تعرفوا على مسيرة زراعة وفوائد #الفستق _الحلبي Pistachio..موطنه الأصلي آسيا الوسطى وبلاد الشام.. – مشاركة:Haneen Alwatan.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏‏نبات‏، ‏زهرة‏‏، ‏‏سماء‏، ‏‏شجرة‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏
الإيد لي بتزرع ..هي ذاتها الايد لي رح تعمر ….الأرض (أرض والدي) – بستان الفستق الحلبي.
سوريا – معان، صيف عام 2020م..

فوائد الفستق الحلبي – ٨ يناير ٢٠٢٠ م
الفستق الحلبي :
تم التعرف على الفستق الحلبي منذ آلاف السنين، ويُعتبر الفستق الحلبي بذرةً لشجرة الفستق، وتختلف درجة لون حبات الفستق الحلبي، حيث تتراوح درجتها من اللون الأخضر إلى اللون الأصفر، نشأت شجرة الفستق في مناطق غرب آسيا، ويُعد الفستق من الأغذية الخالية من الكوليسترول، والتي تحتوي على نسبة عالية من المعادن والفيتامينات المختلفة، وتحتوي 50 حبةً من الفستق الحلبي على ما يقارب الـ 160 سعرة حرارية، كما تحتوي على العديد من البروتينات والسكريات والألياف والدهون المفيدة وبعض الفيتامينات وغيرها، وفي هذا المقال سيتم التعرف على أبرز فوائد الفستق الحلبي واستخداماته.[١]
القيمة الغذائية للفتسق الحلبي :
تتعدد فوائد الفستق الحلبي واستخداماته، حيث تحتوي الحصة الواحدة من الفستق الحلبي أو ما يُعادل الـ 28 جرام على العديد من العناصر المفيدة والفيتامينات المهمة لوظائف الجسم، مثل فيتامين B6 والذي يُساعد في تنظيم السكر في الدم وغيرها، فيما يأتي، أبرز العناصر الغذائية التي تحتويها الحصة الواحدة من الفستق الحلبي:[٢] ما يٌقارب الـ 160 سعرة حراريّة. 8 غرامات من الكاربوهيدرات. 3 غرامات من الألياف. 6 غرامات من البروتينات. 13 غرام من الدهون غير المشبعة، والتي تُعد من الدهون الصحيّة. 6% من حاجة الجسم اليوميّة من البوتاسيوم. 11% من حاجة الجسم اليوميّة من الفسفور. 28% من حاجة الجسم اليوميّة من فيتامين B6 . 41% من حاجة الجسم اليوميّة للنحاس. 15 من حاجة الجسم اليوميّة للمنغنيز.
فوائد الفستق الحلبي :
تشمل الآثار الصحيّة للفستق الحلبي عدّة فوائد، حيث يساعد الفستق الحلبي في إنقاص الوزن وخفض مستوى الكوليسترول والسكر في الدم، كما يساعد في تحسين أداء الجهاز الهضمي وصحة العين والأوعية الدمويّة، وبالإضافة إلى الفوائد الصحيّة للفستق، فإنَّ طعمه لذيذ ومتنوع وممتع، ومن أهم فوائد الفستق الحلبي ما يأتي:[٣]
المحافظة على صحة العين:
يحتوي الفستق الحلبي على اللوتين والزياكسانثين، واللذان يعدان من مضادات الأكسدة المفيدة لصحة العين، حيث يساعدان في التخلص من الضمور البقعي، وإعتام عدسة العين. المحافظة على صحة الأمعاء:
يُعد الفستق الحلبي من المكسرات الغنية بالألياف، وتعمل الألياف على تحسين عمليّة الهضم، ومنع حدوث الإمساك، كما تُساعد الألياف الغذائيّة في رفع مستوى البكتيريا المعويّة المفيدة، والتي تمنع نمو البكتيريا المعويّة الضارة. المساعدة في فقدان الوزن: إنّ احتواء الفستق الحلبي على نسبةٍ صغيرةٍ من السعرات الحراريّة، يجعل منه مصدرًا غذائيًّا جيدًا للأشخاص الذين يرغبون في فقدان الوزن، كما تعمل الألياف الغذائيّة الموجودة في الفستق الحلبي في زيادة الشعور بالشبع والمتلاء. المحافظة على صحّة القلب:
يُساعد تناول الفستق الحلبي بشكلٍ يومي في حماية الأوعية الدمويّة والقلب من الأمراض، حيث يعمل الفستق الحلبي على خفض مستوى الكوليسترول الضار في الدم، والإسهام في خفض ضغط الدم المرتفع. تقليل مستويات السكر المرتفعة في الدم:
حيث أثبتت دراسة سابقة، أنّ تناول الفستق الحلبي قد أسهم في تقليل نسبة السكر في الدم. التقليل من خطر الإصابة بسرطان القولون:
يُسهم تناول الفستق الحلبي في محاربة بعض السرطانات مثل سرطان القولون؛ وذلك بسبب ارتفاع مستوى الألياف في الفستق الحلبي.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

موقع حلب - مع شجرة الفستق الحلبي من الغرس..إلى جني المحصول.

طريقة زراعة الفستق الحلبي

كتابة ايمان محمود آخر تحديث: 05 مارس 2018 , 19:08

الفستق الحلبي: هو من الأشجار المعروفة والمعمرة التي تنتمي إلى الفصيلة البطمية، ويعود أصلها إلى مدينة حلب السورية، وهي من الأشجار المنتشرة في كل أنحاء العالم، ولكن تعتبر آسيا الصغرى وسوريا هي الموطن الأصلي لهذه الأشجار، ثم انتشرت بعد ذلك إلى كثير من المناطق الحارة الموجودة على البحر الأبيض المتوسط.

وكانت تعرف باسم الشجرة الذهبية، ويعتبر الفستق الحلبي من الأشجار المرتفعة حيث يصل ارتفاعها إلى ما يزيد عن أربعة أمتار، وهي من الأشجار ذات الجن الواحد لذلك تحتاج إلى وجود أشجار من جنسين مختلفين حتى تظهر الثمار، ويعتبر الفستق الحلبي من النباتات المهمة جدا اقتصاديا وغذائيا، حيت أنه يحتوي على قيمة غذائية عالية جدا، ويباع بأسعار مرتفعة.

سورية الرابعة عالميا بإنتاج الفستق الحلبي بكمية تقارب 60 ألف طن ...زراعة شجرة الفستق الحلبي - Wikifarmer

أنواع الفستق الحلبي:
– الفستق الباتوري.
– الفستق اللازوردي ويشكل 70% بالمئة من الزراعة.
– الفستق الحلبي الأحمر أو العاشوري ويشكل 85 % من الزراعة.
– الفستق العليمي ويشكل 80% من الزراعة.

المتطلبات البيئية لزراعة الفستق الحلبي:
– تحتاج شجرة الفستق الحلبي إلى وجود حرارة، حيث أنها من المناطق التي تنبت في المناخ الحار، النصف صحراوي وتنبت في فصل الصيف، وتتحمل درجات الحرارة العالية حتى 50 درجة، كما يحتاج إلى مناخ عير متقلب خاصة في مرحلة الإثمار.

– تحتاج اشجار الفستق الحلبي إلى الرياح الخفيفة، فهو من العوامل المهمة جدا لحدوث التلقيح، ولكنها تتعرض للكثير من الضرر بسبب الرياح الشديدة، حيث تتسبب في سقوط الثمار والأوراق.

– على الرغم من أن الفستق الحلي من الشجار التي تنمو في البيئات الصحراوية القاسية، وتتحمل الجفاف إلا أنها تحتاج كثيرا إلى وجود أمطار، ولكنه إذا نزل في وقت التلقيح عمل على تعطيل العملية.

– تحتاج أشجار الفستق الحلبي إلى الإضاءة ولا تستطيع أن تنموا في الظلام، أو في الأماكن المعتمة أو المنحدرات، لذلك يجب الحرص عند زرعها أن يتم في مكان تصل فيه أشعة الشمس.

– تعتبر التربة العميقة هي التربة المثالية لزراعة الفستق الحلبي، لأن جذوره تتغلغل في الأرض، وأن تحتوي التربة على نسبة مرتفعة من الكلس تتجاوز العشرين في المائة، وألا تكون شديدة الرطوبة حتى لا تؤثر على الجذور والثمار

طريقة زراعة الفستق الحلبي - المرسال

طريقة زراعة الفستق الحلبي:
– يجب قبل البدء في زراعة الفستق الحلبي اختيار الموقع المناسب، حيث يلعب المناخ دورا مؤثرا في عملية التلقيح، وبعد الاختيار المكان المناسب من حيث التربة الجيدة والمناخ، يتم تجهيز التربة عن طريق حرثتها على عمق يصل إلى 100 سم، ثم تسوية الأرض حتى تستوعب السعة المائية وتساعد في نمو الجذور.

– يتم استخدام بذو الفستق في عملية الزراعة، عن طريق وضع بعض البذور في قطعة من القماش المبلل لمدة يوم، ثم يتم وضعه كيس بلاستك ثم يوضع في الثلاجة لعدة أيام، ويتم تحضير عدة أوعية تصلح لزراعة الفستق على حسب عدد البذور المستخدمة، ويتم وضع تربة جيدة وزراعة حبات الفستق بها مع وضعها في مكان يتعرض للشمس وسقيها بالمياه.

– تبدأ النباتات في الظهور في خلال فترة تتراوح ما بين عشرة أيام إلى أسبوعين ويفضل الاهتمام بها ورعايتها عن طريق وضع سماد في التربة وريها بالمياه، وعندما تبدأ ثمرة الفستق في النمو ويكبر حجمها يفضل نقلها إلى الحديقة في المكان الذي تم اختياره في البداية وتسميده قبل انتقال النبتة إليه، واستخدام السماد الكيميائي الفوسفاتي والبوتايس بمعدل 40 كغ فوسفات 18% و 30 كغ بوتاس 48% للدونم، والاهتمام ببرنامج رعاية خاص بأشجار الفستق الحلبي خلال العام، من حيث اضافة الأسمدة وازالة الاعشاب النباتية الضارة، وعمليات التقليم العلاجي للأغصان الضعيفة، والتطعيمات للأشجار الحديثة.

طريقة زراعة شجرة الفستق الحلبي‎ - YouTube

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الفستق الحلبي

اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

فستق

Pistacchio di Bronte.jpg

حالة الحفظ   تعديل قيمة خاصية (P141) في ويكي بيانات

أنواع قريبة من خطر الانقراض[1]
المرتبة التصنيفية نوع[2]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: النباتات
الشعيبة: مستورات البذور
الرتبة: صابونيات
الفصيلة: البطمية Anacardiaceae
الأسرة: Anacardioideae
الجنس: البطم Pistacia
النوع: فُستُق حلبيّ
الاسم العلمي
Pistacia vera [2]
لينيوس
 معرض صور فستق  – ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات

فستق أو فُستُق حلبي هو نوع نباتي يتبع جنس البطم وينتمي إلى الفصيلة البطمية (باللاتينيةAnacardiaceae)، موطنه الأصلي آسيا الوسطى وبلاد الشام[3].

في المعاجم العربية

جاء في القاموس المحيط:

«الفُسْتُقُ، كقُنْفُذٍ وجُنْدَبٍ: م، مُعَرَّبُ: بِسْتَهْ، نافِعٌ لِلكَبِدِ وفَمِ المَعِدَةِ والمَغَصِ والنَّكْهَةِ.»

وفي لسان العرب:

«الفُسْتُق: معروف. قال الأزهري: الفُسْتُقَةُ فارسية معرّبة وهي ثمرة شجرة معروفة. قال أَبو حنيفة: لم يبلغني أنه ينبت بأَرض العرب؛ وقد ذكره أبو نخيلة فقال ووصف امرأة: دَسْتِيَّة لم تأْكل المُرقَّقَا، ولم تَذُقْ من البُقُول الفُسْتُقَا سمع به فظنه من البقول.[4]»

هذا مع الإشارة إلى أن الفستق هو ثمر الشجرة التي هي نوع من أنواع البطم كالبطم الأطلسي الذي ينتشر طبيعياً ببلاد الشام والمغرب.[بحاجة لمصدر]

الوصف النباتي

الشجرة نفضية معمرة يبلغ ارتفاعها حوالي أربعة أمتار. النوع ثنائي المسكن، أي أن أشجاره تكون ذات جنس واحد، إما ذكر أو انثى، ولذا يتطلب الإثمار وجود الجنسين في نفس الحقل على مسافات متقاربة لحدوث التأبير.

نورات فستق حلبي صنف كرمان

موطن الفستق الحلبي

عبر قرونٍ طويلة اشتهرت منطقة حلب في سوريا بزراعة الفستق والذي انتشر منها إلى كافة البلدان وعرف عالميا بالفستق الحلبي أو الشجرة الذهبية، يسمى في إيران (pistah- پسته) أما في المغرب العربي فيعرف باسم (pistach – البيستاش) أما في الآونة الأخيرة فقد أصبحت مدينة مورك في سوريا من أكبر منتجي الفسق الحلبي في سوريا.

تاريخ الفستق الحلبي

حبَّة فستق حلب محمَّصة ومُملَّحة.

يعود تاريخ زراعة الفستق الحلبي إلى 3500 سنة ق.م. بدأت زراعة الفستق الحلبي منذ قرون عديدة في عين التينة، ويدل على ذلك وجود أشجار مسنّة في قرية عين التينة في منطقة القلمون بمحافظة ريف دمشق تقدر أعمارها بحوالي 1800 سنة ولا زالت تحمل ثماراً حتى أن إحداها ذات جذع يبلغ محيطه حوالي 11 متراً.[5] في مناطق غرب آسيا وبلاد الشام أما في منطقة البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط، ومنها انتشرت إلى أوروبا. كما أن شجرة الفستق الحلبي شجرة معروفة منذ عهد الأشوريين ويعود أصلها إلى شجرة البطم التي تتواجد في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط، إلا أن الموطن الأصلي للفستق الحلبي هو سورية (عين التينة) وتشير كثير من المراجع إلى أن هذا الجنس ( (Pistachio – Pistacia vera L.عرف منذ 3500 سنة قبل الميلاد في منطقة غرب آسيا وبلاد الشام، واسم الفستق الحلبي نسبة إلى حلب كمنطقة تقليدية بزراعة هذه الشجرة منذ القديم لذلك فإذا ما ذكرت مدينة حلب فإنه يترافق معها الفستق الحلبي.

وإذا كانت حلب لا تذكر دون الفستق الحلبي فالأكيد أن الفستق لا يُذكر دون مورك هذه البلدة الصغيرة التي اشتهرت بزراعته حتى أصبحت أكبر منتج للفستق الحلبي في سورية (تقع شمال مدينة حماه حوالي 30 كم)

موطن شجرة الفستق الحلبي

Fustok.jpg

موطن شجرة الفستق الحلبي هو منطقة عين التينة في سوريا وقد عرفت شجرة الفستق الحلبي منذ العصور القديمة ويعود أصلها إلى شجرة البطم التي تتواجد في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط. وتشير كثير من المراجع إلى أن هذا الجنس عرف في سورية منذ 3500 سنة قبل الميلاد في سورية بالتحديد في هذه المنطقة، واسم الفستق الحلبي نسبة إلى حلب كمنطقة شهيرة بزراعة هذه الشجرة منذ القديم لذلك فإذا ما ذكرت مدينة حلب فإنه يترافق معها الفستق الحلبي.

تعد بلدة مورك مركز زراعة الفستق، أصبحت أكبر منتج للفستق الحلبي في سورية. والبلدة تقع جنوب معرة النعمان وشمال مدينة حماة بنحو ثلاثين كيلو متراً، ويبلغ عدد سكانها 17000 نسمة وتبلغ مساحة أراضيها نحو 68 ألف دونم مغروسة كاملة بأشجار الفستق الحلبي لذلك هي تعد القرية الأولى من قرى دول العالم التي تختص بزراعة كامل المساحة بنوع زراعي واحد هو شجرة الفستق الحلبي، ويبلغ عدد أشجار الفستق الحلبي في قرية مورك نحو 800 ألف شجرة منها نحو 750 ألف شجرة مثمرة ومنتجة، ويقدر إنتاج القرية لعام 2006 م أكثر من 40 ألف طن وهو في تزايد مستمر.

ويدخل الفستق الحلبي في صناعة الحلويات الشرقية السورية الشهيرة، ويأكل كمكسرات متعددة النكهات أو طازجاً في موسمه السنوي. إلا أن زراعته تراجعت في السنوات الأخيرة بسبب ظروف الحرب وقطع الأشجار وقلة الاهتمام والرعاية

أنواع الفستق الحلبي

  1. العاشوري أو (الحلبي الأحمر) ويشكل حوالي 85 بالمئة من الحقول المزروعة في سوريا بذوره لها قدرة على الإنبات السريع.
  2. العليمي ويشكل حوالي 8 بالمئة من الحقول في سورية وتسميته عربية.
  3. اللازوردي منشأه منطقة حلب ويشكل 7 بالمئة من الحقول المزروعة في سورية.
  4. الباتوري.

فوائده

يقوى الذاكرة ويفيد مرضى القلب أما الزيت المستخرج منه فله فوائد طبية عديدة.

الإنتاج

أكبر منتجي الفستق
في 2014[6]
البلد
الإنتاج
(الكمية بالطن)
415,531
233,146
80,000
76,943
 سورية
55,600 (عام 2018)[7]
الناتج العالمي
857,878

تسيطر إيران والولايات المتحدة على تجارة الفستق العالمية، حيث يسيطران على ما بين 70 و80 في المئة من الإنتاج السنوي في العشر سنوات الماضية.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نحو زراعة 10 آلاف شجرة فستق حلبي بباتنة | الأوراس نيوز
وزارة الزراعة السورية تحدد سعر الغراس المثمرة المنتجة لدى المراكز ...
طباعة المقالموقع درعا - "الفستق الحلبي" زراعة ناجحة في "درعا"بالصور: بعد الأنبار.. احتفاء بنجاح زراعة الفستق الحلبي في بغداد ...حقول الفستق الحلبي في سوريا - علاءالقاسم تجارة فستق حلبي | Facebook

Pistachio

From Wikipedia,
الفستق في إيران - ويكيبيديا

Jump to navigationJump to search

Pistacia vera
Pistacchio di Bronte.jpg
Pistacia vera (Kerman cultivar) fruits ripening
A tan pistacho shell with the seed visible through a gap in the shell
Roasted pistachio seed with shell
Scientific classificationedit
Kingdom: Plantae
Clade: Tracheophytes
Clade: Angiosperms
Clade: Eudicots
Clade: Rosids
Order: Sapindales
Family: Anacardiaceae
Genus: Pistacia
Species:
P. vera
Binomial name
Pistacia vera

The pistachio (/pɪˈstɑːʃiˌ, ˈstæ-/,[2] Pistacia vera), a member of the cashew family, is a small tree originating from Central Asia and the Middle East. The tree produces seeds that are widely consumed as food.

Pistacia vera often is confused with other species in the genus Pistacia that are also known as pistachio. These other species can be distinguished by their geographic distributions (in the wild) and their seeds which are much smaller and have a soft shell.

As of 2017, Iran accounted for over half the world’s production of pistachios.

Etymology

Pistachio is from late Middle English “pistace”, from Old French, superseded in the 16th century by forms from Italian “pistacchio”, via Latin from Greek “pistakion”, from Middle Persian “pistak” (the New Persian variant being “peste”).[3]

History

The pistachio tree is native to regions of Central Asia, including present-day Iran and Afghanistan.[4][5][6] Archaeology shows that pistachio seeds were a common food as early as 6750 BCE.[7] The modern pistachio P. vera was first cultivated in Bronze Age Central Asia, where the earliest example is from Djarkutan, modern Uzbekistan.[8][9]

It appears in Dioscorides‘ writings as pistakia (πιστάκια), recognizable as P. vera by its comparison to pine nuts.[10] Pliny the Elder writes in his Natural History that pistacia, “well known among us”, was one of the trees unique to Syria, and that the seed was introduced into Italy by the Roman Proconsul in Syria, Lucius Vitellius the Elder (in office in 35 CE) and into Hispania at the same time by Flaccus Pompeius.[11] The early sixth-century manuscript De observatione ciborum (“On the observance of foods”) by Anthimus implies that pistacia remained well known in Europe in Late AntiquityArchaeologists have found evidence from excavations at Jarmo in northeastern Iraq for the consumption of Atlantic pistachio.[7] The Hanging Gardens of Babylon were said to have contained pistachio trees during the reign of King Merodach-Baladan about 700 BCE.[7]

In the 19th century, the pistachio was cultivated commercially in parts of the English-speaking world, such as Australia along with New Mexico[12] and California where it was introduced in 1854 as a garden tree.[13] In 1904 and 1905, David Fairchild of the United States Department of Agriculture introduced hardier cultivars to California collected from China, but it was not promoted as a commercial crop until 1929.[12][14] Walter T. Swingle’s pistachios from Syria had already fruited well at NilesCalifornia, by 1917.[15]

Botany

Leaves of a pistachio tree in Syria.

Habitat

Pistachio is a desert plant and is highly tolerant of saline soil. It has been reported to grow well when irrigated with water having 3,000–4,000 ppm of soluble salts.[12] Pistachio trees are fairly hardy in the right conditions and can survive temperatures ranging between −10 °C (14 °F) in winter and 48 °C (118 °F) in summer. They need a sunny position and well-drained soil. Pistachio trees do poorly in conditions of high humidity and are susceptible to root rot in winter if they get too much water and the soil is not sufficiently free-draining. Long, hot summers are required for proper ripening of the fruit.

Characteristics

The tree grows up to 10 m (33 ft) tall. It has deciduous pinnate leaves 10–20 centimeters (4–8 inches) long. The plants are dioecious, with separate male and female trees. The flowers are apetalous and unisexual and borne in panicles.

Pistachio

Pistachio fruit, Torbat-e HeydariehRazavi KhorasanIran

Pistachio

Pistachio tree, Cultivar: Napoletana

The fruit is a drupe, containing an elongated seed, which is the edible portion. The seed, commonly thought of as a nut, is a culinary nut, not a botanical nut. The fruit has a hard, cream-colored exterior shell. The seed has a mauve-colored skin and light green flesh, with a distinctive flavor. When the fruit ripens, the shell changes from green to an autumnal yellow/red and abruptly splits partly open. This is known as dehiscence, and happens with an audible pop. The splitting open is a trait that has been selected by humans.[16] Commercial cultivars vary in how consistently they split open.

Each pistachio tree averages around 50 kilograms (110 lb) of seeds, or around 50,000, every two years.[17]

The shell of the pistachio is naturally a beige color, but it is sometimes dyed red or green in commercial pistachios. Originally, dye was applied by importers to hide stains on the shells caused when the seeds were picked by hand.[18] Most pistachios are now picked by machine and the shells remain unstained, making dyeing unnecessary except to meet ingrained consumer expectations.

Cultivation

Pistachio nuts from Iran

The pistachio tree is long-lived, possibly up to 300 years.[19] The trees are planted in orchards, and take approximately seven to ten years to reach significant production. Production is alternate-bearing or biennial-bearing, meaning the harvest is heavier in alternate years. Peak production is reached around 20 years. Trees are usually pruned to size to make the harvest easier. One male tree produces enough pollen for eight to twelve drupe-bearing females. Harvesting in the United States and in Greece is often accomplished using equipment to shake the drupes off the tree. After hulling and drying, pistachios are sorted according to open-mouth and closed-mouth shells, then roasted or processed by special machines to produce pistachio kernels.

In California, almost all female pistachio trees are the cultivar ‘Kerman‘. A scion from a mature female ‘Kerman’ is grafted onto a one-year-old rootstock.

Diseases and environment

Pistachio trees are vulnerable to numerous diseases and infection by insects such as Leptoglossus clypealis.[20] Among these is infection by the fungus Botryosphaeria, which causes panicle and shoot blight (symptoms include death of the flowers and young shoots), and can damage entire pistachio orchards.[21] In 2004, the rapidly growing pistachio industry in California was threatened by panicle and shoot blight first discovered in 1984.[22] In 2011, anthracnose fungus caused a sudden 50% loss in the Australian pistachio harvest.[23] Several years of severe drought in Iran around 2008 to 2015 caused significant declines in production.[24]

Production

Pistachio production, 2018
Country
(tonnes)
 Iran
551,307
 United States
447,700
 Turkey
240,000
 China
74,828
 Syria
43,299
World
1,390,269
Source: FAOSTAT of the United Nations[25]

In 2018, the global production of pistachios was about 1.4 million tonnes, with Iran and the United States as leading producers, together accounting for 72% of the total (table). Secondary producers were TurkeyChina, and Syria.[25]

A 2020 report indicated that nearly half of the global production of pistachios in 2019 came from the United States, with production in Iran falling to as low as 7% due to US trade sanctions against Iran, climate change, and weak economic and water management in Iran.[26] Efforts to grow pistachios for international markets were made during 2019 in Georgia and adjacent Caucasus countries.[26]

Consumption

Pistachio Turkish delight

The kernels are often eaten whole, either fresh or roasted and salted, and are also used in pistachio ice creamkulfispumoni, pistachio butter,[27][28] pistachio paste[29] and confections such as baklava, pistachio chocolate,[30] pistachio halva,[31] pistachio lokum or biscotti and cold cuts such as mortadella. Americans make pistachio salad, which includes fresh pistachios or pistachio pudding, whipped cream, and canned fruit.[32]

Nutrition

Pistachio nuts, raw
Nutritional value per 100 g (3.5 oz)
Energy 2,351 kJ (562 kcal)
27.51 g
Sugars 7.66 g
Dietary fiber 10.3 g
45.39 g
Saturated 5.556 g
Monounsaturated 23.820 g
Polyunsaturated 13.744 g
20.27 g
Vitamins Quantity%DV
Vitamin A equiv.

1205 μg
Thiamine (B1)
76%

0.87 mg

Riboflavin (B2)
13%

0.160 mg

Niacin (B3)
9%

1.300 mg

Pantothenic acid (B5)
10%

0.52 mg

Vitamin B6
131%

1.700 mg

Folate (B9)
13%

51 μg

Vitamin C
7%

5.6 mg

Vitamin D
0%

0 μg

Vitamin E
15%

2.3 mg

Vitamin K
13%

13.2 μg

Minerals Quantity%DV
Calcium
11%

105 mg

Iron
30%

3.92 mg

Magnesium
34%

121 mg

Manganese
57%

1.2 mg

Phosphorus
70%

490 mg

Potassium
22%

1025 mg

Zinc
23%

2.2 mg

Other constituents Quantity
Water 4 g

Percentages are roughly approximated using US recommendations for adults.
Source: USDA Nutrient Database

Raw pistachios are 4% water, 45% fat, 28% carbohydrates, and 20% protein (table). In a 100 gram reference amount, pistachios provide 562 calories and are a rich source (20% or more of the Daily Value or DV) of protein, dietary fiber, several dietary minerals, and the B vitaminsthiamin (76% DV) and vitamin B6 (131% DV) (table).[33] Pistachios are a moderate source (10–19% DV) of calciumriboflavinvitamin B5folatevitamin E, and vitamin K (table).

The fat profile of raw pistachios consists of saturated fatsmonounsaturated fats and polyunsaturated fats.[33][34] Saturated fatty acids include palmitic acid (10% of total) and stearic acid (2%).[34] Oleic acid is the most common monounsaturated fatty acid (51% of total fat)[34] and linoleic acid, a polyunsaturated fatty acid, is 31% of total fat.[33] Relative to other tree nuts, pistachios have a lower amount of fat and calories but higher amounts of potassium, vitamin K, γ-tocopherol, and certain phytochemicals such as carotenoids, and phytosterols.[35][36]

Research and health effects

In July 2003, the United States Food and Drug Administration approved the first qualified health claim specific to consumption of seeds (including pistachios) to lower the risk of heart disease: “Scientific evidence suggests but does not prove that eating 1.5 ounces (42.5 g) per day of most nuts, such as pistachios, as part of a diet low in saturated fat and cholesterol may reduce the risk of heart disease”.[37] Although a typical serving of pistachios supplies substantial calories (nutrition table), their consumption in normal amounts is not associated with weight gain or obesity.[35]

Pistachio consumption appears to modestly lower systolic and diastolic blood pressure in persons without diabetes mellitus.[38]

Toxin and safety concerns

As with other tree seeds, aflatoxin is found in poorly harvested or processed pistachios. Aflatoxins are potent carcinogenic chemicals produced by molds such as Aspergillus flavus and Aspergillus parasiticus. The mold contamination may occur from soil, poor storage, and spread by pests. High levels of mold growth typically appear as gray to black filament-like growth. It is unsafe to eat mold-infected and aflatoxin-contaminated pistachios.[39] Aflatoxin contamination is a frequent risk, particularly in warmer and humid environments. Food contaminated with aflatoxins has been found as the cause of frequent outbreaks of acute illnesses in parts of the world. In some cases, such as Kenya, this has led to several deaths.[40]

Pistachio shells typically split naturally prior to harvest, with a hull covering the intact seeds. The hull protects the kernel from invasion by molds and insects, but this hull protection can be damaged in the orchard by poor orchard management practices, by birds, or after harvest, which makes it much easier for pistachios to be exposed to contamination. Some pistachios undergo so-called “early split”, wherein both the hull and the shell split. Damage or early splits can lead to aflatoxin contamination.[41] In some cases, a harvest may be treated to keep contamination below strict food safety thresholds; in other cases, an entire batch of pistachios must be destroyed because of aflatoxin contamination.

Like other members of the family Anacardiaceae (which includes poison ivysumacmango, and cashew), pistachios contain urushiol, an irritant that can cause allergic reactions.[42]

Spontaneous combustion

The improper storage of pistachio products in bulk containers has been known to start fires. Because of their high fat and low water contents, the nuts and especially kernels are prone to self-heating and spontaneous combustion when stored with oil-soaked fiber or fibrous materials

إقبال لافت على زراعة الفستق الحلبي في محافظة السويداء والمساحة ... كيف يزرع الفستق - موضوع الظروف البيئية والمناخية المناسبة لزراعة شجر الفستق | Agriculture Monoشجرة الفستق الاخضر pistachio trees are very famous in Syria ...أين يزرع الفستق - موضوعAgricultural Arts | Facebookخلال الموسم الحالي.. حمص تنتج أكثر من 800 طن من الفستق الحلبي ... الفستق الحلبي .. يحفل بالعناصر الغذائية المهمة لنشاط الجسم - الجمال.نت زراعة الفستق الحلبي بالبذور - Wikifarmer Sohati - ما هي فوائد الفستق على الحامل؟ اضرار الفستق الحلبي للحامل و للاطفال - طريقةShelled Pistachio Kernels In Wooden Bowl. Dried Seeds And Ripe ... كيفية زراعة الفستق بالخطوات - جربها

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة