الجديد
الرئيسية / الكل / قطنا بين الماضي والحاضر ……………..مشاركة سلوى الديب
قطنا بين الماضي والحاضر ……………..مشاركة سلوى الديب

قطنا بين الماضي والحاضر ……………..مشاركة سلوى الديب

التقت مجلة فن التصوير الضوئي مع خريجة السياحة والمهتمة بالتراث السوري مي جمول فحدثتنا عن قطنا قائلة :

قطنا (المشرفة حاليًا) بالقرب من مدينة حمص في سوريا، هي موقع لمملكة تعود إلى عصر البرونز 2700 ق.م. حظيت مملكة قطنا لمدة ثلاثة قرونٍ ونصفٍ من تاريخها بأهميَّة ومكانةٍ كبيرتين، وازدهرت بفضل موقعها الذي كان يتوسَّط الطرق التجارية في الشرق الأدنى القديم، إلا أن جيوش الإمبراطورية الحيثية بقيادة سابيليوليوما الأول اجتاحتها ودمَّرتها في سنة 1340. وقد أعيد استيطانها بحلول القرن التاسع قبل الميلاد، لكن لم تلبث أن دُمِّرت مرة أخرى على يد سرجون الثاني حاكم الإمبراطورية الآشورية. هُجِرت المدينة بعد ذلك حتى منتصف القرن التاسع عشر، عندما شيدت فيها أخيراً القرية الحديثة، لكنَّ الحكومة قرَّرت في مطلع ثمانينيات القرن العشرين تهجير السكان البالغ عددهم 12,000 إلى بلدة مشرفة الجديدة حفاظاً على الآثار التاريخية بالمدينة.

تقع قطنا (حالياً قرية المشرفة) في الشمال الشرقي من مدينة حمص وتبعد عنها حوالي 18 كم، كذلك تبعد 35 كم إلى الجنوب الغربي من مدينة السلمية. وتتمتع المدينة بموقع جغرافي هام، وشكلت منطقة عبور أساسية في قلب سورية وعلى طرف باديتها، تعبرها القوافل التجارية المتجهة من الشرق إلى الغرب بلاد الرافدين- ساحل البحر المتوسط ومن الشمال إلى الجنوب (حلب- حازور في فلسطين)

15207935_1414688108571475_613417917_n 15211587_1414689775237975_1674951751_n 15215855_1414687815238171_1860732705_o 15218607_1414690531904566_1512301904_n 15240062_1414687668571519_1162249167_n1