الفنانة الضوئية القطرية / موضي حمد الهاجري / في لقاء معها..والهاجري محترفة تصوير فوتوغرافي و فنانة تشكيلية ..حاصلة على بكالوريوس العلوم عام 1987 وعضو الجمعية القطرية للفنون التشكيلية وعضو الجمعية القطرية للتصوير الضوئي، أقامت العديد من المعارض الخاصة..

نجمة ازال – أ. موضي حمد الهاجري – محترفة تصوير فوتوغرافي و فنانة تشكيلية

صلاح حيدر‏ عبر ‏‎Moudhi Al-Hajri‎‏

لقاء مع المصورة والفنانة القطرية موضى الهاجري

برنامج نجمة ازال – أ. موضي حمد الهاجري – محترفة تصوير فوتوغرافي و فنانة تشكيلية http://www.azaal.tv



عاشير يفتتح معرض موضي الهاجري للتصوير الضوئي

يتضمن صورا التقطها عدسة الفنانة خلال رحلتها لجزر القمر

كتب – مصطفى عبدالمنعم :

احتضن الحوش القطري للفنون بسوق واقف المعرض الخاص الثامن للفنانة القطرية موضي الهاجري في التصوير الضوئي وذلك في إطار احتفالية الدوحة عاصمة الثقافة العربية، افتتح المعرض السيد أحمد عاشير رئيس مكتب شؤون الاحتفالية.
احتوى المعرض على العديد من الصور الفوتوغرافية التي التقطتها عدسة الفنانة خلال رحلتها إلى جزر القمر، وتميز المعرض بالثراء والتنوع حيث ضم صورا لمناظر طبيعية وصورا لشكل الحياة في جزر القمر من خلال شوارعها واسواقها مما عكس جانبا من اوجه الحياة والثقافة بجزر القمر لتصبح متاحة لمشاهدي المعارض الفنية باحتفالية الدوحة.
من جانبه أكد السيد أحمد عاشير أن الأعمال المصورة التي يحتوي عليها معرض الهاجري تنبض بالحياة وتعكس أوجه الثقافة بجزر القمر للمتلقي وكأنه يعيش هناك وهو ما يؤكد قدرة الفنانة موضي الهاجري وامتلاكها لأدواتها وموهبتها، كما أشار الى أن وزارة الثقافة والفنون والتراث تحرص دائما على دعم المبدعين القطريين وتدعمهم في كافة ألوان الفنون وان مكتب الاحتفالية لديه الكثير من المعارض لفنانين وفنانات قطريين وعرب وأشار الى أن المرأة القطرية حاضرة بقوة في احتفالية الدوحة عاصمة الثقافة العربية وأن المعارض القادمة تشمل على سبيل المثال وليس الحصر معارض لفنانات أمثال وضحى السليطي وأمل العاثم، وأوضح أن موضوع المعرض وهو صور من جزر القمر جاء من اختيار الفنانة موضي وأن مكتب الاحتفالية يترك حرية اختيار الموضوع للفنان، وأشاد كثيرا بمستوى الصور التي احتواها المعرض.
ومن ناحية أخرى أكد سعيد بن محمد أبو سطوة الهاجري ابن الفنانة- التي اعتذرت عن الحضور بسبب وجودها خارج البلاد لأسباب خارجة عن ارادتها– أن والدته هاوية للفنون البصرية والتشكيلية وكانت بداياتها بالرسم على الحرير وأشار الى أن والده دائما ما يدعمها من أجل اثبات ذاتها ونجاحاتها، لافتا الى أن والدته أقامت عددا من المعارض للرسم على الحرير ثم انتقلت الى مرحلة فنية اخرى وهي الرسم على القماش ولكنها لم تطل الوقت في هذه المرحلة وانتقلت بعدها الى التصوير الضوئي واقترح عليها والدي أن تسافر الى اليمن حيث ستجد هناك العديد من المناظر الطبيعية والاثرية التي تصلح لأن تكون مادة خصبة لعدستها وبالفعل جمعت والدتي العديد من الصور وستقيم قريبا معرضا ضخما للصور عن اليمن والذي تؤكد من خلاله أن اليمن ينعم بالكثير من المناظر الخلابة والاماكن الساحرة.
وفي اتصال تليفوني لـالراية مع الفنانة موضي الهاجري أكدت أن هذا المعرض هو الثامن لها وأنها تحرص على أن تصور ثقافات شعوب أخرى وتقدمها الى أهلها في دولة قطر وهو الأمر الذي تعتبره رسالة لكل فنان بحيث يجب أن يعكس قدراته الفنية بأمور ايجابية تنعكس على بلده وشعبه، وأشارت الهاجري الى أن جميع معارضها تحرص من خلالها على تقديم الجديد وتسعى دائما الى تطوير نفسها وأدواتها مهما كلف الأمر، كما أشادت بوزارة الثقافة والفنون والتراث على دعمها للفنان القطري الا أنها طالبت بالمزيد وأوضحت أن هناك ألوانا من الفنون يجب أن يتم معاملتها بشكل خاص حيث تعتبر من الفنون المجهدة والمكلفة للفنان، ولكنها أكدت قائلة: ورغم كل المشقة والعناء والتكلفة التي أتحملها بشكل شخصي الا أننى سعيدة باهتمام وزارة الثقافة والفنون والتراث بأعمالي وأشارت الى معرضها القادم والذي سيكون عن اليمن ووصفته بأنه سيكون الأضخم حيث سيحوي نتاج فترة زمنية امتدت منذ عام 2006 حتى الان وفي كل عام ثلاث أو أربع سفرات في كل واحدة منها أحمل المزيد لتقديمه في معرضي القادم.
يذكر أن الفنانة القطرية موضي الهاجري حاصلة على بكالوريوس العلوم عام 1987 وعضو الجمعية القطرية للفنون التشكيلية وعضو الجمعية القطرية للتصوير الضوئي، أقامت العديد من المعارض الخاصة أولها كان للرسم على الحرير عام 1999 ثم في عام 2001 معرض للرسم على الحرير والجرافيك في جامعة قطر ثم معرض في قطر غاز بذات العام، وفي عام 2006 كان معرضها للتصوير الضوئي في ملتقى الفنون البصرية الثالث، وفي عام 2008 معرض للتصوير الضوئي بجامعة قطر، وأعقبه معرض للتصوير الضوئي في جمهورية كازاخستان عام 2008، وشاركت في معارض جماعية عديدة بالجمعية القطرية للفنون التشكيلية، وبعدة معارض خارج قطر في البحرين، مسقط، باريس، قبرص وشنغهاي، وحصلت على العديد من الدورات الفنية في مختلف مجالات الفنون البصرية والتشكيلية، وساهمت بالعديد من ورش العمل التطوعية.

 

نُشرت بواسطة

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.