أمتع الجمهور الـ 35 فنانا روسيا بفرقة رومانوف أرينا الأردنيين من خلال اصطحابهم في رحلة موسيقية عبر عالم ويزارد أوف أوز (ساحر أوز) الخيالي على مدار 3 أيام في عمان..

فرقة رومانوف تقدم العرض

فرقة رومانوف تقدم العرض

 

أمتع 35 فنانا روسيا بفرقة رومانوف أرينا الأردنيين من خلال اصطحابهم في رحلة موسيقية عبر عالم ويزارد أوف أوز (ساحر أوز) الخيالي على مدار 3 أيام في عمان.

وأبهرت الفرقة الجمهور الأردني بأدائها في سيرك موسيقي، عاش فيه كثير من الأطفال الصغار الذين حضروا العرض بعضا من أمتع الأوقات.

وتأسست فرقة رومانوف أرينا منذ ست سنوات، وكانت تقدم معظم عروضها في روسيا وبعض المناسبات في الخارج.

ويقوم فيلم “ساحر أوز”، الذي مضى عليه 80 عاما هذا العام، على أساس رواية ليمان فرانك باوم للأطفال.

وفاز الفيلم بجائزتي أوسكار بعد عرضه لأول مرة في 1939 لكنه استمر ليصبح واحدا من أشهر الأعمال الموسيقية في تاريخ هوليود، وفي 1989، كان من بين أوائل الأفلام التي يتم حفظها في السجل الوطني للسينما.

وقالت مديرة الرحلات العالمية للفرقة جوليا سسيتوفا: “إن العرض الموسيقي الذي قدم 5 مرات من 19 سبتمبر/أيلول حتى 22 سبتمبر/أيلول، يطرح نسخة جديدة من موضوع وقصة الفيلم الشهير الذي يعود إلى 1939 من خلال عروض السيرك الموسيقي”.

وأضافت “الجميع يعرفون تاريخ ساحر أوز. وهذا العرض مختلف، فنحن لا نقدم التاريخ فقط كما هو في الفيلم أو في الكتاب (الذي اقتبست منه قصة الفيلم)، نحن نقدم عرض سيرك، وعرض رقص، وموسيقى حية معا، لذا فما نقدمه في هذا العرض إصدار جديد، وفرصة جديدة للجمهور للمشاهدة”.

وتقول بتول عساف، التي اصطحبت أطفالها لحضور عرض السيرك الموسيقي، إن من المهم تعريف الأطفال بثقافة جديدة عليهم.

نُشرت بواسطة

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.