أخبار التصويرالكل

سمو الشيخ (( حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم )).. ولي عهد دبي.. رئيس المجلس التنفيذي .. يكرم الفائزين بجائـــــــــزة التصوير الضوئي – تغطية خاصة من صحيفة البيان – Saad M. Al Hashmi Dubai, United Arab Emirates – وشكراً للزميلة : رشا المالح ..

صحيفة البيان وتغطية خاصة، شكراً للزميلة رشا المالح

وسط أجواء فنية تميزت بالرقي والإبداع الفني

حمدان بن محمد يكرم الفائزين بجائـــــــــزة التصوير الضوئي

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، مساء أمس، الحفل الختامي للدورة الرابعة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي التي حملت عنوان «الحياة ألوان» الذي أقيم في مقر مركز دبي المالي العالمي.

مشاركة

بدأت مراسم الحفل بعزف النشيد الوطني لدولة الإمارات، عقبها كلمة ترحيبية ألقاها علي بن ثالث، الأمين العام للجائزة، شكر من خلالها رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الجائزة، وحضور سموه الحفل الختامي للجائزة، وأعلن أيضاً عن اسم المحور الرئيس للدورة المقبلة للجائزة تحت عنوان «السعادة»، مؤكداً أن الدورة الرابعة حظيت باهتمام كبير ومشاركة واسعة، إذ وصل عدد المشاركين إلى 30 ألف مصور من 166 دولة، ووصل عدد الصور المشاركة إلى 60 ألف صورة.

تكريم

وكرم سمو ولي عهد دبي الفائزين بالجوائز الخاصة، إذ نال لقب الجائزة التقديرية المصور البرازيلي سيباستياو سالغادو الذي بدأ مسيرته المهنية في عالم التصوير الفوتوغرافي في باريس، بالعمل مع وكالات تصوير شهيرة، مثل سيغما وغاما وماغنوم فوتوز، واستمر في ذلك حتى عام 1994، عندما أنشأ مع زوجته ليليا وانيك سالغادو وكالة أمازوناس إيمجز، وسافر سالغادو إلى أكثر من 100 بلد لإنجاز مشروعاته في التصوير الفوتوغرافي، بينما حصد الأميركي سكوت كيلبي صاحب كتاب «التصوير الرقمي، الجزء الأول» الذي احتل مرتبة الكتاب الأكثر مبيعاً في عالم الفوتوغرافيا جائزة البحث الفوتوغرافي.

الحياة ألوان

وتابع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم تكريم الفائزين عن محور «الحياة ألوان»، إذ فاز بالجائزة الكبرى لهذا المحور الهندي أنوراج كومار، أما المركز الأول فكان من نصيب الهندي أرونا بهات، تلاه الصيني زانغ زيانغ لي في المركز الثاني، ثم التركي زكي يافوزاك بالمركز الثالث. ثم كرم سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم الفائزين في محور الوجوه «الأبيض والأسود»، إذ جاء الروسي روديو فلاديميروفيج في المركز الأول، والأميركي كينيث كايغور في المركز الثاني، أما المركز الثالث فكان من نصيب شي هونغ من هونغ كونغ.

كما كرم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان الفائزين في محور «التصوير الليلي»، إذ جاء في المركز الأول الصيني بينج لي، تلاه الماليزي هو سونج وي في المركز الثاني، ثم الفلبيني نبجوين مينه تان بالمركز الثالث، ثم كرم معالي عبد الرحمن بن محمد العويس الفائزين في المحور «العام»، إذ فاز بالمركز الأول البريطاني هاريش تشافدا، وحل في المركز الثاني الإيراني علي رجبي، ثم الإندونيسي أنتوينوس أندري في المركز الثالث.

نبذة عن الجائزة

أنشئت جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي بموجب القرار الصادر عن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي للإمارة رقم 1 لسنة 2011، ومقرها دبي، وتتمتع بالشخصية الاعتبارية والأهلية القانونية الكاملة للتصرف في حدود أغراضها ونظامها الأساسي وأحكام هذا القرار، وتهدف إلى تعزيز الاهتمام العالمي والارتقاء بمستويات الأداء والإبداع في مجال التصوير، وإنشاء قاعدة عالمية المستوى، وتشجيع مشاركة المواطنين للمشاركة بصورة أكبر في المسابقات والأنشطة الدولية.

جولة

 

 

توجه الحضور في ختام الحفل لمشاهدة معرض التصوير الفوتوغرافي الخاص بسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الذي ضم مجموعة من الصور التي تعرض لأول مرة، وتوقف الجميع خلال الجولة أمام تفاصيل الأعمال المعروضة.

لجنة تحكيم الجائزة

 

جاسم العوضي

خبيرٌ جنائيّ محلّف في القيادة العامة لشرطة دبي، حاصل على ماجستير في التصوير الفوتوغرافي من كلية الفنون بجامعة نوتينجهام ترنت ببريطانيا. أشرف على العديد من مسابقات التصوير في الدولة، حائز على جائزة الإمارات التقديرية في الفنون التشكيلية – فئة التصوير الضوئي مصورٌ إماراتيّ حاصلٌ على ماجستير في التصوير الفوتوغرافي، أقام أكثر من 8 معارض فردية في الدولة، وأكثر من 27 معرضاً داخل وخارج الدولة.

مانوليس ميتزاكيس (اليونان)

رئيس مجلس أمناء الاتحاد الدولي للمصورين (UPI)، حاصل على رتبة الامتياز البلاتينية والشرفية من الاتحاد الدولي لفن التصوير(FIAP)، ولد ميتزاكيس في مدينة إيراكليون اليونانية، ويحمل شهادة في الرياضيات من جامعة كريت, انضم عام 1989 إلى جمعية التصوير الهللينية في كريت، وأصبح رئيسها في يناير 2000. وفي يونيو 2008 انتخب مانوليس عضواً في مجلس أمناء الاتحاد الدولي للمصورين (UPI)، وهو يشغل منصب رئيس المجلس منذ فبراير 2009.

أليشا أداموبولوس (أستراليا)

نائب رئيس المعهد الأسترالي للتصوير المهني لشؤون ولاية كوينزلاند وأستاذ في التصوير من المعهد الأسترالي للتصوير المهني. وبدأ شغفها بالتصوير منذ طفولتها.

تعمل أليشا في مدينة غولد كوست الأسترالية، وتحمل صفة أستاذ في التصوير من المعهد الأسترالي للتصوير المهني، ولقب زميل تصوير من الرابطة الدولية لمصوري الزفاف والبورتريه في الولايات المتحدة الأميركية.

ايدان سوليفان

نائب الرئيس لشؤون تكليفات الصوربدأ ايدان سوليفان مسيرته كمصورٍ لصحيفة محلية في المملكة المتحدة بعمر 18 عاماً، ثم عمل مصوراً صحافياً مستقلاً لصالح عددٍ من المؤسسات الإعلامية في حي الصحافة بلندن.

توم آنج (نيوزيلندا)

مصوّرٌ ومؤلّف ومدرّب ومقدّم تلفزيوني ورحّالة وعضو مؤسس للأكاديمية العالمية للتصوير الفوتوغرافي. أصدر 30 كتاباً عن التصوير من بينها الكتاب الأفضل مبيعاً “دليل المصور الرقمي” ويُعتبر من أبرز الشخصيات في عالم التصوير الرقمي، وسبق له الفوز بجائزة توماس كوك لأفضل كتاب سفرٍ مصوّر عن أماكن رحلات ماركو بولو الاستكشافية التي كانت بداية طريق الحرير الحديث من أوروبا إلى الصين.

ريكاردو بوسي (إيطاليا)

رئيس الاتحاد الدولي لفن التصوير (FIAP) ، يحمل شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية، ودرجة الماجستير في الدبلوماسية والمنظمات الدولية، ويشغل منصب رئيس الاتحاد الدولي لفن التصوير منذ عام 2012. وهو مصور سفرٍ وطبيعة. شارك في تحكيم أكثر من 200 مسابقة تصوير. بلغت حصيلة مشاركاته أكثر من ألف مشاركة في المسابقات الدولية .

فولكر فرنزل (ألمانيا)

مؤسس مسابقة “أفضل مصورٍ شاب في ألمانيا” التي أصبحت “البطولة الألمانية الرسمية للمصورين الشباب” وأستاذ في العديد من منظمات التصوير الفوتوغرافي الأوروبية والعالمية. ولد 1951، وهو طيّار متقاعد كان يعمل لدى الخطوط الجوية الألمانية “لوفتهانزا”. ودفعه شغفه عام 1983 إلى تأسيسه مع بعض أصدقائه جمعية التصوير في مقاطعة بيكنباخ وأصبح عضواً في مجلس إدارتها، وشغل منصب رئيس مجلس الإدارة فيها طوال الـ 15 عاماً الماضية.

ماغي غوان (المملكة المتحدة)

رئيس ومؤسس لأول جائزةٍ خاصة بتصوير الحياة البرية في المملكة المتحدة (BWPA)،تملك ماغي خبرة تمتد لأكثر من 25 عاماً في مناصب رفيعة بعدة قطاعات. واستطاعت تأسيس أول جائزةٍ لتصوير الحياة البرية في المملكة المتحدة عام 2009. وعملت كرئيسٍ للجائزة للوصول إلى أكبر عددٍ ممكن من الناس وتحفيزهم، وإنشاء نموذج شراكةٍ .

غورداس دوا (الهند)

مصورٌ متخصص في تصوير القصص المصورة والطبيعة والحياة البرية والسفر والبورتريه, يحمل العديد من الزمالات والعضويات في منظمات التصوير الضوئي.

تمّ عرض أعماله بين أفضل 30 مصوراً على مستوى العالم عام 2008 من قبل شبكة ناشيونال جيوغرافيك. وهو زميلٌ في المجلس الهندي الدولي للتصوير .

 

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى