التراث اللاماديالموسوعة الثقافية

بالصورمسيرة الكاتب #باولو_ كويلو.. مواليد ريو دي جانيرو عام 1947 م ..وهوالروائي البرازيلي الشهير صاحب رائعة “الخيميائي”

Image

باولو كويلو

Image

مقتبس من رواية “الخيميائي

 

نبذة عن حياته

إنه الكاتب والروائي البرازيلي الشهير، صاحب رائعة “الخيميائي”، التي كانت ولا زالت واحدة من أشهر الروايات حول العالم وأكثرها مبيعاً، ومصدراً لإلهام عدد كبير من الناس. 

وُلد باولو كويلو  عام 1947 في ريو دي جانيرو، البرازيل لأبويين كاثوليكيين صارمين، وكان حلمه منذ صغره أن يكون كاتباً لكنه لم يتلقَّ أي تشجيع من والديه فقاومهما بالتمرّد والعصيان مما دفعهما إلى إرساله إلى مستشفى أمراض نفسية وهو في ال17 من عمره. 

التحق بعد خروجه من المستشفى بكلية الحقوق ولكنه تخلّى عنها ليلتحق بموجة الهيبيز التي اكتسحت العالم في الستينيات، في ظل دكتاتورية عسكرية قمعية كان يشهدها البرازيل. كتب كويلو عدداً من الأغاني لموسيقيين برازيليين يحتج من خلالها على نظام الحكم في البلاد بالإضافة إلى كتابات سياسية أخرى، مما أدّى إلى سجنه ثلاث مرات وخضوعه إلى التعذيب. 

أثناء زيارته لإسبانيا في عام 1986 مشى كويلو في رحلة على طريق الحج الكاثوليكي الشهير سانتياغو دي كومبوستيلا لأكثر من 500 ميل وبعدها قام بكتابة روايته الشهيرة “الخيميائي” والتي باعت أكثر من 150 مليون نسخة حول العالم وهي حالياً أكثر الكتب الحاصلة على ترجمات مختلفة لأي كاتب على قيد الحياة. 

نشر كويلو ما يزيد عن 30 كتاباً بيع منها ملايين النسخ في أكثر من 170 دولة حول العالم وترجمت كتاباته إلي أكثر من 81 لغة، وهو حاصل على وسام جوقة الشرف من رتبة فارس. 

أبرز كتبه المتوفرة للقراءة من خلال اشتراك أبجد بلا حدود

I'm an image
Image
I'm an image
Image
I'm an image
Image
I'm an image
Image
I'm an image
Image
I'm an image
Image
I'm an image
Image
I'm an image
Image

اضغط لتصفّح المزيد من الكتب

Image

مقتبس من رواية “على نهر بيدرا جلست وبكيت

باولو كويلو
أقوال لـ “باولو كويلو” يمكنها تغيير حياتك للأفضل
لمياء حسن 24 أغسطس، 2020 م.
يصادف يوم الـ24 من أغسطس ميلاد باولو كويلو ؛ الكاتب والروائي البرازيلي الشهير، صاحب رائعة “الخيميائي”؛ التي ما زالت تحافظ على مكانتها ضمن الروايات الأكثر مبيعًا حول العالم، رغم إصدارها منذ الثمانينيات من القرن الماضي.
يعتمد باولو كويلو في أعماله الكتابية على سرد جزء من خبراته الحياتية؛ حيث درس الكثير من المجالات المختلفة، ومر بالعديد من الظروف الحياتية المتقلبة التي سطرها في Brida ،Eleven Minutes، إضافة إلى Hippie وغيرها العشرات من المؤلفات التي تمت ترجمتها إلى لغات مختلفة.
ويرصد موقع “رواد الأعمال” بهذه المناسبة، أهم 10 أقوال للكاتب الذي يبلغ من العمر 73 عامًا، والتي يمكنها أن تغيّر حياتك برمتها إلى الأفضل.
عندما تشبه الأيام بعضها بعضًا؛ فهذا يعني أن الناس توقفوا عن ملاحظة الأشياء الطيبة التي تخطر في حياتهم.
قل لقلبك إن الخوف من العذاب أسوأ من العذاب نفسه، وليس هناك من قلب يتعذب عندما يتبع أحلامه.
ما يحدث مرة يمكن ألا يحدث ثانيةً أبدًا؛ لكن ما يحدث مرتين يحدث بالتأكيد مرة ثالثة.
لا تنس أبدًا أنك حر، وأن إظهار انفعالاتك لا يدعو للخجل. اصرخ.. انتحب عاليًا بالقدر الذي تشاء؛ فهكذا يبكي الأطفال، وهم يعرفون كيف يريحون قلوبهم سريعًا.
قرارات الله يحيطها الغموض؛ لكنها تميل لصالحنا على الدوام.
عندما تريد شيئًا ما، فإن الكون بأسره يتضافر ليوفر لك تحقيق رغبتك.
إذا انتبهت إلى حاضرك، أمكَنك جعله أفضل ممّا هو عليه. ومتى حسّنت الحاضر، فإن ما يأتي بعد ذلك يكون أفضل أيضًا.
نحن البشر، نعاني مشكلتين كبيرتين؛ الأولى: أن نعرف متى نبدأ، والثانية: أن نعرف متى نتوقف.
ليس هنالك إلّا شيء واحد يجعل الحلم مستحيلًا: إنه الخوف من الفشل.
إن الساعة الأكثر ظلمة هى الساعة التى تسبق شروق الشمس.
Paulo Coelho nrkbeta.jpg
باولو كويلو
من ويكيبيديا
باولو كويلو (بالبرتغالية: Paulo Coelho‏) هو روائي وقاص برازيلي ولد (24 اغسطس 1947). يؤلف حاليا القصص المحررة من قبل العامة عن طريق الفيس بوك. تتميز رواياته بمعنى روحي يستطيع العامة تطبيقه مستعملاً شخصيات ذوات مواهب خاصة، لكن متواجدة عند الجميع. كما يعتمد على أحداث تاريخية واقعية لتمثيل أحداث قصصه.
و عين سنة 2007 رسول السلام التابع للأمم المتحدة.
باولو كويلو في 2007
تعد الخيميائي أشهر رواياته وتمت ترجمتها إلى 80 لغة ووصلت مبيعاتها إلى 150 مليون نسخة في جميع انحاء العالم.
ولد في ريو دي جانيرو عام 1947. قبل أن يتفرغ للكتابة، كان يمارس الإخراج المسرحي، والتمثيل وعمل كمؤلف غنائي، وصحفي. وقد كتب كلمات الأغاني للعديد من المغننين البرازيليين أمثال إليس ريجينا، ريتا لي راؤول سييكساس، فيما يزيد عن الستين أغنية.
ولعه بالعوالم الروحانية بدء منذ شبابه كهيبي، حينما جال العالم بحثا عن المجتمعات السرية، وديانات الشرق. نشر أول كتبه عام 1982 بعنوان “أرشيف الجحيم”، والذي لم يلاق أي نجاح. وتبعت مصيره أعمال أخرى، ثم في عام 1986 قام كويلو بالحج سيرا لمقام القديس جايمس في كومبوستيلا. تلك التي قام بتوثيقها فيما بعد في كتابه “الحج”. في العام التالي نشر كتاب “الخيميائي”، وقد كاد الناشر أن يتخلي عنها في البداية، ولكنها سرعان ما أصبحت من أهم الروايات البرازيلية وأكثرها مبيعا.
حاز على المرتبة الأولى بين تسع وعشرين دولة. ونال على العديد من الأوسمة والتقديرات.

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى