إليكم معلومات عن (( أساسيات التعريض الضوئي )) ..( سرعة الغالق shutter speed – فتحة العدسة aperture ) – دروس للمبتدئين – ترجمة الأستاذة : فاخرة عمير ” المعروفة باسم الخضراء “..

 

أساسيات التعريض الضوئي
مقال مترجم ،، من الأستاذة فاخرة عمير ” المعروفة باسم الخضراء ”

يعرف التعريض بأنه مقدار الضوء الذي يتم تجميعه على الحساس sensor أثناء تصوير لقطة واحدة.
إذا تم تعريض الصورة لفترة طويلة ستظهر بشكل باهت
واذا حدث عكس ذلك -تعريض أقل-ستظهر مظلمة أو غامقة

تحتوي أغلب الكاميرات حالياً على مقياس داخلي للضوء بحسب الظروف المحيطة ثم يتم وبشكل اتوماتيكي تعريض الصور بشكل مناسب وفقاً لقراءة ذلك المقياس.

أغلب الاشخاص يعتمدون على مقياس الاضاءة وهو أمر مقبول ولكن إذا استطعت أن تتحكم بالتعريض ستحصل على صور خلاَقة وبشكل أفضل.

إن أساس التحكم في التعريض يكون عن طريق أمرين وهما:

1. سرعة الغالق shutter speed (مقدار الوقت الذي يتم تعريض الحساس فيه للضوء)
2. فتحة العدسة aperture(مقياس فتحة العدسة التي تسمح بمرور الضوء لداخل الكاميرا)

سرعة الغالق تُحسب بالثواني وغالباً بأجزاء من الثانية
1/2000 من الثانية تعتبر سريعة
و 6 تعتبر بطيئة جداً
Shutter 15.0 sec
Aperture Value: f22

فتحة العدسة تقاس بما يسمى وقفة f stop
الفتحة 2.8 تعتبر واسعة و 19 صغيرة جداً
قد يتبادر لذهنك هذا السؤال:
لماذا لا تكون هناك سرعة غالق أوفتحة عدسة واحدة فقط
كي يسهل عليّ التحكم بواحدة منهما فقط؟
والسبب يعود إلى أنه -مع أنهما كلاهما يتحكمان بمقدار الضوء الداخل للكاميرا- فهما يتحكمان أيضاً بأجزاء اخرى من الصورة
سرعة الغالق مثلا يمكن أن تجمد الحركة بسرعة غالق عالية كما يمكن أيضاً ان تظهر حركة المياه بشكل مموه باستخدام سرعة قليلة.


ضوء: الاستاذ عبداللطيف العبيداء
F : 5.6 – 1/2000 sec – ISO: 400

التحكم في فتحة العدسة متصل بعمق الميدان والذي يمثل ما هو الشئ المركز عليه في الصورة
فتحة العدسة تستخدم لشد الانتباه لعنصر واحد في الصورة عن طريق تمويه الخلفية وباستخدام فتحة كبيرة (رقم f صغير)
كما تستخدم للتركيز على كل شئ في الصورة وإظهاره حاد التفاصيل بفتحة عدسة ضيقة (رقم F كبير).


ضوء: ريان الوابل

يتضح من هذا المثال استخدام فتحة عدسة كبيرة (رقم f صغير) للحصول على خلفية مموهه

في أغلب الكاميرات الرقمية ذات العدسات المتغيرة D SLR
يمكنك تغيير مقدار الحساسية المعروف بــ ISO
وتتراوح الحساسية بين 100-800 أو أعلى في الكاميرات الاحترافية

كلما كان مقدار الحساسية أعلى كلما استطاعت الكاميرا تجميع الضوء بشكل أسرع ولكن عندها يكون التشويش noise عالياً بالمقارنة بالحساسية المنخفضة

على سبيل المثال لو رغبت بالتصوير ليلاً وبدون استخدام حامل ثلاثي قد ترغب في رفع مقدار الحساسية لتمنع ظهور الصورة بشكل مهتز blurry

في أغلب الاحيان يُنصح بجعل الحساسية منخفضة مادام الضوء مناسباً ولكن الفرق سيكون واضحاً حينما لا يكون مقداره كذلك

إن أفضل طريقة لتعلم كيفية استخدام سرعة الغالق وفتحة العدسة هو عن طريق التجربة المستمرة

أتمنى الفائدة للجميع ..

الدرس مأخوذ من الأخ الكريم همسات ،،
مع توضيحات بسيطة ،،

سرعة الغالق Shutter Speed

المقصود بسرعة الغالق Shutter Speed هي الفترة الزمنية لانفتاح او انغلاق الغالق..

وبالتالي الفترة الزمنية لتعريض الحساس sensor للضوء المار.
وبالطبع يمكن التحكم في الغالق عن طريق الكاميرا فاذا كان الضوء كثير زدنا سرعة الغالق لتحديد الاضاءة وتقليل
التعريض والعكس صحيح.

 

بتغيير قيم سرعة الغالق بامكانك تحميد الحركة Freez او اضافة الضبابية Blurred في الصورة

 

تتراوح القيم القياسية لسرعة الغالق بين 1 (بطئ) و 1/4000 (سريع)
السرعات المنحفضة للغالق:

 

الحركة تكون غير واضحة او ضبابية Blurred ..

مثلا الصورة السابقة استخدم المصور سرعة 1/3 sec وهكذا ظهرت الصورة ضبابية Blurred بعض
الشئ

السرعات العالية للغالق:

الحركة مجمدة Freez

بامكان المصور ان يحصل على لقطة مجمدة حتى في حالة الحركة السريعة. فيقوم بتسجيل لقطة
لا يمكن حتى للعين البشرية ان تلتقطها.

كلما زادت سرعة الغالق كلما زاد تجميد الحركة Freez وكلما قلت سرعة الغالق كلما زادت
الضبابية Blurring

يقوم المصور بتوثيق لحظة من الزمن وهذه اللحظة قد تكون صغيرة جدا (سريعة جدا) مثل:
نصوير ماء يتدفق من منبع بسرعة عالية او تصوير صقر وهو ينقض على فريسته وهذا النوع من
الصور يحتاج الى سرعات عالية للغالق حتى يكون الضوء الذي يصل الى الحساس sensor فقط
لوقت قصير وبالتالي تتجمد الحركة.

اما عند ضبط سرعة الغالق على سرعة قليلة فان اي حركة اثناء التصوير ستتسبب بنوع من
الضبابية اBlurring.

وعموما فان التأثيرات الناتجة في كلتا الحالتين ستعطي نتائج جميلة لا يمكن للعين
المجردة ان تراها…

ملاحظة هامة: عند اختيار سرعة غالق قليلة فيفضل استخدام حامل لتفادي ارتجاج الصورة
وبالتالي حدوث ضبابية Blurring غير مرغوبة
ومن هذا نستنج ايضا ان سرعة الغالق لا تمكننا من التحكم بمقدار الضوء النافذ فحسب بل
انها تضع تأثيرات حركية للصورة
وايضا ،، لكي لا ننس ،،
كلما زادت سرعة الغالق كلما قل الضوء الداخل إلى الكام ،،
وكلما قلّت سرعة الغالق كلما زاد الضوء الداخل إلى الكام ،،
والحل ؟!؟!
في حال زيادة سرعة الغالق يجب ان يكون لدينا مصدر للإضاءة ،،،
إما فتحة عدسة واسعة ،، او رفع الآيزو ،،
او مصدر إضاءة ،،

وفي حال تقليل سرعة الغالق ،، يجب إما ان نضيّق فتحةالعدسة ،،
ونقلل قيمة الآيزو ،،
او ان نخفض الإضاءة ،،

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.