كتب الأستاذ (( رفيق كحالي )) من الجزائر – ..اختتم الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية .. بدار الثقافة محمد الامين العمودي بتكريم جميع المشاركين وكذا اعضاء لجنة التحكيم

 

 

الجزائر /اختتام الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية

خاص لعرب فوتو

رفيق كحالي- الجزائر

 

اختتم الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية امس بدار الثقافة محمد الامين العمودي بتكريم جميع المشاركين وكذا اعضاء لجنة التحكيم واذاعة الجزائر من الوادي على المجهودات الجبارة في تغطية هذا الصالون، وتخلل هذا الحفل الختامي عروض رائعة لجمعية الوان لمسرح العرائس وتضمن ايضا قراءة توصيات لجنة التحكيم من قبل الاستاذ توفيق جراية رئيس لجنة التحكيم وجاء فيها :
بعد معاينة كل الأعمال وكذا الاستفسار عن بعض المواضيع ومناقشة أخرى، خلصت اللجنة الى جملة من الملاحظات والتوصيات:أخذت اللجنة بعين الاعتبار مسألة صعوبة الموضوع في حد ذاته لذلك كان تقييمها مبني على هذا الأساس ، التعديل الرقمي في حدود الواقعية في التصوير الفوتوغرافي مسموحا به في كل المنافسات الوطنية والدولية ولم يكن سببا في إقصاء أي عمل من المنافسة، الإطار جزء أساسي من الصورة يجب الاهتمام به كما الاهتمام بالصورة في حد ذاتها، تدعو لجنة التحكيم كل المصورين الهواة الى الاطلاع والاهتمام أكثر بتقنيات الصورة لأنها السبيل الوحيد للارتقاء بأعمالهم، إن تقييم لجنة التحكيم لأي عمل لايعتبر تقييما للمصور بذاته بل للصورة المعروضة أمامها فقط، ضرورة الانتقاء الجيد للصورة المشارك بها في المنافسة وكذا التقيد بموضوع الصالون، تثمن اللجنة فسح المجال لمشاركة الشباب الهواة وإعطائهم فرصة أكبر من المحترفين من أجل تشجيع وإبراز المواهب الصاعدة، لتكون النتائج على النحو التالي :
أحسن معرض:
الجائزة الاولى فاروق خليل الشرفي من ولاية المدية
الجائزة الثانية هنوني ياسين من ولاية مستغانم
الجائزة الثالثة يسين بن رمضان من ولاية المدية
احسن صورة :
الجائزة الاولى أحمد حمداني من ولاية البليدة
الجائزة الثانية ثنينة بن قاسي من ولاية نيزي وزو
الجائزة الثالثة محسن كشكاش من ولاية قالمة .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة