أبيض وأسود وملونالتراث اللامادي

الفنان العراقي #صلاح_ حيدر ..ترصد عدسته صورة من الجزائر العاصمة عاصمة الجمهورية الجزائرية وكبرى مدنها من حيث عدد السكان ..- الجزائر جنة الله في الارض -2-

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏محيط‏، و‏‏سماء‏، و‏ماء‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

2-الجزائر جنة الله في الارض
الجزائر العاصمة
عاصمة الجمهورية الجزائرية وكبرى مدنها من حيث عدد السكان، وتعتبر المركز الاقتصادي والاجتماعي الرئيسي في البلاد.
تقع مدينة الجزائر في شمال وسط جمهورية الجزائر، وتطل على الجانب الغربي لخليج البحر الأبيض المتوسط، وتتكون من جزأين: جزء يعرف بالقصبة ويمتد على حافة تلة شديدة الانحدار (122 متر فوق سطح البحر)، وجزء حديث يتواجد على مستوى الساحل القريب من البحر.

تأسست المدينة على يد الفينيقيين في القرن الثالث قبل الميلاد، وحكمها الرومان وأسموها أيكوزيوم، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية وفد إليها كثير من العرب الذين خرجوا هربا من الأندلس بعد زوال الحكم الإسلامي عنها عام 1492 للميلاد.

واستولى العثمانيون عليها بقيادة خير الدين بربروسا عام 1511، وفي القرن الثامن عشر استقل داي الجزائر بها عن تركيا إلى أن احتلها الفرنسيون عام 1830 لتخرجهم منها ثورة الجزائر عام 1962.

تتميز مدينة الجزائر بقسميها الإسلامي القديم والأوروبي الحديث، ويعرف القديم باسم القصبة بشوارعها الضيقة ومساجدها العديدة وقلعتها التي بنيت في القرن السادس عشر.
المصدر/ الجزيرة

 

 

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى