الكلمسابقات التصوير

بالسعودية في معرض «كونكتد: الفن في المطارات» في مطار الملك خالد الدولي بالرياض قدم 7 فنانين بلوحاتهم نحو أجواء مليئة بالإبداع والابتكار – مشاركة : هيبت برادة / الرياض

الرياض: 7 فنانين يعرضون أعمالهم للمسافرين

< أقلع 7 فنانين بلوحاتهم نحو أجواء مليئة بالإبداع والابتكار في معرض «كونكتد: الفن في المطارات» في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، بتنظيم متعاون بين الهيئة العامة للطيران المدني والجمعية السعودية للفنون التشكيلية في جدة، الذي أطلقته مبادرة «الفن جميل» وهي إحدى مبادرات عبداللطيف جميل الاجتماعية في مرحلته الثانية، ويختتم المعرض فعالياته اليوم (الأربعاء).

وكانت لوحات الفنانين السبعة المشاركين في المعرض (عبدالناصر غارم، وأحمد ماطر، وفيصل سمرة، ونورة كريم، وراشد الشعشعي، وسعيد سالم، وهدى بيضون) بمثابة جواز سفرهم، التي عبّروا من خلالها عن أطروحات لامست الواقع في المضمون والمعنى بعمق وبعد فني مختلف، إذ استدعت الأفكار وطريقة الطرح المغادرين والقادمين في مطار الملك خالد الدولي لمشاهدة المشهد الفني والثقافي في السعودية، فكانت للتعريف عن الحركة الفنية والثقافية بشكل لا يترك مجالاً للشك عن مدى التقدم الفني والثقافي في المشهد الإبداعي في السعودية.

وقدّم المعرض لوحات لم تكن فقط بداعي إظهار الهوية السعودية للفن كتعبير عن الجمال والثقافة، بل كانت هناك لوحات استطاعت إظهار الهوية الدينية والثقافية كوجهان لعملة واحدة للمجتمع السعودي.

وعرض الفنان راشد الشعشعي لوحة بعنوان «مختصر»، كانت اللوحة تظهر كأنها ريشة معلقة كمنظر فني على الجدار تنير بسبب الضوء الذي ينبع منها، رغم أن البعد المضاميني للوحة كان لا يخطر على بال المتلقي.

وقال الشعشعي لـ«الحياة»: «المشهد الفني في السعودية يتطور بشكل متسارع، وهناك فنانون سعوديون استطاعوا من وضع بصمتهم المعاصرة للفنون في السعودية، وأصبحنا نتحدث بلغة أكثر فكراً وثقافة بعيدة عن وصف الجمال كعنصر أساسي في العمل الفني، كما أن المعرض موجود في مكان ترحال ومرور كثير من البشر، لذا هو محطة جديدة لرؤية الفن والمشهد الثقافي في السعودية».

وأضاف: «مبادرة (الفن جميل) تقدم محطة جديدة لإلصاق الفنون بالحياة العامة تساعد بالتواصل بطريقة أكثر قرباً من الأشخاص، كون زائرو المطار مختلفي الهويات والثقافات، ومن الممكن أن يكون من بينهم من لم يزر معرضاً فنياً من قبل، ووجودهم يجعلهم يقتربون أكثر من الفن».

ولفت إلى أن المعرض يتيح للفنان فرصة اللقاء بالجمهور، لكنها بطريقة جديدة وغير تقليدية.

من جهته، أوضحت مديرة برامج مبادرة «الفن جميل» داليا موسى لـ«الحياة»، أن معرض «كونكتد» منصة ممتازة للمواهب المحلية لتتحدث أعمالهم للملايين من المسافرين، ما يساعد على فتح حوار حول القضــايا المعاصرة المهمة، إضافة إلى التعريف بالوجه الحضاري للمملكة من خلال الفنون المعاصرة.

وأضافت أن مبادرة «الفن جميل» تهدف إلى تعزيز ودعم المشهد الفني في المملكة العربية السعودية بصورة خاصة، ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا بشكل عام، كما تحرص المبادرة على توفير منصة إقليمية لتشجيع الفن المعاصر والتواصل والتعاون، ودعم الأعمال الفنية والأعمال الإبداعية.

بدوره، قال مسؤول الفنون التشكيلية في فرع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون نهار البقيلي: «هذه المحطة الثانية لتعاون الجمعية مع مبادرات (الفن جميل)، وقدمنا في هذا المعرض 7 فنانين، اختلف طرح لوحاتهم الفنية بين تصوير فوتوغرافي ومعالجة بالكومبيوتر وخط عربي وفن تشكيلي».

وأضاف أن من أهداف اختيار اللوحات إيصال ثقافة وقضايا اجتماعية على مستوى عالٍ من الأهمية، لتكون آخر محطة في المطار يرى فيها الزائر مدى الوعي الثقافي والنضج الاجتماعي في المملكة.

يذكر أن معرض «كونكتد: الفن في المطارات» انطلق العام الماضي بعرض 35 عملاً فنياً في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، وتسعى سلسلة معارض الفن في المطارات «كونكتد» التي تتبناها الهيئة العامة للطيران المدني، إلى تعريف المسافرين بالمملكة العربية السعودية بالفنون المعاصرة، من خلال عرض أفضل أعمال الفنانين السعوديين المعاصرين.

المعرض يختتم فعالياته في مطار الملك خالد بالرياض اليوم. (&)

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى