أخبار عاجلة
الرئيسية / الكل / أبيض وأسود وملون / أول بيت وضع للناس على وجه الأرض ليعبدوا الله فيه، والمسجد الحرام هو قبلة المسلمين في صلاتهم..ومع الــ 10 معلومات التي قد لا تعرفها عن الكعبة المشرفة..
أول بيت وضع للناس على وجه الأرض ليعبدوا الله فيه، والمسجد الحرام هو قبلة المسلمين في صلاتهم..ومع الــ 10 معلومات التي قد لا تعرفها عن الكعبة المشرفة..

أول بيت وضع للناس على وجه الأرض ليعبدوا الله فيه، والمسجد الحرام هو قبلة المسلمين في صلاتهم..ومع الــ 10 معلومات التي قد لا تعرفها عن الكعبة المشرفة..

 10 معلومات قد لا تعرفها عن الكعبة المشرفة

10 معلومات قد لا تعرفها عن الكعبة المشرفة

 الأحد 27 أغسطس 2017
10 معلومات قد لا تعرفها عن الكعبة المشرفة

كتبت – هدير سمير:

قال تعالى: {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ}.. [آل عمران : 96].

هي أول بيت وضع للناس على وجه الأرض ليعبدوا الله فيه، والمسجد الحرام هو قبلة المسلمين في صلاتهم، وإليه يحجون. وقد سمى بالمسجد الحرام لحرمة القتال فيه منذ دخول النبي الكريم صلى الله عليه وسلم إلى مكة المكرمة منتصراً.

الحقيقة الأولى:

– تعتبر مكة المكرمة من أكثر المدن زيارة في العالم لكون الكعبة المشرفة تقع هناك، إذ يزورها في موسم الحج أكثر من 1.5 مليون حاج من شتى بقاع الأرض، كما أنه أحد المساجد الثلاثة التي تشد إليها الرحال، كما جاء فى الحديث النبوي الشريف عن النبى صلى الله عليه وسلم: “لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد مسجدي هذا والمسجد الحرام والمسجد الأقصى”.. متفق عليه

الحقيقة الأولى:

– تعتبر مكة المكرمة من أكثر المدن زيارة في العالم لكون الكعبة المشرفة تقع هناك، إذ يزورها في موسم الحج أكثر من 1.5 مليون حاج من شتى بقاع الأرض، كما أنه أحد المساجد الثلاثة التي تشد إليها الرحال، كما جاء فى الحديث النبوي الشريف عن النبى صلى الله عليه وسلم: “لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد مسجدي هذا والمسجد الحرام والمسجد الأقصى”.. متفق عليه.

المعلومة الثالثة:

– حجر إسماعيل: وهو القسم الدائري من الكعبة يسمى “الحطيم” وهو حائط مستدير على شكل نصف دائرة كان يسكن فيه إسماعيل عليه السلام، وهو يقع في جهة الكعبة من الناحية الغربية. وسمي بذلك لأن نبى الله إبراهيم عليه السلام جعله حِجْرًا لإسماعيل يأوي إليه هو وغنمه، وجعل فوقه عريشًا من أراك.

المعلومة الرابعة:

– مقام إبراهيم: وهو حجر أثري كان يقوم عليه سيدنا إبراهيم عليه السلام عند بنائه الكعبة المشرفة، وهو أيضاً الحجر الذي قام عليه بالأذان والنداء للحج بين الناس وفيه أثر قدميه واضحتين.

المعلومة الخامسة:

المعلومة السادسة:

– يبلغ طول الكعبة حوالي 16 متر وضلعها الذي يحوي الباب يبلغ طوله 12 متر، ويرتفع بابها عن الأرض بحدود مترين إذ لا يمكن الدخول إليها مباشرة من الأرض، و يتجه بابها نحو الشمال الشرقي.

المعلومة السابعة:

– من الحقائق الغريبة عن الكعبة هو أنها المبنى الوحيد على وجه الارض الذي لا يحلق فوقه الطائرات ولم تمر عليه اي طائرة في تاريخ البشرية.

المعلومة الثامنة:

– وتوجد حقيقة أخرى وهى الاستعانة بمهندسين مصريين في بناء “الكعبة المشرفة” وتصميم بابها، وتدعيمها من الداخل بأعمدة خشبية جلبت خصيصاً من بورما (ميانمار حاليا).

المعلومة التاسعة:

– كما يعتبر بئر زمزم أقدم بئر في العالم، وقد ثبُت طبياً أن ماء زمزم خال تماماً من أي فيروسات أو بكتريا أو كائنات دقيقة، وثبُت أيضاً أن هذا الماء يشفي من الأمراض المستعصية، قال صلى الله عليه وسلم: (ماء زمزم لما شُرب له).. رواه ابن ماجة.

المعلومة العاشرة:

– وهو المكان الوحيد على الأرض كما جاء فى السيرة النبوية المشرفة أن الصلاة عن مائة ألف صلاة، فعَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «صَلَاةٌ فِي مَسْجِدِي أَفْضَلُ مِنْ أَلْفِ صَلَاةٍ فِيمَا سِوَاهُ إِلَّا الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ ، وَصَلَاةٌ فِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ أَفْضَلُ مِنْ مِائَةِ أَلْفِ صَلَاةٍ فِيمَا سِوَاهُ» – متفق عليه.