الكلعالم الديجيتال

ماهي صور الــ سيلفي التي انتقدها العالم وأوباما على رأس القائمة..وإليكم أهم صور السيلفي المنتقدة (( سيلفي أوباما فى جنازة نيلسون مانديلا – سيلفي زلزال نيبال – سيلفي احتجاز الرهائن فى سيدني – سيلفي لشاب سقط سرواله مع رئيس وزراء بريطانيا – سيلفي الأطباء داخل غرفة العمليات – سيلفي “الصلاة” )) ..

صور “سيلفي” انتقدها العالم .. وأوباما على رأس القائمة

صور سيلفي انتقدها العالم وأوباما على رأس القائمة
أوباما والسيلفي أثناء حفل تأبين نيلسون مانديلا

أوباما والسيلفي أثناء حفل تأبين نيلسون مانديلا

هوس “السيلفي” يأخذ يوماً بعد يوم شكلاً جديداً فى التحول، بدأ الأمر بصورة يأخذها الشخص لنفسه مع أصدقائه، لتتحول بعد ذلك الصورة إلى “موضة” يتبعها كل شرائح المجتمع فى كل مكان بالعالم، بدءً من المواطن البسيط وحتى أشهر الممثلين والسياسيين وصولاً إلى رؤساء الدول.

هوس “السيلفي” لم يقف عند حد معين، فقد أصبحت تلك اللقطة بحد ذاتها هدفاً أساسياً للكثيرين مهما كانت الظروف وأينما كانوا.

هناك عدداً من الصور “السيلفي” التى كادت أن تحدث كوارث حقيقية لأصحابها، وذلك بسبب عدم انتباههم لما هو قادم من الخلف، وهناك صوراً أخري أحدثت انتقادات واسعة بسبب عدم توافقها للحدث التى التقطت فيها وانتقدها العالم بشدة، ومن بينها:

1- سيلفي أوباما فى جنازة نيلسون مانديلا

عندما كان يعيش العالم فى حالة حزن على رحيل نيلسون مانديلا، وأثناء حضور مراسم تأبين الزعيم الراحل، قام الرئيس الأمريكي باراك أوباما بالتقاط صورة سيلفي جمعته مع رئيسة وزراء الدنمارك ورئيس الوزراء البريطاني، وهو الأمر الذى انتقدته بشدة الصحافة العالمية، حيث قارنت شبكة ABC الإخبارية عن القواسم المشتركة بين الرئيس أوباما والمراهقين عند قيامه بذلك التصرف.

2- سيلفي زلزال نيبال

زلزال كارثي بقوه 7.9 علي مقياس ريختر ضرب نيبال يوم السبت الماضي وأسفر عن مقتل ألاف الأشخاص ودمَر العديد من المواقع الهامة من بينها برج “داراوهارا” في نيبال والذي كان معدا لمشاهدة العاصمة النيبالية كاتموندو كاملة.

عقب الزلزال، تحول المكان الي مزار سياحي، وحرص الناس علي التقاط صور “سيلفي” مع ما تبقي من البرج، مما اثار دهشة الصحافة العالمية واستنكره الموقع الأمريكي “واشنطن بوست” .

3- سيلفي احتجاز الرهائن فى سيدني

أثناء حادث احتجاز الرهائن فى مقهى “ليندت” بسيدني فى ديسمبر من عام 2014، استغل أيضاً عدداً من الأشخاص أزمة احتجاز الرهائن لإلتقاط صور “سيلفي” من أقرب مكان ممكن من موقع الحدث، وذلك لتوثيق وجودهم هناك ولجعل صورهم تبدو أكثر واقعية.

نال ذلك التصرف انتقاد الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي واطلقوا عليها اسم “سيلفي العار” معتبرين أن هذه الصور مخزية وغير إنسانية.

4- سيلفي لشاب سقط سرواله مع رئيس وزراء بريطانيا

تمكن شاب بريطاني من التقاط صورة “سيلفي” مع نائب رئيس الوزراء البريطاني، أثناء إحدي جولاته، ولم يكن يعرف الشاب أن هذه الصورة ستتحول إلى أكثر المواقف إحراجاً على الإطلاق بالنسبة له أمام بريطانيا بأكملها، حيث سقط سرواله أثناء التقاط “السيلفي” والتقطت عدسات المصورين تلك اللقطة التى انتشرت انتشاراً واسعاً على مواقع التواصل الإجتماعي.

5- سيلفي الأطباء داخل غرفة العمليات

تداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فى مصر صورة لمجموعة من الأطباء يلتقطون صورة “سيلفي” لهم من داخل غرفة العمليات أثناء إجراء عملية جراحية لمريض.

وأبدى النشطاء تعجبهم من الصورة التي وصفت بأنها مثال للإهمال و الاستهتار بحياة مريض داخل غرفة العمليات.

6- سيلفي “الصلاة”

خلال شهر رمضان الماضي، انتشرت صورة انتقدها كثيراً من المسلمين فى الوطن العربي، فقد التقط احدهم صورة “سيلفي” لنفسه وهو على “سجادة الصلاة” عقب تأديته لأحد الصلوات، وكتب تحت الصورة أحد الأدعية .. سخر من تلك الصورة الكثير من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، وتعجبوا من وصول هوس “السيلفي” لأمور مقدسة ومتعلقة بالدين كالصلاة.

 

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى