«بيـــن العبقريـة والجنون»هل يترافقان ؟………….بقلم : شام الديب – مشاركة : سلوى الديب

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏لقطة قريبة‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

بيـــن العبقريـة والجنون»

حمص – من أرشيف صحيفة الثورة
ثقافة
الأربعاء 31-5-2017
سلوى الديب
هل حملَ العباقرة من مخترعين وفنانين ومبدعين في كل المجالات عبر التاريخ سمات الجنون؟، عضو اتحاد العرب بحمص المهندس الشاعر محمود نقشو يجيب بمحاضرة له برابطة الخريجين الجامعيين:

العبقرية والإبداع حالة إنسانية من أجل أن تصبح الحياة أفضل وفي تعقب مصطلح العبقرية والابداع نلحظ أنه في الغرب سيطرة حالة على المجتمع تقول أن المبدع والعبقري شخص غريب انطوائي مجنون أو أقرب ما يكون إلى الجنون ارتبط الابداع والعبقرية بالجنون لديهم وفي تاريخنا العربي لم نلحظ ذلك لدى شعرائنا ومبدعينا عموماً عبّر التاريخ العربي فلدينا أمثلة كثيرة من العظماء كالمتنبي وأبو علاء وأدونيس ومحمود درويش والقباني وبدوي الجبل.‏

جميعهم كانوا على درجة عالية من الانتظام العقلي والاجتماعي والنفسي يبنون بناهم الغنية الإبداعية بدرجة كبيرة من الاتقان والعظمة فيعيشون كما يعيش الناس ويأكلون مثلهم كالعملاقة أم كلثوم والأسطورة فيروز والرحابنة وصباح فخري وغيرهم، جميعهم احتلوا في المجتمع والدولة مواقع ومكانة عالية فوصل بعضهم إلى مرتبة وزير أو رئيس «في فرنسا دوفل بان رئيس وزراء فرنسا ووزير خارجية روسيا الحالي الشاعر لافروف وهو يقود الدبلوماسية بحرفية مذهلة وعالية اذ لاعلاقة بين الإبداع والعبقرية والجنون».‏

العلاقة هي أن العبقرية والابداع تحتاج لمزاج خاص وترتيب عقلي ونفسي ملائم غالباً ما يضطرب أثناء الخلق الفني ولكن سرعان ما يعود هو وصاحبه المبدع إلى الحالة النظامية.‏

واختتمت المحاضرة بمداخلات رائعة بين مؤيد ومعارض لفكرة ترافق العبقرية مع الجنون وكل دعم رأيه بنماذج من الواقع.‏
http://thawra.sy/_View_news2.asp

16صور القمر