مسيرة المصور الفرنسي #نادار Nadar..هو الإسم المستعار للمصور#غاسبارد_ فلكس_ تورناشو.. (بالفرنسية: Gaspard-Félix Tournachon)‏ وهو مصور وصحفي شهير ..مواليد مدينة في باريس عام – 1820م- 1910م .. وهو أول مصوّر جوّي في التاريخ..

لا يتوفر وصف للصورة.

تعريف على التصوير الجوي:
التصوير الجوي هو عملية تصوير فوتوغرافي تجرى من الجو. غالبا ما تستعمل وسيلة نقل جوي كالطائرة وغيرها لإتمامه.وتاريخه هي آلة تصوير رشاشة مصممة للتصوير الجوي لصالح الجيش الألماني (مؤرخة سنة 1914)أول من أجرى تصويرا جويا كان الفرنسي جاسبر فيليكس تورناشون المكنى بـنادار. التقط نادار، المصور وقائد المناطيد، صورة جوية لباريس سنة 1858واستطاع أرتور باتوت سنة 1888 التقاط صورة باستعمال طائرة ورقية. والتقط أول فيلم تسجيلي صامت جوي لمدينة روما في 24 أبريل 1909، مدته 3 دقائق و 28 ثانية.لكن الحرب العالمية الأولى، ولأسباب استخباراتية، هي من أعطت للتصوير الجوي أهميته. حيث استعملت آلة التصوير الجوي نصف الأوتوماتيكية، والتي صممها سنة 1911 المهندس العسكري الروسي الكولونيل بوت ويقوم التصوير الجوي Aerial Photographyبمهام الاستطلاع , ومسح الأراضي والمناطق السكينة من الجو , ويتطلب تقنية تخصصية عالية , حيث تستعمل آلة التصوير ذات السكة الواحدة – الحجم الكبير – ولكن يمكن التقاط الصور من الجو بآلات التصوير العادية 35 مم . آن أفضل أنواع الطائرات في التصوير من الجو هي طائرات المحرك الواحد , ويكون جناحاها فوق جسم الطائرة وتتميز بخفة وزنها وتستوعب من 3-5 أشخاص , وتسمى هذه الطائرة Cessna Skywagon ولها القدرة على الطيران بسرعات بطيئة , واستخدم في العراق طائرات ايطالية الصنع نوع بياجوا نهاية السبيعينات في مطار المثتى حينها (للعلم) وهذا مهم مما يجعل موقع الطائرة مناسباً في تحديد اللقطة المرغوبة . كما آن سعر وقودها منخفض .آما الطائرات التي هي أغلاها إيجاراً في جميع أشكالها فهي الطائرات المروحية Helicopters ولها القدرة على المناورة بشكل منقطع النظير , ومن السهولة فتح وتحريك آبوابها ونوافذها , ومجال الرؤية منها يكون ممتازاً .إن المناظر المألوفة على الأرض , يمكن التقاطها من الجو برؤية جديدة وبمنظور رائع , فعلي سبيل المثال يمكن مشاهدة خطوط الشوارع والممرات في المدينة آو تعرجات جريان ماء النهر البطيء بكل وضوح من ارتفاع 600 متر آو أكثر بقليل , ومعظم الأجسام المفردة يمكن التعرف عليها بسهولة , ويكون مظهرها واضحاً كجزء من مجموعة كبيرة كميناء اليخوت او السفن مثلا .إن حالات الطقس والإضاءة في التصوير الجوي تكون حاسمة , حتى الضباب الخفيف الذي لا يكاد يكون ملحوظاً على مستويات الأرض يقلل من التباين والألوان من ارتفاع 300-600 متر ( 1000-2000 قدم ) , والذي يعتبر الارتفاع المناسب لمعظم المواضيع الملتقطة . والعنصر الأساسي في التصوير الجوي آن يكون الطقس صحواً . وعادة ما يكون آفضل أوقات التصوير عندما تكون الإضاءة جانبية وقوية , آي عند الصباح وما بعد الظهر , حيث يمكن إبراز الظلال والبنيات القوية مع مسطحات عالية الإضاءة . كما يجب على المصور التآكد من نشرات حالة الطقس قبل التحليق .تقنية الالتقاط Shooting Techniquesمن المشاكل الرئيسية في التصوير الجوي من الطائرة الاهتزازات ومجرى الهواء , لذلك فإنه يستوجب استخدام سرعة غالق عالية . فالسرعة المثالية 1/500 من الثانية و 1/250 عادة ما تكون مرضية , وإذا ما كان آقل من ذلك فان الآمر يحتاج الى مزيد من العناية .عند استخدام عدسة قياسية , وعدسة واسعة الزاوية فإن ضبط المسافة (التبآور) توضع على علامة مالا نهاية , بينما عدسات البعد البؤري الطويل تحتاج الى تعديل ضبط المسافة . ففي جميع الحالات فإن عمق الميدان في الواقع غير متصل بالموضوع . وإن أقصى فتحة عدسة سوف تسمح باستخدام سرعات غالق عالية . وآفضل الصور الملتقطة تكون من خلال النافذة المفتوحة مع تجنب اخراج آلة التصوير آكثر من اللازم , حيث إن شدة ضغط مجرى الهواء سيؤثر في النتيجة . كما يفضل إمساك آلة التصوير باليد بواسطة حزام خاص بالآلة , وعدم الاستناد على آي جزء من الطائرة , لآنها ببساطة تسبب في نقل الاهتزازات الى الجسم .

Felix nadar c1860.jpg

نادر (مصور)

Nadar

From Wikipedia,

Jump to navigationJump to search

Nadar
Felix nadar c1860.jpg

Self-portrait of Nadar, c. 1860
Born
Gaspard-Félix Tournachon

6 April 1820

Paris, France
Died 20 March 1910 (aged 89)

Paris, France
Resting place Père Lachaise Cemetery
48.860°N 2.396°E
Nationality French
Occupation Photographer
caricaturist
journalist
novelist
balloonist
Known for Pioneer in photography
Parent(s) Victor Tournachon
Signature
SigNadar.svg

Gaspard-Félix Tournachon (6 April 1820 – 20 March 1910[1]), known by the mononymous pseudonym Nadar, was a French photographer, caricaturist, journalist, novelist, balloonist, and proponent of manned flight. In 1858 he became the first person to take aerial photographs.

Photographic portraits by Nadar are held by many of the great national collections of photographs. His son, Paul Nadar, continued the studio after his death.

Life

Gaspard-Félix Tournachon was born in April 1820 in Paris[2] (though some sources state Lyon). His father, Victor Tournachon, was a printer and bookseller. Nadar began to study medicine but quit for economic reasons after his father’s death.[3][2]

Nadar started working as a caricaturist and novelist for various newspapers. He fell in with the Parisian bohemian group of Gérard de NervalCharles Baudelaire and Théodore de Banville. His friends picked a nickname for him: Tournadar, which later became Nadar.[3] His work was published in Le Charivari for the first time in 1848. In 1849, he founded La Revue Comique à l’ Usage des Gens Sérieux. He also edited Le Petit Journal pour Rire.[2]

From work as a caricaturist, he moved on to photography. He took his first photographs in 1853 and in 1854 opened a photographic studio at 113 rue St. Lazare.[3] He moved to 35 Boulevard des Capucines in 1860. Nadar photographed a wide range of personalities: politicians (Guizot, Proudhon), stage actors (Sarah Bernhardt), writers (Hugo, Baudelaire, Sand, Nerval, Gautier, Dumas), painters (Corot, Delacroix, Millet), and musicians (Liszt, Rossini, Offenbach, Verdi, Berlioz).[3] Portrait photography was going through a period of native industrialization and Nadar refused to use the traditional sumptuous decors; he preferred natural daylight and despised useless accessories. In 1886, with his son Paul, he did what may be the first photo-report: an interview with the great scientist Michel Eugène Chevreul (who was then 100 years old).[4] It was published in Le Journal Illustré.[3]

Balloon Le Geant flown by Gaspard-Félix Tournachon (Nadar), 1863

In 1858, he became the first person to take aerial photographs. This was done using the wet plate collodion process, and since the plates had to be prepared and developed (a process that required a chemically neutral setting) while the basket was aloft, Nadar experienced imaging problems as gas escaped from his balloons. After Nadar invented a gas-proof cotton cover and draped it over his balloon baskets, he was able to capture stable images.[5]:159 He also pioneered the use of artificial lighting in photography, working in the catacombs of Paris. He was the first person to photograph above ground with his balloons, as well as the first to photograph below ground, in the Catacombs of Paris.[2] In 1867, he published the first magazine to focus on air travel: L’Aéronaute.[2]

In 1863, Nadar commissioned the prominent balloonist Eugène Godard to construct an enormous balloon, 60 metres (196 ft) high and with a capacity of 6,000 m3 (210,000 cu ft), and named Le Géant (The Giant).[5]:164 On his visit to Brussels with Le Géant, on 26 September 1864, Nadar erected mobile barriers to keep the crowd at a safe distance. Crowd control barriers are still known in Belgium as Nadar barriers.[2] Le Géant was badly damaged at the end of its second flight, but Nadar rebuilt the gondola and the envelope, and continued his flights. In 1867, he was able to take as many as a dozen passengers aloft at once, serving cold chicken and wine.[6]

C. 1865: “Revolving” self-portrait by Nadar

Le Géant (The Giant), inspired Jules Verne‘s Five Weeks in a Balloon. Nadar was the inspiration for the character of Michael Ardan in Verne’s From the Earth to the Moon.[5]:164[7][3] In 1862, Verne and Nadar established a Société pour la recherche de la navigation aérienne, which later became La Société d’encouragement de la locomotion aérienne au moyen du plus lourd que l’air (The Society for the Encouragement of Aerial Locomotion by Means of Heavier than Air Machines).[6]:123 Nadar served as president and Verne as secretary.[8]

During the Siege of Paris in 1870–71, Nadar was instrumental in organising balloon flights carrying mail to reconnect the besieged Parisians with the rest of the world, thus establishing the world’s first airmail service.[5]:260[3][6]

In April 1874, he lent his photo studio to a group of painters to present the first exhibition of the Impressionists.[9] He photographed Victor Hugo on his death-bed in 1885.[10] He is credited with having published (in 1886) the first photo-interview (of famous chemist Michel Eugène Chevreul, then a centenarian).[4] His photographs of women are notable for their natural poses and individual character.[11]

As of 1 April 1895, Nadar turned over the Paris Nadar Studio to his son Paul. He moved to Marseille, where he established another photography studio in 1897. On 3 January 1909 he returned to Paris.[12]

Nadar died in 1910, aged 89. He was buried in Père Lachaise Cemetery in Paris. The studio continued under the direction of his son and long-term collaborator, Paul Nadar (1856–1939).[13]

Works

Towards the end of his life, Nadar published Quand j’étais photographe, which was translated into English and published by MIT Press in 2015. The book is full of both anecdotes and samples of his photography, including many portraits of recognizable names.[14][15]

The painter Jean-Auguste-Dominique Ingres sent some of his clients to Nadar to have their photographs taken as studies for his paintings.[16]

Gallery

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إحداثيات: 48.860°N 2.396°E

Nadar
(بالفرنسية: Nadar)‏ تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Felix nadar c1860.jpg

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالفرنسية: Gaspard-Félix Tournachon)‏ تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 6 أبريل 1820
باريس
الوفاة مارس 23, 1910 (عن عمر ناهز 89 عاماً)
باريس
مكان الدفن مقبرة بير لاشيز تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
الجنسية فرنسا فرنسي
الحياة العملية
المدرسة الأم مدرسة كوندروسيه تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة مصور، صحفي، منطاد
اللغة الأم الفرنسية تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الفرنسية تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
التوقيع
SigNadar.svg

نادار (بالفرنسية: Nadar)‏ هو اسم مستعار للمصور “غاسبارد فلكس تورناشو” (بالفرنسية: Gaspard-Félix Tournachon)‏ وهو مصور وصحفي شهير في القرن التاسع عشر.

مواليد 6 أبريل 1820 في باريس – الوفاة 23 مارس 1910 في باريس.

هو أول مصوّر جوّي في التاريخ، حيث أنه التقط أول صورة جوّية في العالم وكان ذلك لمدينة باريس عاصمة فرنسا عام 1858م.

معرض الصور