يقول أسطورة التصوير آنسل آدمز Ansel Adams : ” إن أهم مكوّن في الكاميرا هي الاثني عشر انش التي خلفها “. الكاميرا هي أداة تستخدمها لتكوين المشهد أمامك، وهي تفعل ما تخبرها أن تفعل لذا فإنها لن تلتقط الصورة الجميلة لوحدها، ولكن إن لم تناسب الكاميرا توقعاتك حينها يجب عليك القيام بالتحديث

14409600_10209851784664024_3128987697966956801_o
هل حان وقت شرائك لكاميرا إطار كامل؟ انظر إلى الإيجابيات والسلبيات قبل أن تقرر

هل قال لك أحد من قبل ” إنها صورة جميلة، لا بد أنك تملك كاميرا غالية الثمن ” . حسب أسطورة التصويرAnsel Adams: ” إن أهم مكوّن في الكاميرا هي الاثني عشر انش التي خلفها “. الكاميرا هي أداة تستخدمها لتكوين المشهد أمامك، وهي تفعل ما تخبرها أن تفعل لذا فإنها لن تلتقط الصورة الجميلة لوحدها، ولكن إن لم تناسب الكاميرا توقعاتك حينها يجب عليك القيام بالتحديث.

    قمت مؤخراً باستبدال كاميرا ذات الحساس المقطوع إلى كاميرا ذات إطار كامل (Nikon D750) والتي استخدمتها في تصوير الصور التي بالأسفل، ومن أجل هدف المقالة فإنني لن أدخل في جدال في الفرق بين الكاميرا ذات الإطار المقطوع APS-C  والكاميرا ذات الإطار الكامل ( كاميرا الإطار الكامل تمتلك حساس أكبر بحجم صورة لفيلم تصوير 35mm ). ولكن كيف ومتى تعرف أنه يجب عليك التحديث لكاميرا الإطار الكامل، ها هي بعض الملاحظات التي يجب عليك التفكير بها:

*إيجابيات كاميرا الإطار الكامل:

1 – تحسن الأداء في الإنارة الضعيفة: بسبب الحساس الكبير فإنها قادرة على التقاط المزيد من الضوء مما يسمح لها بالتركيز في البيئات المظلمة.

2 – أداء ISO أفضل: الحساس الأكبر يملك عدد بيكسل أكثر مما يقلل التشويش الرقمي عند ارتفاع ISO، في أغلب الحالات ستحصل على بيئة تملك تشويش ISO عالي في كاميرات ذات الحساس المقطوع ولكن يوجد بعض أنواع سينسور APS-C التي تمتلك أداء يحسّن في التقليل من التشويش.

3 – تحكم أكبر في عمق المشهد: هذه إيجابية تُفهم بشكل خاطئ لكاميرا الإطار الكامل، لأن الحساس الكبير لا يؤثر على العمق في المشهد في الصورة، ولكن مع الحساس الأكبر يمكنك الاقتراب أكثر من الموضوع مما يؤدي إلى تصغير العمق في المشهد.

4 – عمق ألوان و مجال ديناميكي محسّن: الكاميرات ذات الحساس الكامل تسجل مجال أكبر من الظلال والأضواء، التفاصيل والألوان محسنة بشكل أكبر على هذا المقياس.

*سلبيات كاميرا الإطار الكامل:

1 –  التكلفة: ليس فقط فرق للتكلفة بين الإطار الكامل مثل DSLR و الإطار المقطوع الأرخص بل أيضاً فإنه يجب عليك شراء عدسات متوافقة مع الحساس الجديد.

2 – الحجم والوزن: ليس الحساس هو الشيء الوحيد الكبير بل إن حجم الكاميرا و وزنها أكبر وأيضاً العدساتأطول وأثقل وفيها زجاج أكثر، هذا غير مهم لبعض المصورين ولكن عندما تحمل الأدوات لمسافة طويلة يجب عليك التفكير في هذا الأمر.

3 – لا يوجد عامل القطع: كاميرات DSLR كاملة الإطار لا تحتوي حساس مقطوع أي أن عدسة 200mmعلى إطار كامل لا تمتلك بعد بؤري مشابه لكاميرا ذات إطار مقطوع (تقريباً 300mm ).

4 – معدل إطارات بطيء في وضع التسلسل: اذا كانت كاميرات DSLR تمتلك حساس أكبر فهذا يعني ازدياد المعلومات التي تخزن على بطاقة الذاكرة ولهذا فستستغرق عملية حفظ الصور وقت أطول وهذ يقلل عدد الإطارات عندما تصور في وضع التسلسل.

ولكي تعرف إذا كنت مستعداً للحصول على كاميرا إطار كامل اسأل نفسك هذه الأسئلة :

– كم ستكلفك؟

إن شراء كاميرا كاملة الإطار أكثر تكلفة من كاميرا ذات حساس مقطوع بالإضافة إلى أنك ستحتاج شراء عدسات جديدة لأنك لن تستفيد من الإطار الكامل إن لم تستخدم عدسات عالية الجودة، لذا إن كنت ستتطور كاميراتك إلى  إطار كامل يجب عليك شراء عدسات متوافقة مع هذا الحساس.

– ما نوع التصوير الذي تستمتع به:

 الإطار الكبير يملك إيجابيات وسلبيات حسب نوع التصوير

المناظر الطبيعية: أداء جيد في الإضاءة الضعيفة مع تفاصيل أكثر وأداء ISO محسن كلها إيجابيات للإطار الكامل، ولكن السيئة الوحيدة هي نقص العمق في المشهد.

صور الأشخاص: كاميرات التي تحتوي على حساس كبير تتمتع بعمق مشهد ضحل بشكل اكبر وهذ يعني أن الخلفية ستصبح مشوشة أكثر وتجعل الشخص يظهر بشكل أوضح.

الحياة البرية: الإطار الكامل يفتقد القدرة على التقاط الصور البعيدة مثل الإطار المقطوع ولكن هناك الكثير من صور الحياة البرية المأخوذة في إضاءة ضعيفة وهذه إيجابية لكاميرة الإطار الكبير.

الرياضة: مثل الحياة البرية فإن الإضاءة الضعيفة وقلة البعد لها نفس التأثير على صور الرياضة، التصوير في الإضاءة الضعيفة هي إيجابية كبيرة للرياضة ولكن عدد الإطارات الأقل في كاميرات الإطار الكامل قد يكون سلبياً في الرياضات السريعة. إذا كنت مصور للمناظر الطبيعية أو صور الأشخاص فهناك الكثير من الإيجابيات لكاميرات الإطار الكامل.

– هل الكاميرا التي لديك تقلل من قدراتك؟

كل كاميرا لديها عدد معين من الصور التي يمكن أن تلتقطها لذا إن كانت كاميرتك في نهاية دورة حياتها يجب عليك أن تفكر في التحديث، وإن كان الحساس المقطوع يقلل نتائجك في الضوء الضعيف وإن كنت تعاني من التشويش المستمر فإنك ستستفيد من الحصول على كاميرا تمتاز بـ الإطار الكامل.

– ما هي درجة خبرتك في التصوير:

إن كاميرا الإطار الكامل ليست مناسبة للمبتدئين، إن كنت تبحث عن كاميرا لالتقاط صور لعائلتك وأصدقائك فإن الكامبرا ذات الحساس المقطوع ستكون الخيار الأمثل، يجب عليك أن تعرف كيف تتحكم بمثلث التعريضللضوء لكي تستطيع الحصول على الفائدة العظمى من كاميرا الإطار الكامل، يجب أن تكون مرتاحاً بالتصوير في الوضع اليدوي، إن كنت تجمع المال من التصوير يجب عليك الحصول على كاميرا الإطار الكامل.

– هل تصنع لوحات كبيرة؟

كاميرة الإطار الكامل تمتلك حجم بيكسل عالي ولذلك تلتقط تفاصيل و ضوء أكثر مما يجعل الصور أكثر دقة ومناسبة للوحات الكبيرة.

– هل شراء كاميرا الإطار الكامل سيجعلك مصوراً أفضل؟

ربما سمعت المقولة ” المهارة في التصوير تكتسب بالتمرين و ليس بالشراء ”  ليس عليك أن تمتلك كاميرا ذات إطار كامل لكي تأخذ صور رائعة، معظم الكاميراتالتي تمتاز بالحساس مقطوع الموجودة في الأسواق مصمّمة لأخذ صور مذهلة، لكن إن كنت مصور محترف يكسب المال من التصوير يجب عليك أن تحصل على كاميرا الإطار الكامل.

*النتيجة

إن كنت تفكر في تغيير كاميرتك ذات الحساس المقطوع يجب عليك أن تفكر في التكلفة والعدسات الجديدة ونوع تصويرك قبل أن تقوم بشراء هذه الكاميرا، إنها قفزة كبيرة لكن إن كنت مستعداً لها فستحصل على نتائج مذهلة.

ما رأيك عزيزي القارىء بهذه المعلومات؟ وهل ستفيدك في حال قررت ان تشتري احدى الكاميرات والبدء فياحتراف التصوير الفوتوغرافي؟ شاركنا برأيك في خانة التعليقات في الأسفل.

المصدر

نُشرت بواسطة

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.