التصوير والفنونالكل

متحف الفنون و التقاليد الشعبية ..من قلب تونس..كيفية / تناغم الأقواس مع السلالم في متحف دار بن عبد الله – تونس 2010 / – تحقيق وكاميرا الفنان / فتحي العريبي ‎Fathi El-Areibi / .. رئيس تحرير مجلة : كراسي ..

 ‏صورة‏ ‏‎Fathi El-Areibi‎‏ من قبل ‏‏‎George Ashy‎‏‏.
Fathi El-Areibi

تناغم الأقواس مع السلالم
في متحف دار بن عبد الله – تونس 2010
تحقيق وكاميرا لـ : فتحي العريبي (*)


في هذا المتحف : ( القصر – سابقا ) ، الذي يعود إلى أواخر القرن الثامن عشر و الذي يقع في قلب مدينة تونس العتيقة تمت تهيئته ليصبح متحف الفنون و التقاليد الشعبية. و هو يتركب من بناية رئيسية و من ملحقات و توابع و يشكل برمته مدينة صغيرة منغلقة على نفسها حول : سويحة ( تصغير ساحة ) تفتح على الحي المجاور ببوابة ضخمة.
صمم المبنى الرئيسي في القصر وفق النمط التقليدي للمساكن بشمال إفريقيا إذ يفتح مدخله الفخم على بهو متعرج يفتح بدوره على صحن مربع و مبلط، تحليه فسقية رخامية و تحيط من جوانبه الأربعة شقق تستقبل كل واحدة منها أسرة من الأسر. و يتميز تخطيط الشقق بطابعه الكلاسيكي في شكل : ( T ) مقلوب . أما الزخرف فهو مزيج غريب من النمطين الأندلسي و المقلد للإيطالي .و تحتل المعروضات غرف البهو و الطابق السفلي للبناية الرئيسية في القصر. و هي أساسا طرف تشخص حياة أهالي العاصمة في القرن التاسع عشر ، مثل الرسوم التي تصور مشاهد من الحياة اليومية أو المناسبات المهمة التي أعيد تشكيلها في مختلف الغرف لإبراز هيئات معينة أو منتوجات طريفة من الصناعات التقليدية. أما ملحقات القصر فهي مخصصة للمعارض التي تقام في المناسبات أو لمجموعات المصنوعات التقليدية.

(*)
ناشط تشكيلي ليبي مستقل
http://www.kraassi.com/
رئيس تحرير مجلة : كراسي
صورة: ‏-<br /><br /><br />
تناغم الأقواس مع السلالم<br /><br /><br />
في متحف دار بن عبد الله - تونس 2010<br /><br /><br />
تحقيق وكاميرا لـ : فتحي العريبي (*)<br /><br /><br />
-<br /><br /><br />
-<br /><br /><br />
في هذا المتحف :  ( القصر - سابقا ) ، الذي يعود إلى أواخر القرن الثامن عشر و الذي يقع في قلب مدينة تونس العتيقة تمت تهيئته ليصبح متحف الفنون و التقاليد الشعبية. و هو يتركب من بناية رئيسية و من ملحقات و توابع و يشكل برمته مدينة صغيرة منغلقة على نفسها حول : سويحة ( تصغير ساحة ) تفتح على الحي المجاور ببوابة ضخمة.</p><br /><br />
<p>صمم المبنى الرئيسي في القصر وفق النمط التقليدي للمساكن بشمال إفريقيا إذ يفتح مدخله الفخم على بهو متعرج يفتح بدوره على صحن مربع و مبلط، تحليه فسقية رخامية و تحيط من جوانبه الأربعة شقق تستقبل كل واحدة منها أسرة من الأسر. و يتميز تخطيط الشقق بطابعه الكلاسيكي في شكل : ( T ) مقلوب . أما الزخرف فهو مزيج غريب من النمطين الأندلسي و المقلد للإيطالي . </p><br /><br />
<p>و تحتل المعروضات غرف البهو و الطابق السفلي للبناية الرئيسية في القصر. و هي أساسا طرف تشخص حياة أهالي العاصمة في القرن التاسع عشر ، مثل الرسوم التي تصور مشاهد من الحياة اليومية أو المناسبات المهمة التي أعيد تشكيلها في مختلف الغرف لإبراز هيئات معينة أو منتوجات طريفة من الصناعات التقليدية. أما ملحقات القصر فهي مخصصة للمعارض التي تقام في المناسبات أو لمجموعات المصنوعات التقليدية.<br /><br /><br />
-<br /><br /><br />
(*)<br /><br /><br />
ناشط تشكيلي ليبي مستقل<br /><br /><br />
http://www.kraassi.com/<br /><br /><br />
رئيس تحرير مجلة : كاسي<br /><br /><br />
-‏

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى