لكي تتحول إلى مزار سياحي عالمي أقيم أضخم عمل فني في وسط مدينة أبها في السعودية بمشاركة اكثر من 300 فنان و فنانة في وضع اللمسات النهائية لتحويل وسط مدينة أبها إلى لوحة فنية على امتداد 250 مترًا

 المغرب اليوم  - إقامة أضخم عمل فني في وسط أبها لتحويلها إلى مزار سياحي عالمي

إقامة أضخم عمل فني في وسط أبها لتحويلها إلى مزار سياحي عالمي
الرياض – المغرب اليوم

بسبب الجمال الجذاب التي تتمتع به المدينة

تقرّر تحويل وسط مدينة أبها الى لوحة فنية ضخمة وحديثة من خلال واجهات ومظلات معلقة ضمن فعالية شارع الفن في ممشى المدينة ضمن فعاليات مهرجان ” أبها يجمعنا ” ، بمشاركة اكثر من 300 فنان و فنانة في وضع اللمسات النهائية لتحويل وسط مدينة أبها إلى لوحة فنية على امتداد 250 مترًا.

وأوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة عسير أمين عام مجلس التنمية السياحية في المنطقة، المهندس محمد العمرة، أن المشروع يشمل تحويل المكان إلى لوحة فنية متكاملة تضم السقف المغطى بالمظلات، وهي فعالية تقام للمرة الأولى في المملكة بشمول السقف بالرؤية الفنية، إضافة إلى وضع مواقع للرسم الحر ومساحات وسط المسطحات الخضراء والحدائق المجاورة والواجهات والاستاندات لتكوين بانوراما لونية وفنية يشارك فيها الجمهور والفنانون والفنانات في صناعة زخم لوني وفني في الموقع.

ويشارك في الفعالية أكثر من 300 فنان و فنانة، كونها مفتوحة للرسم و العروض المباشرة، ما يزين الشارع، كما تتوفر فيها المظلات والمعارض المصاحبة و المقاهي و المطاعم، وأكد المهندس العمرة أنه سيتم توفير أدوات الرسم والدهانات في الموقع لممارسة هواية الرسم، لاسيما وأن المشروع يهدف إلى تحويل وسط المدينة إلى تحفة فنية، ولكي يتمكن المبدعون من فناني المنطقة من اللقاء مع الجمهور وعمل حوار فني مع البيئة والمكان المفتوح الذي ينشده الكثير من الناس.

وأشار المهندس العمرة إلى اهتمام مجلس التنمية السياحية في المنطقة بمشاركة الحس الجمالي النسائي ومساهمة الفنانات في تقديم رؤية الفن النسائي في المنطقة، مؤكدًا أن الموقع سيظل محتفظًا بمزاياه الفنية لمدة عام، بينما جُهزت 10 معارض لتسليمها للفنانين و الفنانات، إضافة إلى معرض دائم لعرض الإبداعات الفنية في معرض يومي مفتوح ليتحول الموقع إلى مزار سياحي، فضلاً عن توفير مقاهي على امتداد الطريق مع مزايا الاضاءة و الصوت في الفترة المسائية لصناعة الإجواء الفنية السياحية، مبينًا أن هذه الجهود تعمل على تكريس الفن، وتوفير الثقافة الفنية للجمهور، وإيجاد حالة من التمازج الفني والسياحي للموقع، مع توفر مزايا التصوير التي ستكتسب شهرة في جمالياتها الفنية.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة