تنهي أعمالها لجان التحكيم في مسابقة (( عمان الدولية الأولى للتصوير الضوئي )) ..وبلغ عدد الأعمال أكثر من7200 صورة من 61 دولة لعدد 551 مصور…وتكونت لجان التحكيم من 8 مصورين عمانيين و 4 مصورين من كل من الكويت والبحرين والصين ومقدونيا…- الكاتب: عزيز الموسوي..

https://fbcdn-photos-b-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xfp1/v/t1.0-0/p526x296/

الكاتب : عزيز الموسوي
انتهت لجان التحكيم في مسابقة عُمان الدولية الأولى للتصوير الضوئي من تحكيم الأعمال المقدمة في أربعة صالونات، وبلغ عدد الأعمال أكثر من7200 صورة من 61 دولة لعدد 551 مصور.

وتكونت لجان التحكيم من 8 مصورين عمانيين و4 مصورين من كل من الكويت والبحرين والصين ومقدونيا.

وقال د محمد يوسف الكندري من الكويت عضو لجنة تحكيم صالون صحار: أن المسابقة نجحت في استقطاب مصورين من مختلف دول العالم قدموا صورا ذات مستوى فني عالي في مختلف محاور المسابقة يضع المسابقة في مصاف الفعاليات الدولية المرموقة، كما أثبتت الصورة العمانية أنها قادر على فرض نفسها بين الصور العالمية، وأضاف الكندري أن المسابقة إضافة مهمة للمشهد الثقافي في سلطنة عمان متمنيا أن تستمر في التطور بالسنوات القادمة.

وعبر المصور عيسى إبراهيم من مملكة البحرين وعضو لجنة تحكيم صالون صلالة فخور بالمشاركة في تحكيم أول نسخة من هذه المسابقة مع نخبة من المصورين العمانيين وتميز التحكيم بالسلاسة والمناقشات المثرية وأبدى عيسى إعجابه بمحور الأبيض والأسود الذي تميز بأعمال.

من جانبه أضاف المصور رشاد بن منصور الوهيبي عضو لجنة تحكيم صالون مسقط: أن المسابقة تعتبر إضافة كبيرة للمشهد الثقافي في السلطنة كونها تعزز من حضور الفوتوغرافيين العمانيين ليس على مستوى المشاركة في المسابقة، ولكن أيضا من خلال عضوية مجموعة من الفوتوغرافيين العمانيين في عضوية لجان التحكيم واحتكاكهم بمجموعة من المصورين المجيدين على مستوى العالم، وأضاف الوهيبي: سعيد أن أكون جزء من مسابقة تقدم المجتمع الفوتوغرافي العماني بشكل مختلف سواء من ناحية تنظيم الفعاليات الفنية أو حضور اسم السلطنة على المشهد الفني العالمي.

وسوف تعلن نتائج المسابقة في نهاية شهر أبريل ٢٠١٦ ويعقب ذلك تنظيم معرض المسابقة في مقر الجمعية العمانية للتصوير الضوئي والذي سيتيح مساحة لعامة الجمهور ومحبي فن التصوير لمشاهدة الأعمال الفائزة والمقبولة في المسابقة، ومن جانب آخر وضمن فعاليات المسابقة قدم أمس (السبت ٩ ابريل ٢٠١٦) المصور الكويتي محمد الكندري محاضرة عن تجربته في التصوير، تطرق من خلالها إلى جوانب مختلفة من تجربته في فن التصوير وكيف بإمكان المصورين المبتدئين أن يستفيدوا من الفرص المتاحة لهم من مختلف المواضيع والتجارب الفنية من مختلف إرجاء العالم.

نُشرت بواسطة

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.