الباقية
كـ ظل الانف والذقن والاذن في صور البورتريهات
والتي تحتل مساحة صغيرة الصورة وتقع
في أماكن مهمة للغاية كـ خد ورقبة الشخص المراد تصويرة
في هذه الحالة باستطاعة المصور تخفيف الظل او تفادية
باستخدام الادوات المناسبة كـ العواكس والمرشحات

اما إن كانت الظلال تحتل مساحات كبيرة في الصورة
ولا يمكن تفاديها او تجاهلها أو القضاء عليها
فأرى ان يتم التعامل معها على انها عنصر مهم في الصورة
لا يمكن الاستغناء عنه
ـــــــــــــــــــــــ
نوعيــــــة الضوء

ضوء مباشر:
وهو الأقسى والأقوى والذي يتسبب في تكون الظلال الحادة
والسطوع القوي
أمثلة على الضوء المباشر:
ضوءأشعة الشمس المباشرة/ضوء الفلاش المباشر

ضوء مرتد(منعكس):
أنعم بكثير من الضوء المباشر وتكون الظلال غير حادة
أمثلة على الضوء المرتد:
ضوء السماء/ضوء الفلاش المرتد من اي سطح عاكس

ضوء منتشر:
ناعم جدا جدا
تقل حدة الظل وتخف أكثر
أمثلة على الضوء المنتشر:
ضوء الشمس المتغلغل من السحب/ضوء الفلاش النافذ من الصندوق الناعم Soft box

ضوء مرشح:
ضوء ناعم جدا
ظل خفيف جدا جدا
أمثلة على الضوء المرشح:
ضوء اشعة الشمس المتغلغة من زجاج ضبابي/ثلجي
الضوء النافذ من أي مرشح يقع بين مصدر الاضاءة والعنصر المراد تصويره
ــــــــــــــــــــــــ
الفلاش المدمج
مصدر ضوئي بالإمكان استخدامه في أي وقت وفي أي مكان
لكن ان كنت ترغب في نتائج جيدة فلا تعلق آمالك عليه..كثيرا

من عيوبه:
*عدم القدرة على توجيه اضائته
*صغير جدا مقارنة بالمصادر الضوئية الاخرى
*اضائته غير منتشرة,تأتي مباشرة على العنصر المراد تصويره
*ضوئه قاسي يتسبب في تكون الظلال الحادة والانعكاسات المزعجة
وغالبا ستجد ان صورك لا تخلو من السطوع والتسطح
خاليه من اي بعد وعمق

إن كان الفلاش المدمج هو المصدر الضوئي الوحيد المتوفر لديك
ولا يوجد اي مصدر ضوئي آخر وترغب في التقاط مشهد معين
لا يمكن تأجيله
فيجب عليك في هذه الحالة أن تستخدم مرشح ضوئي مناسب

كـ الاقمشة الخفيفة/المحارم الورقية…..الخ
أو ان تصنع لك مرشح مناسب تثبته على الفلاش
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الاضاءة الصناعية

المصابيح الكهربائية /الفلاشات

المصابيح الكهربائية:
كثافتها الضوئية أقل من كثافة مصادر الاضاءة الأخرى
كـ إضاء الشمس/وحدات الفلاش المنفصلة.
المصابيح المنزلية المعلقة بالأسقف والاباجورات ومصابيح الجيب الصغيره وكذلك المصابيح الأخرى التي تكون محاطة بسطح معدني عاكس والمصابيح المكتبية،كل هذه الاضاءات قد تعطي نتائج مرضية نوعا ما لو تم التعامل معها بشكل صحيح
كـ أن تختار سرعات غالق
مناسبة أوفتحة عدسة واسعة او حساسية تتوافق وكثافة الضوء من حولك.
..
..
علينا مراعاة الكثافة الضوئية وحدة الضوء وقوته واتجاهاته
ودرجة حرارة اللون وتصحيح الالوان.
لان المصابيح الكهربائية في النهاية ذات كثافة ضوئية متناقضة
..
..
بالنسبة لي وبحكم تجربتي المتواضعه في استخدام المصابيح المنزلية
لا افضل إضائتها لعدة اسباب منها:
* كثافتها الضوئية منخفظة
*إستخدام اعدادات معينة كـ سرعات غالق بطيئة/فتحات عدسة واسعة /حساسية مرتفعة
وقد تواجه العديد من المشاكل عند استخدام هذه العوامل
مثل الاهتزاز عند استخدام سرعات غالق بطيئة/عناصر خارج التركيز بسبب فتحات
العدسة الواسعة/تحبب وانخفاظ الجودة بسبب رفع قيم الحساسية
*نحتاج في الغالب الى تصحيح الالوان بسبب تفاوت درجة حرارة اللون
..
ـــــــــــــــــــــ
الفلاشات

الفلاش المنفصل

تجنب ومضة الفلاش المباشر
ما ابحثه عنه هو الحصول على تعريض مناسب أثناء التصوير داخل المنزل عندما تنخفض الإضاءة أو تنعدم مصادر الضوء المناسبة كإضاءة الشمس ..وقد لا يكون الفلاش الخارجي للكاميرا أداة جيده لتصوير الأشخاص أو الطبيعة الصامتة أن لم يتم التعامل معه كما يجب فقد نعاني من السطوع القوي وكذلك الظلال الحادة الغير مرغوبة والتسطح،إضاءة الفلاش عامل مساعد لنجاح الصورة فقط علينا أن نجد الحلول المناسبة للخروج بنتائج جميلة كاستخدام الفلاش المرتد من سطح قريب (جدار-عاكس-سقف) لتوزيع الإضاءة بالشكل الصحيح ولتفادي السطوع والظل القويان ،أنظر حولك تفقد مكان التصوير أبحث عن سطح قريب ستجد انك محاط بالكثير من العوامل المساعدة والتي من شأنها إعانتك على خلق أجواء تصوير ممتعة،هذه معادله بسيطة.فلاش+سطح عاكس=إضاءة منتشرة ناعمة وصورة جميله مقبولة

تنعيم ضوء الفلاش
هناك طرق عدة لتنعيم إضاءة الفلاش أو أي إضاءة أخرى وذلك بجعلها تمر من خلال أدوات بسيطة ومتوفر وبأثمان زهيدة وقد لا تحتاج إلى تأمينها من خارج المنزل كالمحارم الورقية الأقمشة البيضاء الشفافة(ثوب أو شماغ أو شرشف) ورق شفاف ورق كِلك ، كل هذه الأدوات ستساعدك على تنعيم ومضة الفلاش وتوزيع الإضاءة بشكل انسيابي مقبول.

اتجاه ضوء الفلاش
ماذا تريد أن تصور وهل تريد الإضاءة من الأمام أو من أحد الجانبين..من الأعلى أو من الأسفل ؟ على سبيل المثال – ترغب في تصوير أحد الأشخاص بإضاءة جانبيه كلاسيكيه
ملتفة، في هذه الحالة استخدم فلاش مرتد من أي سطح قريب من الجهة الذي تريد إضاءتها ،حاول تنعيم إضاءة الفلاش باستخدام إحدى الأدوات المذكورة أعلاه ، واستخدم عاكس فضي/ابيض من الجهة المقابلة ،كرر التجربة أكثر من مره بتحريك الفلاش وتغيير الأدوات المساعدة ستجد أن الأمر أسهل مما توقعت.

عواكس مناسبة
لن تمل وأنت تبحث عنها ولن تدفع مبالغ طائلة للحصول عليها هي بمتناول يدك فالجدار بالنسبة لي يعتبر عاكس مثالي جدا عند تصوير الطبيعة الصامتة-البورتريهات،(انتبه من لون الجدار فالإضاءة المرتدة منه ستكون بنفس اللون وستغير من لون البشره عند تصوير الاشخاص ومن الوان عناصر الصورة عند تصوير الطبيعة الصامتة،ألم يجرب أحدكم لوح فلين أبيض أو طبق طعام ألمنيوم كبير أو قطعة قصدير…الخ ؟ ، كل هذه الأشياء ستؤدي الغرض وسترضيك حتما والتجرية خير برهان

الفلاش لا سلكيا
هذه الطريقة تمكنك من العمل بمرونة تامة وتحديد اتجاهات الضوء بسهوله واختيار الزوايا المناسبة وخلق تأثيرات جميله لا تستطيع تحقيقها عند تركيب الفلاش على الحذاء الساخن للكاميرا.وكذلك تمكنك من ربط أكثر من فلاش في آن واحد لتعمل معا.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق