التراث اللاماديرحلات استكشافية

صورة من شوارع و#قرية_ كوبلستون_ في ادنبره وهي عاصمة إسكتلندا في المملكة المتحدة – مشاركة: Mária Szalay.

لا يتوفر وصف للصورة.
قد تكون صورة لـ ‏‏شجرة‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

Mária SzalayThe sea and nature lovers ! Los amantes del mar y de la naturaleza ! A teng

شوارع وقرية كوبلستون. ادنبره، اسكتلندا.

View from Scott Monument.jpg

إدنبرة
من ويكيبيديا،
مدينة إدنبرة (بالإنجليزية:Edinburgh؛ بالاسكتلندية: Embra/E’nburrie)، هي عاصمة اسكتلندا في المملكة المتحدة. تعتبر ثاني أكبر المدن الاسكتلندية سكانا، والسابعة على مستوى المملكة المتحدة. تشمل مساحة البلدية 78 كم². تقع في جنوب شرق اسكتلندا، على الشاطئ الشرقي للحزام المركزي بالقرب من بحر الشمال. يقع في المدينة البرلمان الإسكتلندي. تعتبر المدينة من أهم المراكز أثناء عصر التنوير. اشتهرت عبر جامعة إدنبرة باسم : أثينا الشمال. صنفت اليونسكو كل من البلدة القديمة والحديثة في ادنبرة ضمن مواقع التراث العالمي في عام 1995، حيث يوجد أكثر من 4,500 مبنى ضمن المدينة وحدها.
في عام 2008 كان عدد سكان ادنبرة قد وصل إلى 471,650 نسمة. أدنبرة مشهور بمهرجانها السنوي حيث يتضمن مجموعة متنوعة من المهرجانات المستقلة التي تعقد سنويا خلال اربع اسابيع في أغسطس، حيث يعدّ مهرجان ادنبرة العالمي للكتاب من أشهرها.
يبلغ عدد زوار المدينة خلال المهرجان رقما يصل إلى عدد سكان المدينة نفسها، أما سنويا فيبلغ قرابة مليون زائر، حيث تعتبر الوجهة السياحية الثانية في المملكة المتحدة بعد لندن.
أعلام:
جون نابير
آدم سميث
تشارلس غلوفر باركلا
توني بلير
وليام مونتغمري واط
إدوارد فيكتور أبلتون
ديفيد هيوم
آرثر كونان دويل
ألكسندر غراهام بيل
شون كونري
جيمس كليرك ماكسويل

ــــــــــــــــــــــ

قلعة إدنبرة
من ويكيبيديا،
قلعة ادنبره (بالغيلية الاسكتلندية: Caisteal Dhùn Èideann)‏ هي قلعة تاريخية تسيطر على أفق مدينة إدنبرة ، اسكتلندا، من موقعها على قلعة الصخرة . أنشأ علماء الآثار الاحتلال البشري للصخرة منذ العصر الحديدي على الأقل (القرن الثاني الميلادي) ، رغم أن طبيعة المستوطنة المبكرة غير واضحة. كانت هناك قلعة ملكية على الصخرة منذ عهد ديفيد الأول على الأقل في القرن الثاني عشر، وظل الموقع مكان إقامة ملكي حتى عام 1633. من القرن الخامس عشر انخفض دور القلعة السكني، وبحلول القرن السابع عشر كان يستخدم بشكل أساسي كثكنات عسكرية مع حامية كبيرة. تم الاعتراف بشكل متزايد بأهميتها كجزء من التراث الوطني لاسكتلندا منذ أوائل القرن التاسع عشر وما بعده، وتم تنفيذ العديد من برامج الاستعادة على مدار القرن ونصف القرن الماضي. باعتبارها واحدة من أهم معاقل مملكة اسكتلندا ، شاركت قلعة أدنبره في العديد من الصراعات التاريخية من حروب الاستقلال الاسكتلندية في القرن الرابع عشر وحتى صعود يعقوبي عام 1745 . حددت الأبحاث التي أجريت في عام 2014 حدوث 26 حصارًا في تاريخها الممتد منذ 1100 عام، مما جعلها تدعى بأنها “أكثر الأماكن المحاصرة في بريطانيا العظمى وواحدة من أكثر المناطق التي تعرضت للهجوم في العالم”.
القلعة، تحت رعاية البيئة التاريخية لاسكتلندا ، هي أكثر مناطق الجذب السياحي مدفوعة الأجر في اسكتلندا، حيث زارها أكثر من مليوني زائر في عام 2017 وأكثر من 70 في المائة من الزوار الترفيهيين إلى إدنبره. كخلفية لشمعة أدنبره العسكرية خلال مهرجان إدنبرة السنوي، أصبحت القلعة رمزا معروفا لإدنبره واسكتلندا.

لا يتوفر وصف للصورة.

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى