كتب الأستاذ الفنان#حازم_يحيى Hazim Yahya..عن الابداع في العمل الفوتوغرافي..

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏يبتسم‏، ‏‏‏‏كاميرا‏، ‏هاتف‏‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏‏

Hazim Yahya
 الابداع في العمل الفوتوغرافي !!!

كنا قد قدمنا شرحا موجزا عن معانات المصور العراق في تصويره اي موضوع فوتوغرافي ظمن حدود المدينة الفاضلة في بلده الحر الديمقراطي .
بالمقارنة مع المصور الاجنبي الذي يجد كافة المستلزمات الفنية واللوجستية و المجتمعية مهيأة له …..
اان المصور العراقي الذي حباه الله بنعمه الموهبة الفطرية وحبه لهذا الفن النبيل لايجد مستلزمات انتاج الصورة الفنية المرموقة حسب رؤيا ذوي الشأن من الفارضين انفسهم محكمين للصورة العراقية لقياسها بالعالمية – فهل يعلم المحكمون كيف تصنع او تنتج الصورة العراقية ؟ وبالمناسبة اني لست مع الرأي القائل –ليس بالضرورة ان يكون المحكّم مصور – وطبعا هذا الرأي عراقي –
كيف يستطيع المصور الفنان ان يصنع صورة بورتريت ناجحة بعدم وجود الوجه الملائم والانارة الملائمة خصوصا داخل الاستوديو الذي لابد ان يحوي اجهزة ومعدات الانارة اللازمة
وكذلك الصورة في الخارج وكيفية استغلال مصادر الضوء الطبيعي …هذا ليس الا مثلا واحدا من منغصات العمل افني ..
فكيف تريدون ايها المحكمون الجدد ان تتساوى الاعمال الفنية الفوتوغرافية العراقية بالاغمال الاجنبية وتتنافس على الجوائز ؟
كبف- ليست بالضرورة ان يكون حكم الصورة بغير مصور ؟ من اين يأتي للحكم الاحساس بمعاناة عملية التصويرفي مختلف مراحلها ان لم يكن قد عاشها فعلا !!
ا
الابداع مسألة نسبية بين صانعي العمل الفوتوغرافي العراقي .
لان الكل يقدمون مالديهم من نتاجات ومحاولات افكارها عالمية وراقية ولكن ….
المصور الاجنبي سعيد الحظ يحظي بالدعم الاعلامي والمادي الكبيرمن خلال المنظمات والشركات الفنية والسياحية ووكالات الانباء والصحف والنوادي الرياضية الخ…في الوقت الذي نجد استخدام صورة المصور العراقي من قبل …
الصحف ووكالات الانباء دون حتى الرجوع للمصور لاخذ الموافقة والاعتذار …..
لقد قدم الفنانون الفوتوغرافيون الرواد اومن خلفهم بعد ذلك اعمالا
فوتوغرافية متميزة وخالدة في الاذهان استعملت الكامرة الفلمية قبل ظهور الكامرة الرقمية ( الدجتل ) – التي يعيب على صورها من قبل بغض النقاد انها ملتقطة بالفلمية .. وهنا اتسائل كيف وصلت صور الرواد العراقيين الى العالمية امثال المرحوم ناظم حكمت ومراد الداغستاني ونزار السامرائي – وكذلك من المصورين العالميين ان كانوا في الشرق او الغرب .
تقبلوا تحياتي –

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‎Hazim Yahya‎‏‏، ‏‏لقطة قريبة‏‏‏
‏‎Abd Enad‎‏ و‏‎Rasool A Alamere‎‏ و‏‎Faris Saadi‎‏ و‏‏5‏ آخرين‏ معجبون هذا…


عبد الرزاق نعمة داود ………استاذي الكبير وصاحب المدرسة المتميزة في الضوء والظل Hazim Yahya .. عذرا سيدي الكريم فالكلمات تنحني امام هامتك وتحبو لكي تصل الى ابواب مدرستك اتابع اعمالك الرائعة بشغف لكي اعيش اجوائها واتعلم منها معنى الحياة .. صورك تحتاج الى شاعر ومشاعر فانت من تلك الثلة المؤمنة بفنها ونكران ذاتها والتي اعطت وضحت باجمل السنوات لكي نكحل اعييينا الان بذلك الفن الرائع والذي وصلوا به الى العالمية .. واقول سيدي واستاذي الكبير الم يحن الوقت لكي نشاهد كتابا يحمل اعمالك الرائعة لكي يكون لنا مرجعا نتعلم منه ابجديات الضوء والظل …………………………. (( حازم يحيى .. مدرسة الضوء والظل )) هذا هو عنوان الكتاب .. لك كل الحب والتقدير والصحة والسلامة …………………… اخي الغالي لقد تركت النشر والتعليق منذ احداث الموصل وكانت فرصة لاعرف اين انا فوجدت نفسي اسبح عكس التيار ربما من سال عني لا يتجاوزوا عدد اصابع اليد ولا اعتب على احد لان لكل واحد همومه ومتاعبه وظرفه ………… لجميع الاخوان والاصدقاء اسمى ايات الحب

ابو الحسن المسافري…..الاستاذ حازم يحيى ……… انت تضع يدك على الجرح ولكن ببساطة هناك من لا يفقه ولا يريد ان يجعل من المعلومة هدفا وطريقا له نحن نعاني من العقول الخاوية التي تعتقد انها الافضل وانها القادرة على العطاء وهي في الاصل جاهلة بابسط مقومات الفنون …. الصورة الفلمية تبقى مثار اعجاب وتعبير عن دراسة وثقافة عالية وموهبة للفنان الفوتوغرافي الذي جمع الضوء ووضعه في صورة ترجمه افكاره واحاسيسه ومشاعره وفلسفته


Abd Enad اتفق معك استاذي الفاضل بما ذهبت اليه و هذه الامور تحدثنا فيها مطولا و لم نصل الى نتيجة لعجز القائمين على هذه الشريحة التي عانت كثيرا و ربما يضيع ارشيفها و ما وثقت من هموم الوطن و الحياة اليومية للمواطن و للاماكن و الحرف و المهن بالاضافة الى الاحداث السياسية و الاجتماعية و مهما كان نوع و مستوى الاعمال التي سجلتها العدسات المبدعة لجيل الرواد الذي اسس باحترافية للمدرسة الفنية الفوتغرافية العراقية فانها يبقى علامة فارقة و دروس يتعلم منها الشباب و الاجيال القادمة رغم افتقاد المكتبة العراقية الى هذا النوع من الكتب التخصصية عن الفوتغراف و الفوتغرافيين …. لا تتحدث عن التحكيم ربما يزعل منك الكثير من الطارئين اللذين حشروا انفسهم بهذا المجال …….. تحياتي اخي العزيز و ادعو الله ان يمن عليك بالصحة و السلامة .


Eng Yehia Murshed السلام عليكم .. كلامك صحيح
ولكن نحتاج دعم وزارة الثقافة بمنح هويات للمصورين صادرة من جهتهم حصرا وبأختبارات ليست بـٓ يسيرة كي تكون فقط للمصورين الجادين من القدماء والهواة .. تكون لهذه الهويات مميزات خاصة تخول حامليها بالتصوير في كل ربوع العراق

Hani Ahmed Tawfik اخي الفنان المبدع انت تستحق اللقب الذي اجاد به الاستاذعبد الرزاق نعمه ( حازم يحى…… مدرسه الضوء والظل )

•ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

**

السلام عليكم … عشّاق فن الضوء
يسعدني ان اقوم بنشر بعض ألأعمال الفوتوغرافية لمجموعة من الفنانين الفوتوغرافيين العراقيين ….( المتميزة )
التي نالت تقديري واعجابي . انجازات فنية نحو العالمية وباصرار عالي وقدير .
سيكون النشر لصورة فنية واحدة يوميا . الموفقية والتقدم للجميع

الصورة الفنية للفنان الفوتوغرافي عبد العظيم التغلبي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، ‏‏خطوط‏‏‏