افتتح معهد غوتة الألماني مساء الاثنين في مدينة رام الله معرض قصص تصويرية لمصورين شباب بعنوان “موارد وتأمل..

افتتاح معرض قصص تصويرية في معهد غوتة

عالم التصوير والمعرفة – افتتح معهد غوتة الألماني، مساء الاثنين، في مدينة رام الله، معرض قصص تصويرية لمصورين شباب بعنوان “موارد وتأمل”، من تصميم الألمانية نادين فراسكوفسكي.
ويشارك في المعرض تسعة مصورين شباب هم: قيس عسالي، وتالا زيتاوي، وكريستينا نجم، ونداء حج علي، وشادي بكر، وعمر أحمد رجوب، وأحمد طويل، وحسن صفدي، وازدهار شاهين، قدم كل واحد منهم عشر صور ضمن قصة مصورة من اختيارهم.
ونقلت وكالة “وفا” عن مدير معهد غوتة يورغ شومخر، ان المصورين شاركوا قبل تنظيم المعرض في ورشة عمل استمرت ثلاثة أسابيع قدمت خلالها خبيرة البيئة منى دجاني شرحا مفصلا للمصورين حول مشاكل البيئة التي يعاني منها المواطنون الفلسطينيون والمزارعون، كذلك شرحا حول مضمون القصة المصورة المختصة في البيئة.
وأضاف أن المشاركين في الورشة اختيروا من ضمن 30 شخصا سجلوا للمشاركة، وقاموا باختيار موضوع لتصويره في مدة أسبوع واحد فقط، في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.
وأشار إلى أن ورشة العمل والمعرض جاءا متزامنين مع معارض أخرى نظمت في الدول العربية التي يوجد فيها معهد غوتة، وسيتم تجميع كافة الصور المشاركة في كافة المعارض واختيار أفضلها لتنظيم معرض في شهر تشرين الثاني المقبل، في فلسطين والدول العربية المشاركة، وثم سينتقل إلى أوروبا.

 

جانب من المعرض

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.