أعلن الأستاذ الزميل (( صلاح حيدر )) مسؤول المكتب الاعلامي في تقريره الصحفي ..عن حفل افتتاح فعاليات جائزة الشارقه للصورة العربية النسخه الخامسة والتي توجت بحضور جميل من صاحب السمو الشيخ الدكتور (( سلطان بن محمد القاسمي ))حاكم الشارقة ..

 

تقرير صحفي

أعلن الزميل صلاح حيدر مسؤول المكتب الاعلامي في تقريره الصحفي الذي أعد عن حفل افتتاح فعاليات جائزة الشارقه للصورة العربية النسخه الخامسة والتي توجت بحضور جميل من صاحب السمو حاكم الشارقة حفظه الله .
شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة صباح اليوم ـ في الجامعة الأميركية في الشارقة ـ فعاليات الدورة الخامسة لـ ” ملتقى الشارقة للصورة العربية ” والذي يقام برعاية سموه فيما ينظمه اتحاد المصورين العرب.
وقال أديب شعبان رئيس اتحاد المصورين العرب في كلمة له خلال فعاليات حفل الافتتاح .. ” إنه يوم جديد وعرس ضوئي عربي بهي ذلك الذي نحتفل به اليوم على أنغام صوت الكاميرات الشجي ..تلك الكاميرات التي انتجت عبر عيون مصورينا العرب القادمون من بلاد العرب اوطاني سفرا جميلا لصور فوتوغرافية تحمل ذائقة بصرية تنوعت في مفاهيمها بين محاور متعددة الموضوعات لتستقر تلك الأعمال عند هذا المكان الجميل في الجامعة الأميركية في الشارقة التي شهدت خمس فعاليات لخمس نسخ من جائزة الشارقة للصورة العربية “.
وأضاف شعبان ” أن اتحاد المصورين العرب أعد برامج وفعاليات متنوعة لعام 2016 للمضي في طريق قد اختطه مجلس الادارة في الشارقة العامرة وفروع اتحاد المصورين العرب المنتشرة في أرجاء وطننا العربي الجميل واستنبط هذا البرنامج من تأكيد وحرص صاحب السمو حاكم الشارقة على أن الصورة الفوتوغرافية وثيقة حية للأجيال القادمة تمتزج عناوينها لتكون أرشيفا ثريا لقادم الأيام الجميلة ـ إن شاء الله تعالى ـ إذن هي الرسالة وما علينا الا تنفيذ مفرداتها بأمانة وحرفية تامة “.
من جانبه قال سعيد جمعوه أمين عام اتحاد المصورين العرب المشرف العام على لجان التحكيم .. إن ” مجلس ادارة اتحاد المصورين العرب وضع آليات عمل جديدة من خلال استحداث برنامج الكتروني جديد معتمد على موقع خاص بالاتحاد متخصص للتحكيم على جميع الاعمال التي وصلت جائزة الشارقة للصورة العربية الكترونيا يعتمد من خلاله المحكم على تقييم العمل واعطاؤه الدرجة المستحقة بذلك اعتمادا على رمز الصورة الذي وضع بديلا عن اسم المصور لكي تتحقق العدالة والمساوة للجميع من دون استثناء .. مضيفا أن إدارة الاتحاد حرصت على استقدام وترشيح أفضل الأسماء العربية اللامعة في مجال التحكيم ممن لديهم الكفاءة والخبرة في هذا الفضاء.
وأكد ابن جمعوه خلال كلمة لجنة تحكيم جائزة الشارقة للصورة العربية أن قوة الحس الفني والعلمي لدى المحكمين والذي يؤطر الفكر الاحترافي والمهني كونهم من العارفين بالبيئة العربية وتفاصيلها الاجتماعية والطبيعية إضافة الى مقدرتهم المعرفية في قراءتهم المتأنية لكل عمل وحجم ومستوى الجهد المبذول من قبل المصور في صناعة صورة .. حيث أعلن أمين عام اتحاد المصورين العرب عن استحداث جائزتين اضافيتين في هذا العام وهما جائزة مصور العرب وتمنح لأفضل مجموعة أعمال في هذه المسابقة إضافة الى جائزة معالم الشارقة الاثرية والتراثية.
وتخلل الحفل عرض للأعمال والصور التي وصلت للمراحل النهائية في مختلف فئات جائزة الشارقة للصورة العربية.
عقب ذلك كرم صاحب السمو حاكم الشارقة الجهات الراعية والداعمة لاتحاد المصورين العرب والفائزين بـ ” جائزة الشارقة للصورة العربية ” وأعضاء لجان التحكيم.
وكرم اتحاد المصورون العرب الاستاذ شوقي الجمل من جمهورية السودان الشقيق لجهوده في مجال التصوير ومسيرته الفنية الرائدة.
وفي مونديال كأس العرب للمحترفين ـ جاءت جمهورية مصر العربية في المركز الأول وسلطنة عمان في المركز الثاني ودولة الإمارات العربية المتحدة في المركز الثالث .. وعن فئة الشباب فاز في المركز سوريا وفي المركز الثاني دولة الإمارات وفي المركز الثالث سلطنة عمان.
وفي محور معالم الشارقة للصورة السياحية نال وسام شحادة المركز الأول وناصر علي البحراني المركز الثاني وعمر الكندي المركز الثالث فيما فاز في محور الناس والوجوه عبدالله ضياء الدين بالمركز الأول وهشام محمد حسين بالمركز الثاني وأحمد مبارك بالمركز الثالث وفي محور الأبيض والأسود فاز أحمد داوود في المركز الأول وحسين الخليف في المركز الثاني وأحمد الجشي في المركز الثالث.
وفي محور الطبيعة نال يوسف المسعود المركز الأول وأحمد آل علي المركز الثاني وشادي نصري جاء في المركز الثالث .. وفي محور المقرب حصد يوسف الحبشي المركز الأول ورائد عماري المركز الثاني ومفيد أبو شلوة المركز الثالث وفي فئة الصور الصحفية .. نال ابراهيم الديراني المركز الأول وعماد علاء الدين المركز الثاني ومارك أبو جودة في المركز الثالث.
وفي محور الطبيعة الصامتة حصل على المركز الأول علي بدر علي والمركز الثاني أمنية عيد بلبع والمركز الثالث أحمد النعيمي .. فيما فاز في فئة مشروع فوتوغرافي فتحي آل درويش في المركز الأول ومحمود جمال الكرد في المركز الثاني وأيمن جمال الدين في المركز الثالث .. وحصد جائزة المصور العام عماد سمير محمود نصار .
وفي ختام الحفل التقط لصاحب السمو حاكم الشارقة الصور التذكارية مع لجان التحكيم والفائزين بجائزة الشارقة للصورة العربية.
كما زار صاحب السمو حاكم الشارقة ” معرض الشارقة للصورة العربية ” ـ المصاحب للملتقى ـ والذي ضم العديد من الأعمال والصور المشاركة في الجائزة .. واستمع سموه إلى شرح من المشاركين حول جماليات الصور ودلالاتها.
حضر الحفل سعادة محمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة والدكتور بيورن شيرفيه مدير الجامعة الأميركية

نُشرت بواسطة

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.