الجديد
الرئيسية / الكل / أبيض وأسود وملون / تعلم كيقية إختلاف لون الخلفية عن لون العنصر الرئيسٍ ( الكادر ).. – المصور الفوتوغرافي : محمـــــود المحمــــود ..
تعلم كيقية إختلاف لون الخلفية عن لون العنصر الرئيسٍ ( الكادر ).. – المصور الفوتوغرافي : محمـــــود المحمــــود ..

تعلم كيقية إختلاف لون الخلفية عن لون العنصر الرئيسٍ ( الكادر ).. – المصور الفوتوغرافي : محمـــــود المحمــــود ..

كيقية إختلاف لون الخلفية عن لون العنصر الرئيسٍ – المصور محمود المحمود

الحلقة 2

دأب الكثير يردد هذه العبارة وهي عدم تصوير الهدف الاساسي بنفس لون الخلفية, أي إذا ما كانت الزهرة حمراء يجب ان لا تكون الخلفية حمراء ايضاً, حتى تتمكن الزهرة من البروز في حالة لو كانت الخلفية غير ذلك.
هذه تعاليم صحيحة ولا غبار عليها ولكن ليس لعصرنا بل لعصر الاسود وابيض (الاحادي) ولكننا وللأسف الشديد نتمسك بها كما لو انها جزء من كتاب مقدس حتى ان البعض ما زال يدرسها بالجامعات.
دعونا نرى مدى صحة هذه التعاليم في عصرها (الاسود والابيض):

نعم هذا بروز لا مثيل له بل تبدو الزهرة كما لو انها مجسمة داخل هذا السواد, كما هو واضح فالزهرة بيضاء والخلفية لا يهم ان كانت حمراء او خضراء او زرقاء او حتى سوداء, لأنها في النهاية ستصبح سوداء.
ها هي الصورة الملونة والتي تظهر لنا الوانها الحقيقية:

لنرى صورة اخرى كيف ان هذه النظرية صحيحة مع الاسود والابيض ولكنها لا تتطابق مع الملون:
في الصورة التالية تنجلي لنا العملية ان ما يناسب اللون الاحادي (اسود وابيض) لا يتناسب مع الملون.

الزهرة صفراء وكذلك الخلفية غير ان التناغم بينهما رائع وفيه الكثير من الجمال والتناسب رغم شدة تقارب الالوان وذلك لقوة ضبابية الخلفية.
بينما لو صورناها باللون الاحادي (الاسود والابيض) لأصبحت صورة خالية من اي جمال وذلك لتقارب درجات اللون الاحادي بينهما (الخلفية والزهرة).

ها هي الصورة التي فعلاً تثبت صحة النظرية مع اللون الاحادي, حيث باتت الزهرة والخلفية سيان.
الصورة التالية ايضاً توضح ان الوان الزهرة يجب ان تختلف عن الوان الخلفية في حالة الاحادي:

من الواضح ان البروز فيها ضعيف, والسبب هو انه لون الاوراق كلون خلفيتها وكذلك لون الزهرة كلون خلفيتها ايضاً.

بينما في حالة الملون ورغم هذا التقارب بينهما إلّا انها جميلة وبارزة من غير اي معوقات.
ترى ماذا لو اختلفت الالوان ما بين الزهرة وخلفيتها, هل هذا سيبرز الزهرة كما يتوقع الكثيرون منا!!!
نلاحظ الصورة التالية كيفية بروز الزهور عن الخلفية في حالة التصوير الملون:

زهور بنفسجية بخلفية خضراء, بارزة بشكل جيد, ترى ماذا لو كانت هذه الصورة بلون احادي, هل ستبرز الزهور لاختلاف الوانها؟

وهكذا اختلط الحابل بالنابل ولم تعد بنفس الجمال الذي كانت به في حال الملون, مما يعني بطلان تلك النظرية رغم اختلاف الالوان.
وهذه صورة اخرى تظهر الامر جلياً لمن ما زال لديه ذرة شك, نلاحظ في الصورة القادمة انها بالألوان كانت جميلة:

تُرى هل اختلاف الالوان بين الهدف الرئيسِ والخلفية يعني بالضرورة بروز الهدف إذا ما اصبحت بالأسود والابيض؟

ها هي تفقد رونقها رغم اختلاف الالوان بينهما.
إذا علينا التخلي عن التعاليم القديمة لان عالم الملون يختلف عن عالم الاحادي, ان تشابه الالوان ما بين الخلفية والهدف الرئيسِ لها لن يؤثر على بروز الزهرة باي شكل من الاشكال إلا في مخيلات من اصروا على النظرية القديمة.

الزهرة حمراء وكذلك الخلفية ولم يتأثر بروزها لتتألق بهذا القدر من الجمال رغم انف النظرية (القديمة).
وكذلك الصورة التالية والتي اخذت من حقل زهور لنفس الزهرة ويلاحظ ان الالوان في الخلفية تتحول الى الوان باهتة نوعاً ما لأن الاضاءة كانت بالجو الغائم بينما في الصورة السابقة كانت الخلفية اكثر غزارة او اشباع في اللون الاحمر والسبب هو انها إضاءة خلفية.

يلاحظ ان الوان الزهرة هي من مشتقات الاحمر والابيض والساق ذو اللون الاخضر, وكذلك الخلفية تحتوي على هذه الالوان فقط ورغم كل هذا برزت وكلها جمال.
وهذا ينطبق على الصورة القادمة ايضاَ حيث بقيت جميلة وبارزة ولم تتأثر بتشابه الالوان بل كانت جزءًا من جمالها.

خلاصة الحديث, ان فتوى اهل مكة هي لأهل مكة وفتوى اهل الكوفة هي لأهل الكوفة, ولندع تعاليم الاسود والابيض لعصره ولا داعي ان نبقى نردده في كل مقالاتنا, فهي لا تتناسب وعصرنا هذا.
بقلم
المصور الفوتوغرافي
محمـــــود المحمــــود
10/آب – أغسطس/2012



 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.