كتبت (هيبا) في فوتوغرافيا – التقييم والتحكيم لدورة “الطبيعة” – الجزء الأول

فوتوغرافيا
التقييم والتحكيم لدورة “الطبيعة” – الجزء الأول
تابع المصورون والمهتمون خلال الفترة الماضية انتهاء أعمال التحكيم للدورة الحادية عشرة للجائزة “الطبيعة”. محور الاهتمام الرئيسي بمراحل التحكيم الأربع كان أعضاء لجنة التحكيم الذين سنلقي عليهم الضوء في هذه الأجزاء.
المصورة والمُخرجة الكندية “باربرا ديفيدسون” الحائزة على جائزة إيمي وجائزة “بوليتزر” ثلاث مرات، وعلى زمالة Guggenheim الأمريكية. حصلت على جائزة “بوليتزر” للتصوير الفوتوغرافي الطويل عن مشروعها لعام 2011 “Caught in the Crossfire” كما حصلت على جائزة إيمي لعام 2011 عن نفس المشروع، وهو قصة مؤثّرة عن الضحايا الأبرياء المحاصرين في مرمى نيران عنف العصابات الإجرامية في “لوس أنجلوس”. كما كانت عضواً في فريق صحيفة Los Angeles Times الفائز بجائزة “بوليتزر” لفرق العمل المميزة عن مشاركتها في تغطية حادث إطلاق النار الجماعي في “سان برناردينو” عام 2016.
أثناء وجودها في “دالاس مورنينغ نيوز” كانت صورها من أسباب فوز الفريق بجائزة “بوليتزر” لعام 2006 لتصوير الأخبار العاجلة، عن تغطيتهم لإعصار “كاترينا”. حصلت مرتين على لقب “مصورة العام للصحف” في مسابقة صور العام الدولية في عامي 2006 و 2014.
تلتقطُ صور “باربرا” جوهر الأزمة الإنسانية في أعقاب الحرب، بينما صورها من تسونامي المحيط الهندي عام 2004 وإعصار كاترينا وزلزال سيشوان في الصين، تكشف عن الآثار المروعة للكوارث الطبيعية. باربرا هي أيضاً المصور الرئيسي والمنسّق للشراكة العالمية من أجل “إنهاء العنف ضد الأطفال” حيث وثَّقت محنة الأطفال عبر ثلاث قارات، تسافر للعديد من البلدان لتصنع صوراً للناجين من حوادث إطلاق النار باستخدام كاميرا فيلم مقاس 8 × 10.
تُشرف “باربرا” على عمودٍ للتصوير بعنوان ‘reFramed’ لصحيفة Los Angeles Times تقوم من خلاله بتوجيه المصورين الناشئين في جميع أنحاء العالم ، بالإضافة إلى عملها الفوتوغرافي في الصحيفة.
فلاش
ارفع صوت عدستك بربطها بالقضايا الكبرى
جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي
http://www.hipa.ae

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة