Top Newsالتصوير والحياة

الفنانة الجزائرية المتألقة “نعيمة مديني” .. ريشة ترسم معاناة المتشردين..التي تعتبر من بين الفنانات التشكيليات القليلات التي ترسم بريشتها معاناة المتشردين والفئات المحرومة في المجتمع..- مشاركة : فاطمة عكوش

فاطمة عكوش – فنون الخليج :

 “نعيمة مديني” الجزائرية .. ريشة ترسم معاناة المتشردين

تعتبر الفنانة المتألقة “نعيمة مديني” من بين الفنانات التشكيليات القليلات التي ترسم بريشتها معاناة المتشردين والفئات المحرومة في المجتمع، مرهفة اﻻحساس ومبدعة بريشتها، التقتها “الشروق” في المعرض الذي أقيم ببلدية أهل القصر بولاية البويرة بمناسبة الاحتفال برأس السنة الأمازيغية الجديدة 2967 , وفقا لما نشر بصحيقة جواهر الشروق

وعن بداياتها في فن الرسم تقول “مديني” إنها كانت عفوية، حيث انغمست في هذا العالم منذ نعومة أظافرها والفضل يعود لله تعالى ووالدها “رحمه الله” والذي كان يشجعها دائما للرسم وكانت أمنيته أن تكون ابنته فنانة.

وبخصوص لوحاتها فهي تجسدها من الواقع وذلك بالتقاط صور فوتوغرافية قبل تجسيد أي لوحة، ومواضيعها مختلفة منها الواقعية وما يتعلق بالتقاليد والشخصيات الوطنية، وأعطت الفنانة مديني أهمية كبيرة لموضوع التشرد، حيث تقوم بتصوير المتشردين رغم الصعوبات التي تواجهها وتحوّلها إلى لوحات فنية تعبر عن صعوبة عيشهم، مضيفة أنها أنجزت مذكرة التخرج عن المتشردين واختارت الموضوع بعد أن لاحظت أن الأشخاص يتهربون من كل شيء بائس ومخيف رغم أن مجتمعنا فيه الكثير من المتشردين والبائسين الذين إذا صادفناهم في الطريق هربنا، لكن الفنانة نعيمة اختارت الموضوع وقررت أن تصنع من تلك الصور المخيفة في نظر المجتمع لوحات فنية، وتطمح مستقبلا أن تقوم بمعرض شخصي وموضوعه “التشرد”.

الفنانة المتألقة “مديني” من ولاية بويرة (28 سنة) متحصلة على شهادة الدراسات الفنية العامة والشهادة الوطنية لدراسات الفنون الجميلة) تخصص رسم زيتي من مدرسة الفنون الجميلة لولاية مستغانم)، وتحصلت كذلك على شهادة السمعي البصري والصورة الفوتوغرافية سنة 2010، وشاركت خلال مشوارها في عدة معارض ولائية ووطنية من بينها معرض أقيم بمناسبة اليوم العالمي للفنان في جوان 2011، كما شاركت في الملتقى البيداغوجي الثاني حول الفن الحديث والمعاصر 2011، والملتقى البيداغوجي حول تدريس النحت المعاصر مارس 2015، كما شاركت في المهرجان الثقافي الوطني لطلبة مدارس الفنون والمواهب الشابة..

وتحصلت على شهادة شرفية في المعرض الفني بمناسبة الاحتفال بشهر التراث لسنة 2013 وشهادة شرفية في المعرض التشكيلي بمناسبة إحياء اليوم العالمي للمرأة بدار الثقافة “علي زعموم” سنة 2013، وشهادة شرفية في معرض “الإبداعات النسوية”، شهادة تقدير من النادي العلمي ” ثافاث نجرجر” في معرض بمناسبة اليوم العالمي للمرأة سنة 2015 .. وغيرها.

ويبقى طموح الفنانة مديني نهيمة أن تحقق رغبتها ورغبة والدها في أن تصبح فنانة معروفة وطنيا ودوليا، في انتظار التفات الجهات المسؤولة إليها حتى نفتح ورشة فنية وفضاء عرض شخصي تخصصه لنقل معاناة المشردين ومختلف الفئات المحرومة في المجتمع.

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى