الكلرحلات استكشافية

رحلة إستكشافية أثرية إلى معبد / آلهة المياه أثينا اللات / الذي بني في القرن الثاني الميلادي ويقع ضمن السرايا الأثرية في السويداء بسورية – بعدسة الزميل المصور / أديب طيبا ‏‎Adib Tiba‎‏ /

 ‏‎Adib Tiba‎‏

بعدستي
معبد آلهة المياه أثينا اللات الذي بني في القرن الثاني الميلادي ويقع ضمن السرايا الأثرية ويبلغ طوله 11 مترا وعرضه 6.25 أمتار وارتفاعه7 أمتار وبقي منه ثلاثة أعمدة كورنثية على جذوعها حاملات تماثيل وقاعدة الجدار الشمالي تتضمن ثلاثة محاريب بنيت بعد القرن الرابع على شكل بازيليك ومنه تذهب قناة منحوتة في الحجر البازلتي إلى مسرح الأوديون المجاور وقد كان مخصصا لحوريات الماء.

وأشار رئيس دائرة اثار السويداء الى وجود بعض الآثار الشاهدة على عظمة هذه المنطقة كمسرح القنوات الذي يقع على حافة الوادي من الجهة الشرقية إلى الشمال من معبد آلهة المياه ويعود تاريخ بنائه إلى النصف الثاني من القرن الثالث الميلادي ويبلغ طوله 125 مترا وعرضه 40 مترا وكان يستخدم للتمثيل والحفلات الموسيقية والاجتماعات.

وأوضح أنه توجد أيضا كنيسة البازليك التي تقع ضمن مجموعة الكنائس السراي ويعود تاريخ بنائها إلى القرن الرابع الميلادي وتتجه من الشمال إلى الجنوب ويتم الدخول إليها من جهتها الغربية عن طريق مدخل كبير له ثلاثة أبواب أطرها مزخرفة وتتكون من رواق وباحة وصالة داخلية وكان لها واجهة شمالية بطول 20 مترا تتضمن 7 أعمدة كورنثية وواجهة شرقية مزخرفة بنيت في القرنين الخامس والسادس الميلاديين وفيها جرن المعمودية وكانت مركزا لأسقف قنوات.

كما تضم قنوات حمامات أثرية كانت تتسع لنحو 500 مستحم وتتألف من عدد من الأقسام و المشالح وقاعات التحمية والألعاب وقاعات للمطالعة ومكتبة ومطعم وسوق تجارية إضافة إلى حمامات أصغر حجما منها تقع في الجهة السفلى وبدأ التنقيب بها منذ ثلاث سنوات حيث تم الكشف عن أجزاء هامة من أقسامها الحارة وقسم حمام البخار إلى جانب الكشف على حمامات خاصة تم بناؤها في العصر الروماني وعثر على بقايا منها في مواقع السويداء وسليم وشهبا وصلخد.

وتحتوي بلدة قنوات أيضا على العديد من المنازل التي يعود معظمها إلى العهود النبطية والرومانية والبيزنطية وبنيت جدرانها الخارجية وواجهاتها من الحجر البازلتي المنحوت

طباعة المقال إرسال الى صديق عــودة
بعدستي
معبد آلهة المياه أثينا اللات في قنوات محافظة السويداء.
الذي بني في القرن الثاني الميلادي ويقع ضمن السرايا الأثرية ويبلغ طوله 11 مترا وعرضه 6.25 أمتار وارتفاعه7 أمتار وبقي منه ثلاثة أعمدة كورنثية على جذوعها حاملات تماثيل وقاعدة الجدار الشمالي تتضمن ثلاثة محاريب بنيت بعد القرن الرابع على شكل بازيليك ومنه تذهب قناة منحوتة في الحجر البازلتي إلى مسرح الأوديون المجاور وقد كان مخصصا لحوريات الماء.

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى