التراث اللاماديالتصوير والحياة

تعرفوا على قصة مقولة “ريان يا فجل”. – من كتاب “موسوعة تراث مصري” للأستاذ أيمن عثمان..- مشاركة:‏Emad Mohamed‏

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو 106297171_2638839116359197_7761082675863438321_n.jpg
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏نص‏‏‏

Emad Mohamed
١٩ يوليو ·

قصة مقولة “ريان يا فجل”

كان من عادة المطربين الكبار امثال الحامولى والخلعى وسيد درويش يستمعوا لغناء الباعة والعمال، ومنهم يطلعوا باجمل الالحان الشعبية، ويمصروا الفن اللى غلب عليه “آمان يا لاللى”.. فى يوم كان راجع الحامولى من سهرة صباحى، وسمع صوت غناء باعة الخضار والفاكهة فى سوق.. نزل من الحنطور وخد جولة بين الباعة.. عينه شافت ست عجوز بتبيع فجل بتبكى.. لما سألها عرف انها مش عارفة تنافس البياعين التانيين فى جمال صوتهم.. مسك الحامولى الفجل وغنى له للزباين “ريان يا فجل” بالبياتى والصبا وراحة الارواح والنهوند والسيكا ومقامات موسيقية تانية.. اتجمع الزباين حوالين فريد عصره عبده الحامولى يسمعوا جمال صوته ويشتروا منه الفجل بطريقة المزاد.. وصل للحفل بكوات وباشاوات بعد ما الخبر ذاع فى دقايق، ووصل سعر حزمة الفجل من ايد الحامولى جنية دهب، وجمع الحامولى مبلغ يكفى لشراء بيت لبياعة الفجل العجوز.. وانتشر بين الناس ان الحامولى مطرب فريد عصره ولو غنى ريان يا فجل.

من كتاب “موسوعة تراث مصرى” للاستاذ أيمن عثمان

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى