بانوراما تعريفية على كل ما تريدونه عن#شركة_ سوني SONY.. وعن تاريخ وقصة نجاحها وعن المؤسسين: Masaru Ibuka و Akio Morita..

معلومات عن شركة سوني

معلومات عن شركة سوني

تكنولوجيا الوسائط المتعددة تعد الوسائط المتعددة والتي يطلق عليها باللغة الإنجليزية مصطلح Multimedia، من أهم التطورات التكنولوجية حتى الآن، وتعمل أنظمة الوسائط المتعددة على أسس استعمال ودمج عدة وسائط مختلفة معًا، وذلك لتقديم المحتوى بطريقة تفاعلية لتحقيق هدف أو عدة أهداف محددة متعلقة بمجموعة من المعلومات التي تختص في تكنولوجيا الصوت، والرسوم المتحركة والنصوص، والفيديو والتصميم، حيث تعتمد أنظمة الوسائط المتعددة على مجموعة من القواعد والمعلومات التكنولوجية التي يتم دراستها وتنفيذها لتحقيق أفضل النتائج، ويوجد شركات متعددة تختص بمجال الوسائط المتعددة ومن أهم هذه الشركات الشركة اليابانية سوني، وفي هذا المقال سيتم الحديث حول شركة سوني.[١] شركة سوني تعد شركة سوني والتي يطلق عليها بالإنجليزية مصطلح Sony Corporation، من أهم الشركات التكنولوجية العالمية المتخصصة في صناعة الإلكترونيات، حيث تم تأسيسها في السابع من مايو لعام 1946 للميلاد في اليابان ومقرها الدائم هو العاصمة طوكيو، ويعد هاورد سترينجر وهو رئيس مجلس إدارة شركة سوني، وكازوهيراي، وريوجاي تشوبتشاي من أهم الشخصيات التنفيذية فيها والذين ساهموا في تطورها التكنولوجي عالميًا، وتعد شركة سوني ايضًا واحدة من أهم الشركات التي تشتمل على مجموعة كبيرة من الأقسام الضخمة والتابعة لها ومنها سوني موبايل كوميو، وسوني بيكتشرز المتخصصة في مجال الرسوم المتحركة، وسوني للترفيه الموسيقي، وسوني أونلاين، وتعتمد شركة سوني على سلسلة من الشركات التابعة لها والمختصة بمواكبة كل ما هو جديد في مجال الترفيه وتقنية المعلومات، وتعتمد شركة سوني أيضًا على إنتاج وتسويق منتجاتها عالميًا بأفضل الطرق، إضافة إلى سعيها المستمر لتقديم أفضل التطبيقات التكنولوجية للمستهلكين على مستوى العالم، إضافة إلى أنها من أهم مقومات الاقتصاد الياباني عالميًا حتى الآن.[٢] نشأة شركة سوني كانت بداية شركة سوني عقب نهاية الحرب العالمية الثانية في عام 1946 للميلاد، وذلك بتأسيس متجر لصناعة وبيع الإلكترونيات في عاصمة اليابان طوكيو، وأطلق عليه إسم طوكيو تسوشين كوجيو، حيث بدأت الشركة عملها برأس مال مقداره 190.000 ين ياباني، بالإضافة إلى 8 موظفين فقط، وفي عام 1958 للميلاد قامت الشركة بصناعة أول مسجل شريط ياباني، والذي حققت مبيعاته نتائج هائلة في اليابان في ذلك الوقت، وفي عام 1968 قامت شركة سوني بإنتاج أول التلفاز بالألوان على مستوى العالم، ومع بداية عام 1971 للميلاد أنشأت شركة سوني أول فيديو للأفلام في العالم واحتكرت تسجيل أفلام الفيديو لها في ذلك الوقت، وتم اختراع أول وحدة عرض منزلية من قبل شركة سوني في عام 1975 للميلاد، واستمرت الشركة بالإبداع والتطور ففي عام 1978 للميلاد تم اختراع أول جهاز هيتفون للاستماع للموسيقى بالعالم، ثم بعد ذلك وفي عام 1981 للميلاد قامت شركة سوني بصناعة أول كاميرا الكترونية، إضافة إلى أول مشغل اسطوانات سي دي في عام 1982، واستمر نجاح وتطور شركة سوني في عالم صناعة الالكترونيات وتطويرها حتى أصبحت من أفضل الشركات الصناعية الإلكترونية والتكنولوجية.[٣] مؤسس شركة سوني تم تأسيس شركة سوني في عام 1946 للميلاد عن طريق المهندس والعالم الفيزيائي الياباني أكيو موريتا Akio Morita، وهو من أهم المؤسسين المشاركين لشركة سوني اليابانية، حيث ولد أكيو موريتا في السادس والعشرون من شهر يناير لعام 1921 للميلاد في محافظة توكونامه اليابانية، ودرس موريتا في جامعة أوساكا اليابانية وتخصص في علم الهندسة الفيزيائية، وبعد تخرجه عمل كضابط في البحرية اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية، وأثناء فترة عمله في البحرية اليابانية ضمن فريق لجنة الأبحاث الحربية تعرف على صديقه ماسارو إيبوكا والذي كان شريكه الرئيس والأول في تأسيس شركة سوني اليابانية، ويعد موريتا من أهم أعضاء الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم، وذلك باعتباره متخصص في علم الفيزياء، وأصيب موريتا بمرض خطير في الرئة أدى إلى وفاته في الثالث من أكتوبر لعام 1999 في العاصمة اليابانية طوكيو، تاركًا خلفه شركة من أفضل الشركات الالكترونية العالمية.[٤] ممتلكات شركة سوني منذ تأسيس شركة سوني في عام 1946 للميلاد، قامت الشركة بتطوير وتوسيع منتجاتها والتسويق لها عالميًا، حيث استطاعت شركة سوني امتلاك مجموعة من العلامات التجارية والشركات العالمية، وفيما يأتي تفصيل لأهم العلامات التجارية والشركات الممتلكه من قبل شركة سوني اليابانية:[٥] إريكسون Ericsson: وهي شركة سويدية متخصصة في مجال هندسة الاتصالات السلكية واللاسلكية والانترنت والكابلات، تم تأسيس الشركة في عام 1876 للميلاد، وفي عام 2001 تم توقيع اتفاقية للشراكة بين شركة أريكسون والشركة اليابانية سوني، ثم تم امتلاك شركة إريكسون بشكل كامل من قبل الشركة اليابانية سوني في عام 2012 للميلاد، وبلغت أرباح الشركة في عام 2016 ما يقارب 6.7 مليار دولار أمريكي. كولومبيا بيكتشرز Columbia Pictures Entertainment: تم تأسيس الشركة في عام 1924 للميلاد في ولاية كاليفورنيا، وهي من أهم الشركات الأمريكية متعددة الجنسيات، والتي تختص في مجال إنتاج وتوزيع الأفلام، وهي من الشركات الممتلكة لشركة سوني اليابانية منذ عام 1989 للميلاد، وبلغت أرباح الشركة في عام 2016 ما يقارب 8 مليار دولار أمريكي. شركة CBS Record Group: وهي شركة أمريكية تم تأسيسها في عام 1929 للميلاد، وتعد من أهم الشركات التي تعمل في مجال التسجيلات الصوتية والموسيقى، وتم امتلاك الشركة من قبل شركة سوني اليابانية في عام 1988 للميلاد، وبلغت أعلى الأرباح والعائدات التي حققتها الشركة ما يقارب 5.7 مليار دولار أمريكي. شركة Gaikai: وهي شركة أمريكية تم تأسيسها في كالفورنيا عام 2008 للميلاد، وهي شركة متخصصة في مجال تكنولوجيا ألعاب الفيديو المتطورة، وتم امتلاك الشركة من قبل شركة سوني اليابانية في عام 2012 للميلاد، وهي الشركة المصنعة للعبة البلاي ستيشن الشهيرة. الاستثمار في اليابان تعد شركة سوني اليابانية من أهم مقومات الاقتصاد الياباني، وتعد اليابان من أهم الدول وأقدمها في صناعة الالكترونيات وتطويرها بأقسامها المختلفة، وتعد اليابان من أهم الدول التي تساهم في النمو الاستثماري وذلك لمجموعة من الاسباب، وفيما يأتي تفصيل لأهمها:[٦] ارتفاع سعر الفائدة الفيدرالية، والذي يعد من أهم عوامل تشجيع الاستثمار في اليابان حاليًا، حيث ساهم رفع سعر الفائدة للين الياباني في دعم الأسهم اليابانية الاقتصادية، إضافة إلى تعزيز النمو الاقتصادي الياباني على مستوى العالم، ورفع الكفاءة الإنتاجية. سياسات أبينوميكس، وهي مجموعة من التدابير السياسية التي تهدف إلى حل مشاكل الاقتصاد الكلي الياباني، وتتألف من سياسة نقدية، وسياسة مالية، وإستراتيجيات نمو اقتصادي لتشجيع الاستثمار الخاص وجذب المستثمرين للإستثمار داخل اليابان. القيادة التكنولوجية، حيث تعد اليابان من أهم وأوائل الدول التي بدأت في تطوير الأنظمة التكنولوجية والإلكترونية عالميًا، ومن أهم الأمثلة على الشركات التكنولوجية اليابانية شركة سوني الرائدة في مجال الصناعات الإلكترونية. منتجات شركة سوني اعتمدت شركة سوني على تصنيع الأجهزة الإلكترونية وتطويرها، حيث طورت شركة سوني منذ تأسيسها مجموعة من أهم الأجهزة الإلكترونية التي تتصف بالجودة والكفاءة في مجالات مختلفة، وفيما يأتي ذكر لأهم هذه المجالات:[٧] مجال الصوتيات والسمعيات: بدأت شركة سوني في تطوير الأجهزة الصوتية منذ عام 1979، وذلك من خلال إختراع أول جهاز هيتفون صوتي في ذلك العام أطلق عليه إسم Walkman، وهو أول مشغل موسيقى محمول في العالم، حيث يعمل على تشغيل أنواع معينة من أشرطة الكاسيت، إضافة إلى أنه يتم استخدام سماعات أذن خفيفة الوزن ومتخصصة لهذه الأجهزة. مجال الحوسبة والكمبيوتر: بدأت شركة سوني في تطوير منتجاتها في عالم الكمبيوتر والحاسوب في عام 1996 مع تصنيع أجهزة حاسوب VAIO، والتي كانت تحمل العلامة التجارية Sony، وفي عام 2011 بدأت الشركة في تطوير أجهزة الكمبيوتر اللوحي، إضافة إلى هاتف سوني إكسبيريا والذي يعد من أهم منتجات شركة سوني والذي يعمل بنظام الأندرويد. مجال التصوير الفوتوغرافي: قدمت وطورت شركة سوني مجموعة من الكاميرات الرقمية ذات الجودة والكفاءة العالية، ومن أهم هذه الكاميرات “كاميرا سوني أحادية العدسة الرقمية” التي تعمل بنظام alpha cyber shot والتي تم صناعتها لأول مرة في عام 1996 للميلاد، وتعد من أشهر الكاميرات العالمية والتي يتم تصنيعها حتى الآن. مجال الفيديو: قامت شركة سوني في عام 1968 للميلاد بإنتاج أول تلفزيون يعمل بالألوان على مستوى العالم، وأطلق عليه إسم Trinitron، ثم تطورت الشركة في صناعة سلسلة مختلفة من الشاشات مثل شاشات BRAVIA وهي اختصار لجملة Best Audio Visual Integrated Architecture، ومازالت شركت سوني حتى الآن من أهم وأفضل الشركات في عالم تصنيع شاشات ال LCD. مجال صناعة الألعاب: بدأت شركة سوني بصناعة وتطوير أجهزة الألعاب الإلكترونية في أواخر الثمانينات، بعد الانهيار الرهيب للرواد الأوائل مثل أتاري، مما وجه الأنظار لإمكانية وجود مُنافس جديد يتمتع بقدرة تمويلية وخبرة تكنولوجية فائقة، ولم تفوِت سوني هذه الفرصة وأنشأت قسمًا جديدًا يدعى Sony Computer Entertainment في عام 1993 لاستغلال هذا السوق المناسب، وأحدث جهاز بلاي ستيشن الخاص بها نجاحًا مدويًا من وقتها وحتى هذه اللحظة. سوني للإتصالات المتنقلة تم تأسيس شركة سوني للإتصالات المتنقلة في عام 2001، وهي عبارة عن اتحاد لشركتين الأولى هي شركة سوني للهواتف المحمولة، وشركة الإتصالات السويدية إيركسون والتي تتخصص في مجال تصنيع الهواتف النقالة، وأطلق على منتجات هذا الاتحاد اسم Sony Ericsson، ومع مرور الزمن قامت شركة سوني بتطوير منتجاتها في عالم الهواتف المحمولة حيث بدأت في تصنيع هاتف سوني إكسبيريا، والذي يعد من أهم منتجات شركة سوني المشهورة عالميًا، ويعمل هاتف سوني إكسبيريا على نظام أندرويد التي تنظمه شركة جوجل الأمريكية، حيث ساهمت شركة سوني عن طريق العلامة التجارية إكسبيريا في بيع 37 مليون هاتف محمول حول العالم، ويمتاز جهز سوني إكسبيريا بجودته وكفاءته وسرعته الفائقه، وتقع الإدارة العامة لشركة سوني للإتصالات المتنقلة في لندن، إضافة إلى امتلاكها مجموعة من الفرق التقنية حول العالم أهمها في الولايات المتحدة الأمريكية وهولندا والهند.[٨] تقنية التخزين الضوئي بدأت شركة سوني تقنية التخزين الضوئي وهي تقنية تخزن المعلومات بشكل مؤقت بعد أن يتم عرضها على شاشة العرض من أجل إجراء التعديلات اللازمة بعد تخزينها بشكل دائم على وحدات التخزين المتخصصة في عام 1983 للميلاد، وذلك عن طريق صناعة أول قرص مضغوط من نوع philips، وبعد ذلك بدأت الشركة في تطوير وسائط التخزين المعتمدة تجاريًا، وفي مطلع عام 1986 للميلاد صممت شركة سوني قرصًا ضوئيًا يستخدم للكتابة مرة واحدة، واستمر تطور شركة سوني في مجال وسائط التسجيل ففي عام 1988 أطلقوا أقراصًا ضوئية مغناطيسية بحجم 125 ميجا بايت تقريبًا حيث تم تصميمها لتخزين الملفات والبيانات الأرشيفية، ومع بداية التسعينيات تم تصميم متطوير معيارين متخصصين للتخزين البصري عالي الكثافة لتخزين الملفات متعددة الوسائط.[٩] استراتيجية التسويق منذ تأسيس شركة سوني اليابانية، اتبعت الشركة مجموعة من الاستراتيجيات التسويقية المختلفة والتي تساهم بشكل كبير في جذب العملاء لشراء واقتناء منتجاتها، واعتمدت شركة سوني في تسويق منتجاتها على عاملين وهما الجودة والكفاءة، حيث تعمل حاليًا شركة سوني على استهداف جوانب تقنية التكنولوجيا في التسويق لمنتجاتها، حيث تعمل حاليًا الشركة على التسويق لتقنية وتكنولوجيا ال VR وهي اختصار لمصطلح virtual reality، وهي تقنية من أهم التقنيات المستقبلية، حيث تأتى لتكون البديل الطبيعي والمتوقع لاستخدام شاشة الحاسوب أو الهاتف المحمول، وتقوم هذه التقنية ببساطة بعرض كل ما تراه على الشاشة عن طريق استخدام نظارات مخصصة لهذا الغرض، عن طريق توصيلها بجهازالحاسوب الشخصي أو تركيب الهاتف المحمول بداخل النظارة، وتعد PlayStation VR من أهم وأكثر المبيعات لشركة سامسونج على مستوى العالم، حيث استطاعت الشركة جذب العملاء لهذه التقنية لما فيها من واقعية وجودة عرض عالية.[١٠] شركة سوني اجتماعيًا لم تقتصر أعمال شركة سوني في مجال الصناعة الإلكترونية، بل أن لها دور في نهضة المجتمع عن طريق تأسيس مجموعة من المشاريع والمؤسسات المجتمعية التي ساهمت في تطورها وإنتاجيتها، وفيما يأتي ذكر لأهم مشاريع ومؤسسات شركة سوني المجتمعية:[١١] مشروع رؤية العين: وهو مشروع يضم العديد من ورش العمل التي تم تنظيمها عن طريق شركة سوني، ويختص هذا المشروع في تكنولوجيا التصوير الرقمي للعين، وتم تنظيمه بالمشاركة بين شركة سوني ومنظمة اليونسيف وهو مخصص للأطفال، حيث يشارك في هذا المشروع مجموعة من الدول مثل الأرجنتين وتونس ومالي وجنوب إفريقيا وإثيوبيا. مشروع المكتبة المتنقلة لجنوب إفريقيا: وهو مشروع تم إطلاقه من قبل شركة سوني من أجل دعم التعليم الابتدائي للأطفال في جنوب إفريقيا، من خلال جمع التبرعات المالية وكتب الأطفال. مؤسسة سوني كندا الخيرية: وهي منظمة غير ربحية تم إنشاؤها عن طريق شركة سوني، وهي تدعم ثلاثة جمعيات خيرية كندية وهم جمعية United Way of Canada، وجمعية EarthDay، وجمعية ECOKIDS. مؤسسة سوني وأنت تستطيع: تم تأسيس هذه المؤسسة عن طريق شركة سوني في عام 2011 بعد حرائق غابات فيكتوريا، وهي مؤسسة متخصصة في العلاج والتوعية من سرطان الشباب. مشروع التعهيد الجماعي لأفكار الكوكب: وهو مشروع تنظمه شركة سوني بالتعاون مع شركة World Wildlife Fund، وهو مشروع متعلق بتطوير علم الكواكب عبر مجموعة من الأشخاص المتخصصين في هذا المجال. مشروع ملعب كرة قدم الشارع: تم تأسيس المشروع بمناسبة كأس العالم عام 2014 في البرازيل، وهو مشروع تم تأسيسه من قبل شركة سوني اليابانية وتم تسميته Street Football World، وهو مشروع يختص في البرامج التعليمية القائمة على كرة القدم في المجتمعات المحلية في جميع أنحاء أمريكا اللاتينية والبرازيل، حيث يعمل هذا المشروع على تطوير هذه البرامج التعليمية وتقديمها للاعبين الجدد.

كل ما تريد أن تعرفه عن شركة سوني

  • سنة التأسيس: 1946
  • البلد: اليابان
  • المؤسسين: Masaru Ibuka و Akio Morita
  • التخصص: الاجهزة الالكترونية – الإنتاج الموسيقي والسينمائي
  • أشهر الأجهزة: سماعات – هواتف ذكية – بلايستيشن

تعتبر سوني واحدة من أكبر الشركات فى العالم ويمكننا إطلاق لقب امبراطورية عليها بدون مُبالغة، نظراً لضخامتها وتشعُّب مجالاتها وتخصصاتها، وهي شركة يابانية مُتخصصة تطوير وصناعة الإلكترونيات منذ العام 1946 وهي أول شركة يابانية استطاعت مُنافسة الشركات الأمريكية على أرضها بل وتحطيمها في بعض الأحيان، فكيف كانت بداياتها ونشأتها؟ لنتعرف سوياً على قصة شركة سوني الرائعة.

عندما قام المهندس Masaru Ibuka بتأسيس الشركة عام 1946 كان اسمها “شركة طوكيو التقنية للاتصالات عن بعد” في ذلك الوقت كان الترانزستور ما يزال اختراعاً جديداً، وقد نجح Ibuka بالتعاون مع شريكه Akio Morita في الحصول على ترخيص لاستخدامه من شركة Bell Labs الأمريكية التي يعود لها الفضل في اختراعه.

قصة شركة سونيومع بداية تحسُّن الأوضاع الاقتصادية فى اليابان بعد الحرب العالمية الثانية تمكن Ibuka وشريكه Akio Morita من تطوير جهاز راديو خفيف الوزن وصغير الحجم، وكانت هذه بداية ولادة امبراطورية وقصة شركة سوني المُلهمة.

استمرت سوني بتطوير المزيد من الاختراعات الثورية منذ ذلك الوقت وقد فاجأت العالم فى العام 1968 بتقديمها لأول تلفزيون بالألوان فى العالم ثم لحقته فى عام 1971 بأول جهاز فيديو، وكذلك كانت أول من اخترعت المُسجل المحمول الخاص الأشرطة الموسيقية الشهير باسم Walkman وكان هذا فى عام 1978 وأول كاميرا إلكترونية فى عام 1981، لتتبعها أول وحدة تخزين مرنة Floppy Disk وأول جهاز تشغيل إسطوانات CD فى العالم (CDP-101) فى عام 1982.

كانت شركة سوني أول شركة يابانية تقدم أسهمها في الولايات المتحدة، وحصلت على أول جائزة Emmy لشركة يابانية لتطويرها تلفزيون Trinitron المُلوّن، وانتقلت سوني إلى هوليوود في عام 1989 من خلال شراء Columbia Pictures بقيمة 3.4 مليار دولار، وتم تغيير اسمها إلى Sony Pictures Entertainment في عام 1991.

قد يهمك: افضل سماعات الغاء الضجيج

أشهر مجالات ومنتجات شركة سوني

صناعة الموسيقى والإنتاج السينمائي

قصة شركة سوني

كانت سوني ومازالت لاعباً رئيسياً في صناعات الموسيقى والأفلام من خلال قسميّ Sony Music و Sony Pictures، حيث بدأت شركة Sony Music كمشروع مُشترك مع شركة CBS الأمريكية عام 1968، لتصبح الأخيرة مملوكة بالكامل لسوني في عام 1988، كما استحوذت سوني على شركة Columbia Studios في عام 1989، إلى جانب حقوق مجموعتها السابقة من الأفلام، ممّا يجعل Sony Pictures Entertainment قوة ثورية في الصناعة.

يمثل هذان القسمان أكثر من مُجرَّد تنويع من جانب شركة Sony ممّا يشكل جزءاً من استراتيجية الشركة المُتعمدة والتي تضمن لها التحكم في محتواها الخاص، وبالتالي لن تتعرقل ابتكارات سوني التكنولوجية أبداً بسبب نقص الدعم الصناعي، كما يوضح انتصار Blu-ray على تنسيق HD-DVD المُنافس.

صناعة الألعاب

PlayStation Classic قصة شركة سونيقامت نينتندو وسيجا بإحياء سوق أجهزة الألعاب في أواخر الثمانينات، بعد الانهيار الرهيب للرواد الأوائل مثل أتاري، ممّا وجه الأنظار لإمكانية وجود مُنافس جديد يتمتع بقدرة تمويلية وخبرة تكنولوجية فائقة، ولم تُفوِّت سوني هذه الفُرصة وأنشأت قسماً جديداً يدعى Sony Computer Entertainment في عام 1993 لاستغلال هذا السوق المناسب، وأحدث جهاز Playstation الخاص بها نجاحاً مُدوياً من وقتها وحتى هذه اللحظة.

اقرأ أيضاً: افضل لابتوبات الالعاب

عالم السماعات

قصة شركة سونيفي عام 1958 تغيرت طريقة استماع الأفراد إلى الموسيقى إلى الأبد، حيث كان هذا عام ميلاد سماعات الرأس الشخصية، وكانت سوني من أوائل المطورين لها، ومنذ ذلك التاريخ طورت سوني المئات من المنتجات الصوتية وشملت تقريباً كل الأشكال التي يمكن الاستفادة منها، من سماعات الرأس والأذن وسماعات سبيكر ومشغلات الموسيقى والاسطوانات وأجهزة المسرح المنزلي.

كما طورت سوني أول سماعات في العالم تقوم بإلغاء الضجيج، وكان ذلك في العام 1995 حيث خفضت سماعات MDR-NC10 الضوضاء الخارجية بنسبة 70%، وقامت باستشعار الصوت الخارجي بالميكروفون المُدمج وأرسلت إشارة إلغاء مساوية لكن مُعاكِسة إلى سماعات الرأس، وإذا كنت بحاجة إلى سماع صوت خارجي مؤقتاً؛ فيمكنك الضغط على مفتاح Hot Line Switch لتفعيل الصوت الخارجي، ويحسب لسوني أيضاً تطويرها لأول سماعة ذات صوت ثلاثي الأبعاد في 2011

تعرف على: افضل سماعات لاسلكية ، افضل السماعات داخل الاذن ، افضل سماعات ستوديو ، افضل سماعات لاسلكية

سوني والكاميرات

كاميرات شركة سوني

اقترنت سوني في مخيلة الكثير منا بالكاميرات الرقمية والتي كانت بدايتها عام 1996، وقدمت كاميرات سوني سهلة الاستخدام نتائجاً مُمتازة خصوصاً مع تطور وتقدم التقنيات وازدياد الاعتماد على الكمبيوتر بدلاً من الأفلام التقليدية التي كانت بحاجة إلى الكثير من الوقت لتحميض الصور ورؤيتها.

وفي عام 2006 وتحت العلامة التجارية SonyEricsson ظهرت أول كاميرا هاتف محمول بدقة عالية كانت 3.2 ميغابيكسل ومُزودةً بفلاش زينون، وقدم الهاتف K800 نتائجاً مُذهلةً ليكون في ذلك الوقت من أفضل هواتف التصوير على الإطلاق.

افضل جوالات التصوير

هواتف سوني Xperia

قصة شركة سوني

لم تدم شركة سوني اريكسون طويلاً، ولكن سوني تابعت تطوير الهواتف المحمولة بنفسها تحت اسم سوني موبايل، وأطلقت Xperia X1 نهاية عام 2008 ليكون بداية سلسلة اكسبيريا التي مازالت موجودة إلى اليوم، ومع أنها حققت مبيعات ضخمة في مجال الهواتف الذكية خاصة بعد استغنائها عن نظام ويندوز موبايل وانتقالها إلى أندرويد، إلا أن تصاميم هواتفها المُستهلكة والمُتكررة لاقت انتقاداً شديداً من قبل المستخدمين والمختصين على حدٍ سواء، وأدى ذلك بالتالي إلى تدهور مركز شركة سوني في هذا المجال بعد أن كانت قريبة من الصدارة.

افضل جوالات الاعمال

تلفزيونات سوني وسبب تسمية طرازاتها BRAVIA

قصة شركة سونيتمت تسمية علامة BRAVIA اختصاراً لمُصطلح Best Audio Visual Integrated Architecture والذي يعكس جودة الصورة والصوت وهو الاسم المُقترن منذ العام 2005 بأجهزة التلفزيون عالية الدقة، بدأت SonyEricsson استخدام هذا المُصطلح في هواتفها المحمولة في اليابان في البداية، ثم انتقل الاسم ليصل الأسواق العالمية مع بداية طرح هواتف سوني والتي كانت مع الهاتف Xperia S.

لم تكن رحلة شركة سوني مليئة بالورود والزهور وطالتها بعض لحظات الفشل والوقعات الشديدة، مثلما حدث مع من أجهزة اللابتوب وأجهزة الكمبيوتر الشخصي في 2013 حيث قامت ببيع أعمال علامتها التجارية Vaio، كما تسببت سلسلة تلفزيونات Bravia بخسائر بلغت 4.6 مليار جنيه إسترليني.

تم اختراق الشركة من قبل، وتم تغريم شركة سوني بمبلغ 250.000 جنيهاً إسترلينياً بعد حدوث تسريب ضخم لبيانات العملاء بعد اختراق شبكة PlayStation في عام 2011.

ما هو رأيك بشركة سوني ومنتجاتها؟ أخبرنا رأيك في التعليقات، ولاتنسَ الاشتراك في القناة لتصلك الفيديوهات القادمة أولاً بأول.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة