جولة بانورامية لتعلم #فن_ الخط_ العربي_ والإسلامي..- مشاركة: محمد بكري.

1798 წ. გიორგი XII-ის აზნაურისშვილობის წყალობის სიგელი.jpg

فن الخط
من ويكيبيديا
فن الخط هو أحد الفنون البصرية المرتبطة بالكتابة. تُصمم به الأحرف وتُكتب باستعمال أداة عريضة الطرف أو فرشاة أو قلم كتابة من نوع آخر. ويمكن تعريف فن الخط المعاصر أنه فن إعطاء هيئة معينة للحروف بلغة ما بطريقة معبرة ومتناغمة وبأسلوب احترافي.يتباين فن الخط الحديث بين النقوش والتصاميم المقروءة والواضحة وصولًا إلى الأعمال الفنية التي قد تكون الحروف فيها غير مقروءة. يختلف فن الخط الكلاسيكي عن الطباعة أو خط اليد الاعتيادي غير الكلاسيكي، مع أن فنان الخط يجب أن يتدرب على كليهما.ويستمر فن الخط بالازدهار والتطور باستخدامه في بطاقات دعوات حفلات الزفاف أو المناسبات العامة وفي تصاميم الخطوط والطباعة أو تصاميم العلامات التجارية الأصلية أو في الفن الديني أو فن الغرافيك أو على النقوش الحجرية والنصب التذكارية. ويُستخدم أيضًا في الصور المتحركة في الأفلام وعلى التلفاز وفي أوراق التوصيات وشهادات الولادة والوفاة والأوراق الموثقة والخرائط وغيرها من الأعمال الكتابية.
الأدوات:
الأدوات الأساسية التي يستخدمها فنان الخط هي قلم الحبر والفرشاة. وتكون أقلام الخط مسطحة الحواف أو مدوّرة أو مدببة.
ويمكن استخدام الأقلام متعددة الحواف أو الفرش الصلبة لأغراض تصميمية مختلفة.
يمكن أيضًا تصميم العمل الفني باستخدام أقلام الحبر ذات الرأس الكروي أو الأقلام الملونة، مع أن مثل هذه الأدوات لا يمكن استخدامها لتكوين خطوط ذات زوايا حادة.
بعض الأساليب المستخدمة في فن الخط مثل أسلوب الكتابة القوطية، تتطلب قلم حبر ذا سن معدني.
حبر الكتابة تكون مادته الأساسية غالبًا هي الماء، ليكون أقل لزوجة من الحبر المستخدم للطباعة، الذي تكون مادته الأساسية هي الزيت.
أمّا الورق فيكون من نوعية خاصة لها قابلية امتصاص عالية للحبر وذات ملمس ناعم يسهل رسم الخطوط. ويُستخدم غالبًا ورق البرشمان وورق الفيلوم، وتُزال الأخطاء بسكين حادة. ولا توجد حاجة لاستخدام الصندوق المضيء لصناعة خطوط مستقيمة. أما الورق المخطط فتكون الخطوط فيه متباعدة بمقدار نصف أو ربع بوصة وأحيانًا بوصة. مثل ورق litterea unciales وورق صناعة الكولاج المخطط.
من أشهر أدوات الخط: الريشة وقلم التغميس في الحبر وفرشاة الحبر والقلم العادي وقلم الحبر السائل.
التقاليد العالمية في فن الخط
شرق آسيا وفيتنام
فن الخط الصيني يُسمى الشوفا (書法) باللغة الصينية القديمة ويعني حرفيًا «قانون أو طريقة الكتابة».
أما فن الخط الياباني فيُسمى الشودو ويعني حرفيًا «مبدأ الكتابة». وفن الخط الكوري يسمى Seoye ويعني حرفيًا «فن الكتابة». يُعَد فن الكتابة من أهم عناصر الثقافة الشرق-أسيوية القديمة.
التاريخ
إن أقدم الحروف المرسومة في التاريخ قد عُثر عليها في الصين القديمة، وتُسمى حروف Jiǎgǔwén، منقوشةً على عظام كتف الثور أو صدفة سلحفاة. إذ نقشها الأفراد المسيطرون في سلالة شانج على عظام هذه الحيوانات، ثم طبخها وأكلها لاعتقادهم أنها تكسبهم معرفة بالتحركات العسكرية وتزيد المحصول الزراعي، إضافةً إلى التكهن بالطقس والإنجاب.
خلال فترة مراسيم التكهن، تُكتب الحروف باستخدام فرشاة على الصدفة أو العظمة لتُنقش لاحقًا. وبتطور (Jīnwén (Bronzeware script و(Dàzhuàn (Large Seal Script
استمر استخدام الأحرف المتصلة. ومن أشهر وأكثر النصوص القديمة أصالة في تاريخ فن الخط الصيني هو نص ماو جونج دينج المكتوب على لوح من البرونز. إن كل مملكة في الصين الحالية تمتلك مجموعة خاصة بها من الأحرف.
وفي الصين الإمبراطورية، لا تزال الرسوم البيانية على اللوحات القديمة موجودة، وبعضها يعود إلى 200 سنة قبل الميلاد بأسلوب Xiaozhuan.
نحو العام 220 قبل الميلاد، فرض الإمبراطور تشين شي هوانغ العديد من الإصلاحات، من بينها توحيد أحرف لي سي، ما شكّل مجموعة من 3300 حرفًا قياسيًا.
ورغم حقيقة أن فعل الكتابة الرئيسي في ذلك الوقت كان يتم باستخدام الفرشاة، بقي عدد قليل من الأوراق من هذه الفترة، والأمثلة الرئيسية لهذا الأسلوب كانت على لحاء الأشجار.
اعتُمد أسلوب (Lìshū (隸書 / 隸书 (طريقة كتابة كهنوتية) الأكثر تنظيمًا، الذي يشبه إلى حد ما النص الحديث لكين شي هوانجدي.
نوع آخر انتقالي من أعمال الخط يسمى وي باي. وقد بدأ في سلالة الجنوب والشمال وانتهى استخدامه قبل ظهور سلالة تانغ.إن أسلوب كايشو (النص العادي التقليدي) – لا يزال قيد الاستخدام اليوم – ويُنسب استخدامه إلى وانج سيجي (王羲، (303-361) وأتباعه. وقد شجع على انتشاره الإمبراطور مينجزونج تانغ (926-933)، وأمر بطباعة الأعمال الكلاسيكية باستخدام كتل خشبية حديثة في كايشو.وقد ساعدت تقنيات الطباعة هذه على تكوين شكل ثابت. وكان شكل حروف كايشو قبل 1000 عام مشابهًا كثيرًا للحروف المستخدمة في فترة نهاية الإمبراطورية الصينية. لكن مع إجراء تغييرات صغيرة، مثلًا، الشكل 广 ليس هو نفسه تمامًا في قاموس كانغشي عام 1716 كما هو في الكتب الحديثة. إذ تختلف أشكال كانغشي عن الأشكال الحالية اختلافات بسيطة، في حين تظل طريقة رسم الخطوط كما هي حسب الأسلوب القديم.أما الأساليب التي لم تستمر فمنها أسلوب Bāfēnshū، وهو مزيج مصنوع من نمط Xiaozhuan بنسبة 80٪، وLishu بنسبة 20٪.
كانت بعض الأحرف الصينية المختلفة غير تقليدية أو مستخدمة محليًا لقرون. كانت مفهومة عمومًا، لكنها رُفضت دائمًا في النصوص الرسمية. بعض هذه المتغيرات غير التقليدية، إضافةً إلى بعض الشخصيات التي نشأت حديثًا، تؤلف مجموعة الأحرف الصينية المبسطة.
تقنيات الخط
تستخدم الكتابة الشرق آسيوية التقليدية الركائز الأربعة لدراسة الخط (文房四寶 / 文房四宝): (20)
أولها فرش الحبر المعروفة باسم (máobǐ (毛筆 / 毛笔 لكتابة الأحرف الصينية، والحبر الصيني، والورق، والحبر، التي تُعرف باسم المرافقين الأربعة لدراسة الخط (الكورية: 문방 사우) في كوريا. إضافةً إلى هذه الأدوات الأربعة، يُستخدم أيضًا المكتب وشرائح الورق.
إن شكل وحجم وسيولة ونوع شعر فرشاة الحبر، ولون وكثافة اللون وكثافة المياه في الحبر، إضافةً إلى سرعة امتصاص الماء والملمس السطحي للورقة، هي الصفات الفيزيائية الرئيسية التي تؤثر في النتيجة النهائية للعمل الفني.
تؤثر تقنية الخطاط أيضًا في النتيجة. يتأثر عمل الخطاط بكمية الحبر والماء التي يتركها في الفرشاة، وبالضغط والميل والاتجاه الذي يعطيه للفرشاة، إذ يستطيع أن يرسم زوايا أرفع أو أعرض، وحدودًا ناعمة أو مسننة.
أيضًا فإن السرعة والبطء في تحركات فنان الخط، والانعطافات، والتمازج، وتنظيم ضربات الفرشاة وحركتها يعطي «روحًا» للأحرف المرسومة ويؤثر كثيرًا في أشكالها النهائية.
أساليب الخط:
إن أساليب الخط المتصلة مثل (xíngshū (行書 / 行书 (نص شبه متصل أو نص مستمر) و(cǎoshū (草書 / 草书 هي أساليب أقل تقييدًا وأسرع في التنفيذ، إذ تكون أغلب الحركات المرسومة واضحة.
وتتنوع ضربات الفرشاة بدرجة أكبر بتنوع هذه الأساليب المستخدمة، ما يؤدي أحيانًا إلى نشوء أشكال مختلفة كثيرًا.
يعود أصل هذين الأسلوبين إلى أسلوب الخط في النصوص الكهنوتية الموجودة في نفس فترة النص العادي (سلالة هان)، لكن استُخدم xíngshū وcǎoshū للملاحظات الشخصية فقط، ولم يُستخدما معيارًا للخط. كان أسلوب cǎoshū موضع تقدير كبير في الإمبراطورية في عهد سلالة هان الحاكمة (140-187م).
التأثيرات
تأثر كل من الخط الياباني والكوري كثيرًا بالخط الصيني. طور اليابانيون والكوريون أيضًا حساسياتهم وأنماط الخط الخاصة بهم مع دمج التأثيرات الصينية. مثلًا، يخرج الخط الياباني من مجموعة خطوط CJK ليشمل أيضًا الأبجدية المحلية مثل الهيراغانا والكاتاكانا، رغم وجود مشكلات معينة مثل المنحنيات والحركات الجديدة، ومواد محددة (الورق الياباني، الواشي 和 紙، والحبر الياباني).
وفي حالة الخط الكوري، تطلب الهانجول ووجود الدائرة إنشاء تقنية جديدة عادة ما تربك الخطاطين الصينيين.
فن الخط المعاصر هو رسم الخط المائي فقط على الأرض، الذي يجف في غضون دقائق. هذه الممارسة تحظى بتقدير خاص لدى الجيل الجديد من الصينيين المتقاعدين في الحدائق العامة في الصين. غالبًا ما تفتح هذه المتاجر استوديو في المدن السياحية التي تقدم الخط الصيني التقليدي للسياح. بخلاف كتابة اسم العميل، فإنهم يبيعون أيضًا الفرش الجميلة مثل الهدايا التذكارية والطوابع المنحوتة من الحجر الجيري.
منذ أواخر الثمانينيات، قام عدد قليل من الفنانين الصينيين بتجديد الخط الصيني التقليدي بخلط الشخصيات الصينية بالحروف الإنجليزية. الأشكال الجديدة البارزة للخط هي خط شو بينغ ودان ني.
وقد أثر الخط في معظم أنماط الفن الرئيسية في شرق آسيا، متضمنةً فن الرسم بالحبر والطلاء، وهو أسلوب فني من اللغة الصينية واليابانية والكورية يعتمد بالكامل على فن الخط.
فن الخط المعاصر
الإحياء
بعد أن انتشرت الطباعة في كل مكان حول العالم منذ القرن الخامس عشر حتى الآن، قل إنتاج المخطوطات اليدوية. ومع ذلك، لم يعن انتشار الطباعة نهاية فن الخط.بدأ إحياء الخط الحديث في نهاية القرن التاسع عشر، متأثرًا بجماليات وفلسفة وليام موريس وحركة الفنون والحرف. ويعد إدوارد جونستون أبا الخط الحديث. وبعد دراسته النسخ المنشورة للمخطوطات الخاصة بالمهندس المعماري وليام هاريسون كوليشاو، قُدم جونستون إلى ويليام ليثابي سنة 1898، مدير المدرسة المركزية للفنون والحرف اليدوية، الذي نصحه بدراسة المخطوطات في المتحف البريطاني.أثار هذا اهتمام جونستون بفن الخط باستخدام قلم عريض الحواف. وبدأ دورة تدريس الخط في المدرسة المركزية في ساوثامبتون رو، لندن من سبتمبر 1899، حيث أثر بأعماله في مصمم الخط والنحات إريك جيل. وكلفه فرانك بيك لتصميم خط جديد لمترو لندن، ما زال موجودًا اليوم مع تعديلات طفيفة.كان له الفضل في إحياء فن الخط الحديث والحروف بمفرده من خلال كتبه وتعاليمه. كان كتابه حول هذا الموضوع «الكتابة والإضاءة، 1906» مؤثرًا خصوصًا في جيل كامل من المطابع والخطاطين البريطانيين، من ضمنهم جرايلي هيويت وستانلي موريسون وإريك جيل وألفريد فيربانك وآنا سيمونز. ابتكر جونستون أيضًا أسلوب الخط اليدوي المكتوب بقلم عريض، ويُعرف اليوم باسم اليد التأسيسية.

"فن الخط العربي" أحد أعمال الخطاط ومعلم الخط العربي ماجد سيف.
“فن الخط العربي” أحد أعمال الخطاط ومعلم الخط العربي ماجد سيف.

17 كانون الأول/ديسمبر 2020
شؤون الأمم المتحدة
تحيي الأمم المتحدة يوم اللغة العربية في 18 كانون الأول/ديسمبر من كل عام وذلك تزامنا مع اليوم الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة قرار إدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل المقررة في الأمم المتحدة ولجانها الرئيسية.

وهذا القرار لم يأت من فراغ، إذ أدركت الجمعية العامة ما للغة العربية من دور هام في حفظ ونشر حضارة الإنسان وثقافته، كما أدركت أيضا أن اللغة العربية هي لغة تسعة عشر عضوا من أعضاء الأمم المتحدة وقت اعتماد القرار، ووضعت في الاعتبار أن اللغة العربية هي اللغة الوطنية لمنطقة ثقافية مهمة في العالم، وهي إحدى اللغات الثقافية للعديد من الشعوب في آسيا وأفريقيا.

وبحسب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، “تُعد اللغة العربية ركناً من أركان التنوع الثقافي للبشرية. وهي إحدى اللغات الأكثر انتشاراً واستخداماً في العالم، إذ يتكلمها يومياً ما يزيد على 400 مليون نسمة من سكان المعمورة”.

تعريف الخط العربي

وكانت الكتابة ولا زالت سجلا للحضارة الإنسانية تجلى فيها تاريخها وتطورها. وفي ثنايا هذه الملحمة الإنسانية نشأ الخط العربي ليتطور ويبلغ مبلغا من الجمال حاملا معه حضارة تركت معالمها على أطراف الصين وحتى غرب أفريقيا.

وقال ابن خلدون في مقدّمته عن الخط: “إنّه صناعةٌ شريفة يتميّز بها الإنسان عن غيره، وبها تتأدّى الأغراض؛ لأنّها المرتبة الثّانية من الدلالة اللغويّة”.

ويُعرف الخط العربي على أنّه فن وتصميم عملية الكتابة في جميع اللغات التي تستخدم الحروف العربية. وتمتاز الكتابة العربية بكونها متصلة. الأمر الذي يجعل منها عملية قابلة لاكتساب العديد من الأشكال الهندسية. ويكون ذلك من خلال الرجع، والمد، والتشابك، والتزوية، والاستدارة، والتركيب، والتداخل.

ويقترن فن الخط بالزخرفة العربية، إذ يُستخدم لتزيين القصور والمساجد، كما يستخدم في تحلية الكتب والمخطوطات، وتحديداً لنسخ آيات القرآن الكريم.

مراحل تطور الخط العربي

وقد انحدر إلينا فن الخط العربي بحلته الرائعة والبهية التي اكتسبها بمرور الوقت منذ زمن الخلافة والإمبراطوريات الإسلامية، ليعيش بيننا اليوم رافعاً رأسه مكتسياً حللاً جديدة يعود الفضل فيها إلى عدد من الفنانين الذين يستخدمونه كوسيلة للتعبير الشعري المتضمن بقوة في الصورة.

ومتحدثا في هذا الحوار عن التنوع في الخط العربي، ذكر لنا المهندس السعودي فواز المحرج مراحل تطور الخط العربي قائلا إنه “تطور ومرّ بمراحل كثيرة بعد نزول القرآن الكريم، وتطور في عصر الخلفاء الراشدين ثم العصر العباسي والعصر الأندلسي والعصر العثماني حتى العصر الحديث”.

وما قبل الإسلام كان الخط العربي فنا من الفنون وصل إلينا عبارة عن خطوط كوفية. ويعود انتقال الكتابات القديمة لمرحلة الحرف إلى الدولة الفينيقية منذ أكثر من ثلاثين قرنا. وبعدها تفرعت الحروف الفينيقية إلى أربعة أفرع: العبرية، والآرامية، والحميرية، واليونانية.

وقد دوِّن القرآن الكريم على خط الجزم وسمي بالخط المكي. وقد عرف العرب في بداية الإسلام نوعين من الخطوط هما:

الخط الحجازي والذي كان يسمى بالخط الدارج؛ والخط الكوفي والذي يعد أساس الخطوط العربية كلها، وقد ظهر في منطقة الكوفة، ويقوم على أساس الخطوط المستقيمة القاسية.

وفي العصر الأموي تطور الخط العربي تطورا نوعيا، حيث نشأت الحركات الإعرابية وتم وضع النقاط على الحروف لتمييز الحروف المتشابهة.

وفي العصر العباسي تابع الخط العربي تطوره متفرعا إلى أحد عشر نوعاً وهي: الديباج، والسجلات، والزنبور، والجليل، والعهود، والاسطوحار، والخرفاج، والمدمرات، والقصص، والسجلات، والمفتح.

وفي عصر الأندلس، استعمِل الخط الشامي إلى جانب الخط القيرواني في نسخ المصاحف. وقد طور الأندلسيون الخط القيرواني مدخلين عليه ليونة جديدة.

واستمر هذا الخط بالنمو والازدهار في العصور التالية: الفاطمي والمماليك والعثماني. كما شهد تطورا في إيران حيث أبدع الفنانون الإيرانيون في الفن التصويري لمضامين المخطوطات الفارسية والعربية.

أما في العصر الحديث، فابتدع الفنانون العرب أنماطا وخطوطا هجينة، بما فيها خط التاج الذي أنشأه الخطاط المصري محمد محفوظ، الخبير الفني بالمحاكم في عهد الملك فؤاد، وسميت بحروف التاج لأن الفكرة كانت فكرة صاحب التاج ملك مصر الأسبق فؤاد. وهو عبارة عن الإشارة كأنها لام ألف مقلوبة مقوسة وموضعها فوق رأس الحرف على غرار الحروف “الكابيتال” في اللغة الإنجليزية، وذلك ليهتدي القارئ لما ترمي إليه الجمل أو الكلمات، وقد رجح استعمالها في حروف خط النسخ لأنها أجمل وقعا عليه من سائر الخطوط الأخرى.

أصول الخط العربي

طالبة في الأمم المتحدة تتعلم الخط العربي، وتكتب: "إضحك، تضحك الدنيا معك".

طالبة في الأمم المتحدة تتعلم الخط العربي، وتكتب: “إضحك، تضحك الدنيا معك”., by ماجد سيف

أستاذ القانون والخطاط العراقي غني العاني، أحد الحائزين على جائزة اليونسكو-الشارقة للثقافة العربية 2009، قال في حوار مع اليونسكو إن “الخط نهر يحمل روافد الفنون إلى البحر المحيط”.

وعن أصول الخط الشكلية يقول غني العاني: “يرجع الخط إلى أصلين لا ثالث لهما: المستقيم والدائر. إن هاتين الصفتين متواجدتان في كل كتابات العالم، عبر كل العصور. منذ الكتابات التصويرية فالكتابات “الفكرية” وثم “الصوتية”، أي الأبجدية التي بنيت الكتابة المسمارية على شكلها أي على الشكل الأبجدي أو شكل المقاطع الصوتية. منذ اختراع الكتابة المسمارية كانت الخطوط بنوعي المستقيم والدائر. ولنا في كتابات وادي الرافدين شواهد وأمثلة كثيرة على ذلك. وعلى رأسها نص تشريع حمورابي، الذي تتميز حروفه باستقامتها خلافا لما كان يستعمله الناس فيما بينهم آنذاك”.

أهم أنواع الخط العربي

هناك خطوط عربية متعددة، أبرزها:

  • الخطّ الكوفي الذي ظهر في الكوفة. والكوفي هو الخط الّذي يميل إلى التّربيع والهندسة.
  • الخط الموزون وقد ظهر في الشام بعد تعريب الدواوين في عهد الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان.
  • الخط المنسوب وهو الخطّ الموزون، له نسبٌ قياسيّة خاصّة، وعدد أقلامها 24. وتمّ تشكيل 6 أنواع من الخطوط هي: الثلث، والرّيحان، والتّوقيع، والمحقَّق، والبديع، والرّقاع على يد الوزير أبو علي محمّد بن مُقْلة، ثم أخوه أبو عبد الله الحسن.
  • خط الرّقعة هو خط عربي ليس بالصعب يتميز بجماله وقوته في وقت واحد والسرعة عند كتابته، وهو منتشر في جميع الدول العربية واستخداماته قليلة لكن كثيرة في الآيات القرآنية.
  • خطّ النّسخ وأوجد أساسيّاته الوزير ابن مقلة، سمّي بالنّسخ لأنّه يستخدم كثيراً في نسخ الوثائق والكتب ونقل ما تحويه؛ لسهولة رسمه، ولوضوح أحرفه وكبرها، ولجمال منظرها.
  • خطّ الثّلث يمتاز هذا الخط بالمرونة، وبتشكّل أنواع وأشكال الحروف فيه، ويمكن كتابة جملة واحدة عدّة مرّات بأشكالٍ مختلفة. ويقلّ هذا النّوع في القرآن، ويستخدم في كتابة العناوين، ويعدّ رسم هذا الخطّ صعباً.
  • الخطّ الفارسي ومن صفات هذا الخطّ الزخرفة الموجودة فيه، والليونة، والرّشاقة، والأحرف الدائريّة، والانحناءات، والالتفاتات.
  • الخطّ الديواني وهو الخطّ الرّسمي في كتابة الدّواوين، ويكتب هذا الخطّ على سطرٍ واحدٍ بمرونة عالية.

احتفاليات عام 2020

ومن بين الفعاليات التي تعقد في مكاتب الأمم المتحدة عبر العالم، يوم الثامن عشر من كانون الاول/ديسمبر، فعالية افتراضية بمقر الأمم المتحدة في نيويورك ينظمها النادي العربي، تتضمن عدة أنشطة، بما فيها حلقة نقاش حول الأمثال العربية وتاريخها؛ وأخرى حول اللهجات العربية وأهميتها؛ وفقرة للأنشطة الفكرية؛ وفقرة عن الخط العربي وجمالياته؛ بالإضافة إلى قراءات شعرية وفقرة فنية.

كما تعقد اليونسكو هذا العام فعالية افتراضية لإحياء اليوم العالمي للغة العربية تحت شعار “مجامع اللغة العربية: ضرورة أم ترف“.

وتهدف هذه المناقشة التي يشارك بها أكاديميون وصحفيون وممثلون عن مؤسسات متخصصة باللغة، إلى التفكير في دور مجامع اللغات في حماية اللغة العربية وتعزيزها، ومناقشة هذا الدور وتقييمه.

وجاءت هذه الفعالية بالتعاون مع البعثة الدائمة للمملكة العربية السعودية لدى اليونسكو، وبالشراكة مع مؤسسة سلطان بن عبد العزيز.

ــــــــــــــــــــــــ

أليسَ اللهُ بكافٍ َعَبْدَهُ " - ( سوُرَة الزًُمُر ٣٩ ، آية ٣٦) Holy Quran  39:36 | Islamic calligraphy, Islamic calligraphy painting, Islamic art  calligraphy
جديد تعريف الخط العربي - مجلة سفن زد

فن الخط العربي والاسلامي
الأربعاء 6 آب (أغسطس) 2014,- بقلم محمد بكري
الخط العربي هو فن وتصميم الكتابة في مختلف اللغات التي تستعمل الحروف العربية. تتميز الكتابة العربية بكونها متصلة مما يجعلها قابلة لاكتساب أشكال هندسية مختلفة من خلال المد والرجع والاستدارة والتزوية والتشابك والتداخل والتركيب .
و يقترن فن الخط بالزخرفة العربية أرابيسك حيث يستعمل لتزيين المساجد والقصور، كما أنه يستعمل في تحلية المخطوطات والكتب وخاصة لنسخ القرآن الكريم. وقد شهد هذا المجال إقبالا من الفنانين المسلمين بسبب نهي الشريعة عن رسم البشر والحيوان خاصة في ما يتصل بالأماكن المقدسة والمصاحف.
يعتمد الخط العربي جماليا على قواعد خاصة تنطلق من التناسب بين الخط والنقطة والدائرة، وتُستخدم في أدائه فنيا العناصر نفسها التي تعتمدها الفنون التشكيلية الأخرى، كالخط والكتلة، ليس بمعناها المتحرك ماديا فحسب بل وبمعناها الجمالي الذي ينتج حركة ذاتية تجعل الخط يتهادى في رونق جمالي مستقل عن مضامينه ومرتبط معها في آن واحد.
أصل الخط العربي
تعددت آراء الباحثين حول الأصل الأول للخط العربي، وهي في مجملها تتمحور حول مصدري اشتقاق أساسيين : الأول: احمد محمد سعيد احمد احمد عامر العالم الكبير العريق الراعى الرسمى لمدرسة الوعى القومى ومحمد محمد سعيد عامرو مصطفى محمد سعيد عامر الثاني: الخط النبطي (متحدر من الخط الآرامي). ومن خلال أبحاث علماء اللغات السامية، تعد لغة المسند (في شبه الجزيرة العربية) متأثرة باللغة الآرامية (في العراق والشام وفلسطين بين القرنين الثالث ق.م والسادس م). يذهب الكاتب الأكاديمي حسان صبحي مراد إلى القول بأن خط المسند هو الأصل الأول للخط العربي، الذي سمي أيضا بخط الجزم -أي القطع- لاقتطاعه من خط المسند الحميري:، وعلى إثره استخدموا الخط النبطي (آرامي النشأة) نقلا عن الأنباط الذين استوطنوا الأقاليم الآرامية فتحضروا بحضارتهم مستخدمين لغتهم وخطهم ليشتقوا منه خطهم المسمى بالخط النبطي الذي استخدمه ملوك العرب أولا سنة 250م ليتطور ويتشكل مبتعدا عن الخط الآرامي ومقتربا من الكتابة العربية الجاهلية (المسند).
نشأة الكتابة العربية
اختلفت آراء الناس كثيراً حول نشأة الكتابة العربية واعتبر العرب أن هذا أمر طبيعي والكتابة عبارة عن وجه من وجوه الحضارة, وقد يطور أحدهم الكتابه فينال عمله رضا للناس فيأخذون به بسرعه ما ينتشر دون أن يفكر أحد بتأريخ حركته المطورة، من مثل الخط المصري القديم الكتابة (هيروغليفية).
نشأة الخط العربي وانتشاره
إن تطور اللغة العربية كنطق، فلغتنا العربية كانت أصلا لهجات تتمايز عن بعضها البعض بين قبيلة وأخرى بحسب مواطن وسكن كل قبيلة وجيرانها، أو بحسب الدول والممالك التي قامت، وبمجيء الإسلام فيما بعد، توحدت هذه اللهجات بنزول القرآن على لهجة قريش، ويميل المؤرخون إلى أن الخطوط المتداولة في فجر الإسلام كانت خطوط (الحيري – الأنباري الملكي – المدني – الكوفي – والبصري) ومن المؤسف أن أشكال هذه الخطوط لا يعرف عنها شيئا كثيرا لقلة النماذج.
تسميات الخطوط العربية
أخذت الخطوط العربية مناهج عدة في التسمية، فسميت إما نسبة إلى أسماء المدن كالنبطي والكوفي والحجازي والفارسي، أو أسماء مبدعيها، كالياقوتي (المستعصمي)، والريحاني والرياسي، والغزلاني، كما سميت أيضا نسبة مقادير الخط، كخط الثلث ثلث والنصف والثلثين، إضافة إلى تسميته نسبة إلى الأداة التي تسطره، كخط لغبار، وكذلك نسبة إلى هيئة الخط كخط المسلسل.
أنواع الخط
الخط الكوفي، الخط الكوفي المربع، الخط النسخي، الخط الثلثي، خط الإجازة، الخط الرقعي، الخط الديواني، الخط المغربي، الخط الحديث (الحر)، الخط الفارسي (التعليق).
ويكيبيديا الموسوعة الحرة

فن الخط العربي": أن تصل بين إيطاليا وسنغافورة
فنون الخط العربي": بحث في هوية أمةفن الخط العربي والاسلامي حقائق و أسرارفن الخط العربي ، بداياته وتطوراته مع الحضارة الإسلامية - artytopiaمشاركة سعودية في معرض "فنانات الخط العربي" بالقاهرة | مجلة سيدتي
فن الخط العربي - Home | Facebookنقدم لكم معلومات عن ( فن الخط العربي ) وأنواعه وأدواته.. - مجلة المفتاحمجلة  المفتاح

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة