كاميرا نيكون Df لمن صنعت ..ولماذا تهدف نيكون من خلالها وهل تستحق سعرها؟.. إليكم مقال تحليلي .. – عبدالله الزاهر.. ..

في الحقيقة نيكون لم تقدم إلا مزيج بين D4 و D800 و D610 ضمن جسم بتصميم كلاسيكي فحصلنا على Df – تقرير الإطلاق -هنا يصل بنا القول بأن نيكون لم تقدم ما يفيد فقط قامت بزيادة العدد, في الحقيقة هذا غير صحيح ويحتاج نظرة عميقة قليلاً.

في الحقيقة نيكون لم تقدم إلا مزيج بين D4 و D800 و D610 ضمن جسم بتصميم كلاسيكي فحصلنا على Df

من قام بمتابعة فيديوهات الحملة التسويقية سيعلم بأن نيكون توجه هذه الكاميرا لفئة خاصة, لمن يعشقون التصوير النقي لمن يبحثون عن المتعة في التصوير لمن يبحثون عن روح التصوير المفقودة مع كاميرات اليوم -DSLR خصوصاً- لمن يحنون للزمن الجميل لمن يأخدون وقتهم في تكوين الصورة, فهي ليست لمن يريدون العمل والتصوير الرياضي وتصوير الحياة البرية.

بعد ما قامت نيكون بالإعلان عنها قام البعض أن لم يكن الجميع إلا قليل بنقد لاذع لـ Df

بعد ما قامت نيكون بالإعلان عنها قام البعض أن لم يكن الجميع إلا قليل بنقد لاذع لـ Df, ذلك النقد كان ضد المواصفات مثل عدم وجود تسجيل فيديو وأقصى سرعة غالق 1/4000 ثانية وعدم وجود منفذين ذاكرة بالإضافة للتصوير المتتابع المتوسط نسبيا, ولا ننسى الجدل الواسع حول السعر الباهض.

Df_4 (6)

نبدأ مع الفيديو فهو غير ضروري هنا فقلنا بأنها كاميرا لعشاق التصوير وفقط -نسبة كبيرة من المصورين يملكون كاميرات تملك تسجيل فيديو ولا يستخدمونه مطلقاً-, سرعة الغالق ربما هي النقطة الوحيدة التي يمكننا نقدها في مواصفات هذه الكاميرا, منفذين الذاكرة ليست بأمر ضروري لهذه الدرجة, التصوير المتتابع مناسب ونحن لا نتحدث هنا عن كاميرا مخصصة لتصوير الأكشن والرياضة.

بالنسبة للسعر فهو فعلاً باهض ولكن هذه الكاميرا ليست موجهة للجميع

بالنسبة للسعر فهو فعلاً باهض ولكن هذه الكاميرا ليست موجهة للجميع من يريد المواصفات المفقودة بإمكانه شراء D800 بنفس السعر تقريباً من يريد تسجيل الفيديو بإمكانه شراء D610 بسعر أقل من Df, الفئة التي ستقوم بشراء هذه الكاميرا تدفع من أجل المتعة من أجل الحنين للماضي.

مايميز هذه الكاميرا أيضا تواجد مستشعر ذو أداء عالي -نفس D4 بأقل من نصف الثمن- وخصوصاً في الضوء المنخفض وتملك جسم صلب مقاوم لعوامل الطقس بقوة وهذه الأمور ستشد مصورين الشارع, لكن صوت الغالق عليه تحفظ هنا.

تخيل أحد الأشخاص لحجم Df الأمثل

نيكون قامت بفرض التصميم الكلاسيكي بقوة ماجعل من راحة الاستخدام ليست لتلك

قد تقول بأني قد تحدث كثيراً حول محاسن هذه الكاميرا ولكن أنا في الطريق لك وسأتحدث عن الأمور التي تعيب هذه الكاميرا, نبدأ من كون نيكون قامت بفرض التصميم الكلاسيكي بقوة ماجعل من راحة الاستخدام ليست لتلك الدرجة وبعض أقراص التحكم مزعجة في التحكم خصوصاً التي على يسار الكاميرا وفي نفس الوقت هناك أحساس مختلط بين كاميرا ذات تصميم كلاسيكي وكاميرا ذات تصميم معاصر نهايك عن الحجم الكبير والوزن الثقيل الذي قد يقلل من متعة التصوير المنشودة ولكن لن تقتلها.

Df_4 (4)

تخيل معي عدسة 200-70 أو 300 أو 400 على Df -أمر غريب!-

أعود وأقول هذه الكاميرا صنعت لمن يريد التمتع بتجربة التصوير, ليست لمن يريد التصوير الرياضي وتصوير الأكشن والحياة البرية وغيرها فقط تخيل معي عدسة 200-70 أو 300 أو 400 على Df -أمر غريب!- هي لمن يريد التصوير بالعدسات الكلاسيكية الثابتة -حتى المعاصرة-, عند إطلاقها قلت “بالنسبة لي أنا معجب بالتصميم ولكن أنا مؤمن بكون كاميرات الـ DSLR الحديثة صنعت من أجل الوظيفة” ولكن اليوم أقول بأن Df بدأت بتغيير هذا وهي الـDSLR الوحيدة التي لن تخجل في إصطحابها إلى أي مكان وأي مناسبة.

Df_4 (3)

Df هي أجمل هدية لأي مصور وهي أجمل مكافأة من المصور لنفسه

بالنهاية نختصر هذا بعبارة واحدة, Df هي أجمل هدية لأي مصور وهي أجمل مكافأة من المصور لنفسه -أن كان من عشاق الـDSLR-, نيكون تستحق تحية لما قدمته بالرغم من كونها تعلم بأن هذه الكاميرا لفئة محددة ولن تبيع منها الكثير –الطلب يبدو بأنه لا يصل للطلب على D800– وبالرغم من كونها تعاني من تراجع المبيعات وبالرغم من هذا لم تبخلى على عشاقها.

*هذه المقالة عبارة عن تحليل من قبل الكاتب والمعلومات الواردة قد تصيب وقد تخيب.

الكاتب: عبدالله الزاهر | [email protected]

  • عينات صور رسمية توضح الأداء في ضوء منخفض, بالرغم من كوني لا أعول
  • عبدالله الزاهر مصور غير متفرغ وخبير معدات تصوير من القطيف-العوامية شرق السعودية, عاشق للسيارات الرياضية ومتابع شرس للتقنية مع ميول برمجي.

نُشرت بواسطة

فريد ظفور

مصور محترف حائز على العديد من الجوائز العالمية و المحلية في مجال التصوير الفوتوغرافي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.