أكثر ما يقلق مدير المهرجان (( كان السينمائي )) هو الصور الذاتية (سيلفي) التي يتمنى لو انها لم تكن ابتكرت بعد..

مدير مهرجان كان السينمائي قلق من صور السيلفي !

عمون – بدأ مساء امس الاربعاء أبرز المهرجانات السينمائية في العالم بمدينة (كان) في جنوب فرنسا ليقدم كعادته كل عام كبار النجوم وأحدث الافلام الى جانب أمور كثيرة أخرى، الا ان أكثر ما يقلق مدير المهرجان هو الصور الذاتية (سيلفي) التي يتمنى لو انها لم تكن ابتكرت بعد.

وبعد اختيار الافلام المتنافسة في المهرجان من 1854 فيلما قال مدير المهرجان تيري فريمو ان دورة هذا العام سيذكرها التاريخ بالاسماء الجديدة التي تقدمها. وقال: “وضعنا أسماء جديدة على الخريطة وسنرى نتيجة كل شيء على مدى 12 يوما”.

وبعيدا عن الانشطة المعهودة كل عام من عروض أفلام وحفلات وعقد صفقات، هناك نشاط جديد يقلق فريمو وهو الصور الذاتية (سيلفي) وتأثيرها على المهرجان.

وقال: “هناك 2200 شخص سيدخلون المسرح الرئيسي، واذا توقف كل منهم ثلاث مرات لالتقاط صورة لنفسه فهذا يعني ان العملية (الدخول) ستكون بطيئة جدا”.

ويرى فريمو ان الصور الذاتية (سيلفي) “سخيفة وغريبة”، لذلك يقول إن “عرض الفيلم قد يتأخر.. ونحن في (مهرجان) كان نحترم الوقت”.

ويشارك عدد من أشهر النجوم في المهرجان هذا العام ويرأس لجنة التحكيم الأخوان جويل وايثان كوين.

ويفتتح المهرجان للمرة الاولى بفيلم من اخراج امرأة. وفيلم (لا تيت اوت) من اخراج ايمانويل بيركو وبطولة الممثلة الفرنسية الشهيرة كاترين دينوف.(اخبار الخليج)

– See more at: http://www.ammonnews.net/article.aspx?articleno=229981#sthash.kBVVEvJm.dpuf

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.